دوريات أوروبية

جوائز الأفضل 2020 | كلوب مصدوم.. ليفاندوفسكي يشكر زملاءه ومدربيه.. ونوير يثمن عقلية بايرن

فاز الألماني يورجن كلوب، مدرب فريق ليفربول الإنجليزي، بجائزة أفضل مدرب في العالم لعام 2020 المقدمة من الاتحاد الدولي لكرة القدم.

0
%D8%AC%D9%88%D8%A7%D8%A6%D8%B2%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%81%D8%B6%D9%84%202020%20%7C%20%D9%83%D9%84%D9%88%D8%A8%20%D9%85%D8%B5%D8%AF%D9%88%D9%85..%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%A7%D9%86%D8%AF%D9%88%D9%81%D8%B3%D9%83%D9%8A%20%D9%8A%D8%B4%D9%83%D8%B1%20%D8%B2%D9%85%D9%84%D8%A7%D8%A1%D9%87%20%D9%88%D9%85%D8%AF%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D9%87..%20%D9%88%D9%86%D9%88%D9%8A%D8%B1%20%D9%8A%D8%AB%D9%85%D9%86%20%D8%B9%D9%82%D9%84%D9%8A%D8%A9%20%D8%A8%D8%A7%D9%8A%D8%B1%D9%86

انتهى حفل جوائز الأفضل 2020 الممنوحة من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم بتتويج متوقع للبولندي روبرت ليفاندوفسكي، إلى جانب عدد من المفاجآت كان أبرزها أن فاز الألماني يورجن كلوب، مدرب فريق ليفربول الإنجليزي، بجائزة أفضل مدرب في العالم لعام 2020 المقدمة من الاتحاد الدولي لكرة القدم، رغم أن معظم الترشيحات اندفعت صوب مواطنه هانزي ديتر فليك مدرب بايرن ميونخ.


كلوب

وأدلى كلوب بعدة تصريحات بعد تتويجه بجائزة أفضل مدرب في العالم، وجاء في تصريحاته: «أنا مصدوم، كان لدي قدر كبير من الاحترام تجاه المرشحين الآخرين، أشكر لاعبي فريقي، كما يجب عليّ أيضًا توجيه الشكر إلى مساعديني في الفريق، فما فعلناه في السنوات الأخيرة كان رائعًا».

وتابع كلوب: «لا أستطيع شرح ما يعنيه غياب الجمهور عن الملاعب، أتذكر كيف كان يرن الملعب عندما يحضر الجمهور، كانت الأمور صعبة جدًا، ولكن فريقي قام بالأمور على نحوٍ جيد للغاية».

وتفوق الألماني يورجن كلوب على اثنين من عمالقة عالم التدريب كـ هانز فليك، الذي قاد بايرن ميونخ الألماني إلى التتويج بـ 5 ألقاب خلال العام، منها دوري أبطال أوروبا والدوري الألماني، ومارسيلو بيلسا، الذي قاد فريق ليدز يونايتد للصعود إلى الدوري الإنجليزي الممتاز.

وقدم ليفربول عامًا مثاليًا، وحقق لقب البريميرليج بعد أن حطم العديد من الأرقام.

كما فاز العملاق الألماني مانويل نوير، حارس مرمى بايرن ميونخ، بجائزة أفضل حارس مرمى في العالم لعام 2020.


نوير

وتفوق نوير على السلوفيني يان أوبلاك، حارس مرمى أتلتيكو مدريد الإسباني، وأليسون بيكر، حارس مرمى ليفربول.

وفي الحقيقة يستحق نوير تلك الجائزة، فقد كان عنصرًا حاسمًا في تحقيق فريقه كافة هذه الإنجازات المحلية والقارية طوال العام.

وبالتأكيد مر نوير بعدة فترات سيئة في عام 2020، ولكنه كان حاضرًا في الأوقات الصعبة والحاسمة، ولا ننسى الأداء العظيم الذي قدمه أمام باريس سان جيرمان الفرنسي وثلاثي هجومه الناري المكون من نيمار دا سيلفا، كيليان مبابي وأنخيل دي ماريا، في نهائي دوري أبطال أوروبا.

وأدلى مانويل نوير بتصريح بعد الإعلان عن فوزه بجائزة أفضل حارس مرمى في العالم، فقال: «أشكركم جزيلًا، كان هذا العام أحد أفضل الأعوام في مسيرتي الكروية، ما فعلناه كان لا يُصدق، تمتع فريقنا بعقلية رائعة، وكنا متحمسين للغاية».


راموس

وأعلن الاتحاد الدولي كذلك عن أفضل تشكيلة في العام، وضمت التشكيلة قائد ريال مدريد سيرجيو راموس.

وعبر راموس عن سعادته بالحصول على تلك الجائزة قائلًا: «أحد أهم العوامل الرئيسية هو الاحتفاظ بالأمل والطموح والرغبة في الانتصار برغم تحقيق أمور كثيرة، أحب البدء من الصفر كل عام، أحب تحقيق أهداف جديدة لزيادة دولاب ألقابي، أود أن أشكر فيفا وفيفا برو... وأهدي هذه الجائزة إلى ضحايا فيروس كورونا، وأبعث لهم عناقًا حارًا».

وأضاف راموس: «كما أود تهنئة زملائي في التشكيلة المثالية، سنواصل الصراع في هذه المباراة التي لم ننتصر فيها بعد، علينا الانتصار على هذا الفيروس».


ليفاندوفسكي

وتربع البولندي روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم بايرن ميونخ، على عرش جوائز الأفضل بعد فوزه بجائزة أفضل لاعب في العالم لعام 2020 متفوقًا على البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم فريق يوفنتوس الإيطالي، والأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد فريق برشلونة الإسباني.

وعبر ليفاندوفسكي عن سعادته بهذه الجائزة قائلًا: «أشكر زملائي ومدربي والفريق بأكمله، كان التتويج بدوري أبطال أوروبا أفضل ما حدث في الموسم».


.

اخبار ذات صلة