ساري: مشاكل فنية؟!.. مشكلة يوفنتوس في جودة لاعبيه

عقب خسارة يوفنتوس كأس إيطاليا لصالح نابولي، وجه ساري انتقاداً كبيراً للاعبيه، وتحديداً كريستيانو رونالدو، على المستوى المتواضع الذي ظهروا به

0
%D8%B3%D8%A7%D8%B1%D9%8A%3A%20%D9%85%D8%B4%D8%A7%D9%83%D9%84%20%D9%81%D9%86%D9%8A%D8%A9%D8%9F!..%20%D9%85%D8%B4%D9%83%D9%84%D8%A9%20%D9%8A%D9%88%D9%81%D9%86%D8%AA%D9%88%D8%B3%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AC%D9%88%D8%AF%D8%A9%20%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D9%87

يعتقد الإيطالي ماوريسيو ساري المدير الفني لفريق يوفنتوس الإيطالي أن فريقه لا يعاني من مشاكل فنية كما يحاول البعض أن يشيع، وأن خسارة الفريق بالأمس – الأربعاء- من فريق نابولي في نهائي كأس إيطاليا لم تكن بسبب الخطة الموضوعة، وإنما كانت بسبب جودة اللاعبين كما أسماها.

منذ تولي المدير الفني الإيطالي صاحب الـ21 عاماً مهمة تدريب يوفنتوس وهو يتعرض لحملان نقد شرسة بسبب تراجع أداء «البيانكونيري» الملحوظ، على الرغم من وصوله إلى نهائي كأس إيطاليا، وتصدره بطولة الدوري الإيطالي، بالإضافة إلى منافسته في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

وزادت حدة الانتقادات في الساعات والأيام الماضية، بعدما فشل في هز شباك فريق إيه سي ميلان، الضعيف للغاية، في نصف النهائي، ثم فشل في هز شباك فريق نابولي في النهائي أو فرض شخصيته على المباراة، ليظهر المنافس بشكل أخطر في المباراة، وينجح في تتويج هذه الخطوة إلى تتويج باللقب عن طريق ركلات الترجيح.

إقرأ أيضاً: نابولي يتوج بلقب كأس إيطاليا بالفوز على يوفنتوس 4-2 بركلات الترجيح

ساري خرج بتصريحات لشبكة «راي سبورت» الإيطالية عقب المباراة، ليؤكد أن هناك إحباط كامل من النتيجة، مشدداً على عدم رضاه عن الاداء الذي ظهر عليه اللاعبين، قائلاً في نفس الوقت أنه لا يوجد شيء يمكن فعله لأن اللاعبين يفتقدون للجودة.

وقال ساري في تصريحاته: «المشكلة بالطبع ليست فنية بأي حال من الأحوال، مشكلة يوفنتوس في جودة لاعبيه،نحتفظ بالكرة بشكل جيد، ونفرض سيطرتنا على المباريات، لكننا نفتقد اللاعب الذي بإمكانه تحويل هذه السيطرة إلى فرص محققة على المرمى، هذه جدوة نفتقدها في الفريق».

وأضاف المدير الفني الأسبق لنابولي: «فقدنا بعض اللاعبين، وكان علينا ان نبحث عن بدلاء لهم، وكان علينا أن نقوم ببعض التغييرات في المراكز لأن مستوانا البدني ليس في أفضل أحواله، ولا أعتقد أنه لدينا مشكلة في التركيز أو الرغبة، لأننا نؤدي بنفس الشكل على مدار الـ90 دقيقة، أعتقد ان المشكلة في شخصية اللاعبين، لأن المهارات الفردية لهم لم تشفع لتجاوز المنافسين».

وواصل ماوريسيو ساري تحميل اللاعبين مسئولية المتسوى المتدني، وتحديدأ مع سؤاله عن كريستيانو رونالدو والمستوى المحبط الذي ظهر به منذ عودة النشاط الرياضي، قائلاً: «مستوى رونالدو هو نفس مستوى باولو ديبالا ودوجلاس كوستا، هو أيضاً يفتقد للفاعلية على المرمى، ولم يقدم ما يجعله يظهر بشكل أفضل من ذلك».

.