القضاء سيلقي الكلمة الأخيرة في مصير الدوري الهولندي

ناديان من الدرجة الثانية في الدوري الهولندي يقرران رفع قضية عاجلة لتحديد مصيرهما بعد قرار إلغاء موسم 2019-2020، وقرار إلغاء الصعود والهبوط.

0
%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B6%D8%A7%D8%A1%20%D8%B3%D9%8A%D9%84%D9%82%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%84%D9%85%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D9%8A%D8%B1%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D8%B5%D9%8A%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%87%D9%88%D9%84%D9%86%D8%AF%D9%8A

قرر فريقان هولنديان في دوري الدرجة الثانية رفع دعوى قضائية أمام المحكمة، وذلك بعد قرار الاتحاد الهولندي لكرة القدم بإلغاء الدوري الموسم، لأنهما لن يتمكنا من الصعود إلى دوري الدرجة الأولى بعد إلغاء الصعود والهبوط، على أن تعقد محكمة أوترخت جلسة استماع شفوية يوم 8 مايو المقبل.

وقالت المحكمة في بيان لها الخميس إن العملية القانونية ستتخذ شكل محاكمة سريعة؛ وسيعلن القاضي، الذي لديه سلطة اتخاذ إجراءات احترازية، قراره في غضون أسبوعين على أقصى تقدير.

وقال نادي كامبور الهولندي في بيان له «الدماء والعرق والدموع التي سالت لمدة عام ستذهب هباء، وهذا أمر لا يمكن تحمله. نعتقد أننا مدينون للاعبينا والجهاز الفني والموظفين والمشجعين والرعاة بتحدي هذا القرار غير العادل».

اقرأ أيضًا: برشلونة يضحي بأربعة نجوم لاستعادة أونانا من أياكس أمستردام

ويحتل كامبور ودي جرافشاب المركزين الأول والثاني في دوري الدرجة الثانية الهولندي برصيد 66 و62 نقطة على التوالي، مما يمنحهم حق الترقية إلى الدوري الهولندي.

كان الاتحاد الهولندي لكرة القدم قد أعلن الجمعة الماضية إلغاء موسم الدوري المحلي 2019-2020 دون تحديد هوية البطل وتأهل الفرق أصحاب المراكز الأول للدوريات الأوروبية، وذلك بسبب الأزمة الناجمة عن انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

.