مانشستر يونايتد 0-2 مانشستر سيتي في كأس الرابطة الإنجليزية| جوارديولا يضرب موعداً مع مورينيو

تأهل فريق مانشستر سيتي إلى نهائي بطولة كأس الرابطة الإنجليزية للمحترفين بعد فوزه على جاره مانشستر يونايتد على ملعب «أولد ترافورد».

0
%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%8A%D8%AA%D8%AF%200-2%20%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D8%B3%D9%8A%D8%AA%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D9%83%D8%A3%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A7%D8%A8%D8%B7%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%86%D8%AC%D9%84%D9%8A%D8%B2%D9%8A%D8%A9%7C%20%D8%AC%D9%88%D8%A7%D8%B1%D8%AF%D9%8A%D9%88%D9%84%D8%A7%20%D9%8A%D8%B6%D8%B1%D8%A8%20%D9%85%D9%88%D8%B9%D8%AF%D8%A7%D9%8B%20%D9%85%D8%B9%20%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%0A

بعد مباراة مثيرة وشيقة بين الجارين اللدودين، تأهل فريق مانشستر سيتي، إلى المباراة النهائية من بطولة كأس الرابطة الإنجليزية للمحترفي، عقب فوزه على نظيره مانشستر يونايتد، بهدفين نظيفين في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء الأربعاء، على أرض ملعب استاد «أولد ترافورد»، في مدينة مانشستر.

وضرب بذلك مانشستر سيتي، بقيادة مدربه الإسباني بيب جوارديولا موعداً نارياً في المباراة النهائية للبطولة، مع نظيره البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لفريق توتنهام اللندني.

وتأهل توتنهام أمس الثلاثاء، إلى المباراة النهائية بعد فوزه على نظيره برنتفورد من الدرجة الاولى بثنائية نظيفة.

وقدم مانشستر سيتي مباراة رائعة، على ملعب منافسه، ونجح في تسجيل هدفين عبر جون ستونز (ق 50)، والبرازيلي فيرناندينيو (ق 83).

ولم يستفد مانشستر يونايتد من غياب عدد كبير من اللاعبين الأساسيين لفريق مانشستر سيتي نتيجة إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، وتعرض للخسارة الأولى محليا بعد 11 مباراة (9 انتصارات وتعادلين).

وعادل جوارديولا نظيره النروجي أولي جونار سولسكاير مدرب يونايتد بعدد الانتصارات في المواجهات المباشرة بينهما وأصبح لكل واحد بينهما ثلاثة انتصارات مقابل تعادل في المباريات السبع التي جمعتهما.

وفشل الشياطين الحمر، في الثأر من السيتيزن، الذي أنهى له مشواره عند هذا الدور في الموسم الماضي (3-1 ذهابا في أولدترافورد وصفر-1 إيابا) في طريقه لاحراز اللقب على حساب أستون فيلا 2-1.

ما قبل مباراة مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد

تتجه أنظار عشاق الكرة الإنجليزية، وجماهير العملاقين مانشستر يونايتد، وجاره وغريمه التقليدي على زعامة الكرة في مدينة مانشستر، فريق مانشستر سيتي، بعد قليل، خلف شاشات التلفاز، صوب أرض ملعب استاد «أولد ترافورد»، من أجل متابعة المباراة المرتقبة بين الفريقين، ضمن منافسات الدور قبل النهائي من بطولة كأس الرابطة الإنجليزية المحترفة.

وحجز فريق توتنهام اللندني، المقعد الأول في المباراة النهائية للبطولة الإنجليزية العريقة، عقب فوزه على نظيره برينتفورد بهدفين نظيفين في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء الثلاثاء.

ويحتضن ملعب «ويمبلي» في العاصمة الإنجليزية لندن، المباراة النهائية في شهر أبريل المقبل، بدون وجود جماهيري أيضاً، على أغلب الاعتقادات في ظل الأزمة الحالية التي تعيشها المملكة المتحدة في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد فيها.

وتغلب فريق مانشستر يونايتد، في دور الستة عشر من البطولة على نظيره برايتون بثلاثية نظيفة، ثم في دور الثمانية فاز على إيفرتون بهدفين للاشيء، ليضرب موعداً مع جاره السيتي في قمة الليلة.

أما فريق مانشستر سيتي، فحذا حذوه بدوره، وأطاح بفريق بيرنلي في دور الستة عشر بثلاثية نظيفة، ضم تغلب في دور الثمانية على فريق لندني أخر، وهو آرسنال وبنتيجة كبيرة 4-1.

وتواجه فريقا مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد، من قبل في بطولة كأس الرابطة الإنجليزية للمحترفين، في 9 مباريات، ويتقاسم الفريقان هذه المواجهات بفوز كل منهما في 4 مباريات، وانتهت مباراة واحدة بالتعادل.

وخلال هذه المباريات بين الفريقني، سجل «الشياطين الحمر» 11 هدفًا، وسجل لاعبو «السماوي» 14 هدفًا.

وكانت أخر مواجهة بين مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي في كأس الرابطة الإنجليزية للمحترفين، في الدور نصف النهائي أيضًا من البطولة، في الموسم الماضي، 2019-2020، حين أقيمت مباريات البطولة بنظام الذهاب والإياب، وتمكن «السيتزين» من التأهل إلى النهائي بعد الفوز بنتيجة 3-2 في مجموع المباراتين، حيث فاز أبناء المدرب الإسباني بيب جوارديولا ذهابًا على ملعب «أولد ترافورد» بنتيجة 3-1، وفاز فريق النرويجي أولي جونار سولسكاير إيابًا على ملعب «الاتحاد» بهدف دون رد.

ويراهن المدربان اليوم على اللاعبين في ظل الصحوة التي يعيشها كل من الفريقين مؤخراً في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، والتي شهدت طفرة كبيرة، لاسيما مع مانشستر يونايتد، الذي ارتقى لمزاحمة ليفربول على قمة جدول ترتيب البريميرليج.


.