نيمار يثير غضب باريس سان جيرمان

استقبل باريس سان جيرمان ببرود بالكلمات الأخيرة للبرازيلي نيمار جونيور، الذي كان لديه عرض التجديد على الطاولة لفترة طويلة، لكنه لم يقرر بعد التوقيع عليه منتظرًا تحرك برشلونة.

0
اخر تحديث:
%D9%86%D9%8A%D9%85%D8%A7%D8%B1%20%D9%8A%D8%AB%D9%8A%D8%B1%20%D8%BA%D8%B6%D8%A8%20%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B3%20%D8%B3%D8%A7%D9%86%20%D8%AC%D9%8A%D8%B1%D9%85%D8%A7%D9%86

تحدث المهاجم البرازيلي نيمار جونيور في المؤتمر الصحفي قبل مواجهة فريقه باريس سان جيرمان الفرنسي أمام مانشستر سيتي الإنجليزي في ذهاب الدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا «شامبيونزليج»، ولكن كلماته لم تكن ما يتوقعه ليوناردو دي أراوجو، المدير الرياضي للعملاق الفرنسي، ولا مالك النادي القطري ناصر الخليفي.

قام نيمار بتأجيل عرض تجديد عقده مع باريس سان جيرمان لفترة طويلة حسب رغبته، وبالأمس أضيف فصل آخر: كلمات طيبة من البرازيلي، لكن لا شيء ملموس، وفي باريس، لديهم شك في أن الأمر سيستمر وأن ظل نادي برشلونة الإسباني سيواصل ملاحقة ابن السامبا رغبة في استعادته.

وعلى الرغم من حضوره في مؤتمر صحفي قبل نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، لم يكن لدى البرازيلي أي مشكلة في معالجة مسألة استمراره في باريس سان جيرمان قائلاً إنه سعيد وأنه يواصل الحديث مع الإدارة.

وأكد نيمار: «ليس لدي ما أقوله بشأن التجديد، ولقد تحدثت عن ذلك بالفعل في المباراة الأخيرة ولا أعرف لماذا يتعين علي تكراره، ونحن نتحدث إلى النادي وسأفعل ما هو أفضل للجميع، ولقد قلت بالفعل إنني سعيد في باريس».

وهو تصريح يستمر في زرع الشكوك في اتجاه النادي الباريسي، حيث لا يفهوم من داخل باريس سان جيرمان كيف لا يكون البرازيلي وضحًا أكثر بشأن مستقبله بعدما تلقى عرضًا مذهلًا لتجديد عقده.

في الوقت الحالي، يعبر نيمار عن كلمات طيبة ولا يغلق الأبواب، ولكن في باريس ما زالوا يشكون في أنه ينتظر تحركات برشلونة لمعرفة ما إذا كان خيار ارتداء قميص البلوجرانا سيعاد فتحه من جديد.

وكل شيء يعتمد على ليونيل ميسي، لأنه إذا قرر الأرجنتيني الرحيل عن برشلونة، فإن نيمار لن يقدر حتى فكرة العودة إلى برشلونة، ولكن إذا وافق ليو على الاستمرار وخفف برشلونة من كتلة الرواتب مع بعض المبيعات المهمة، فإن خيار البرازيلي سيكون مرة أخرى المتصدر في سوق الانتقالات الصيفي المقبل.

في صيف عام 2019، كانت هناك بالفعل مفاوضات بين مجلس إدارة جوسيب ماريا بارتوميو وباريس سان جيرمان لعودة نيمار، ولم تؤت هذه المحادثات ثمارها.

وفي صيف 2020، كان اسم ميسي مرتبطًا بالانتقال إلى باريس سان جيرمان عندما أراد مغادرة برشلونة، ولكن عودة خوان لابورتا إلى رئاسة برشلونة تسببت في تغيير جذري، والآن زادت احتمالات استمرار الأرجنتيني مع الفريق الكتالوني.

.