مستقبل مبابي يدخل مرحلة الحسم.. سان جيرمان يتمسك بالأمل وريال مدريد يترقب

من المتوقع أن تشهد فترة الأسبوعين المقبلين حسم مستقبل كيليان مبابي نجم باريس سان جيرمان إما بالاستمرار موسما جديدا على الأقل أو الانتقال إلى ريال مدريد الذي يترقب مفاوضات اللاعب وناديه.

0
%D9%85%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%A8%D9%8A%20%D9%8A%D8%AF%D8%AE%D9%84%20%D9%85%D8%B1%D8%AD%D9%84%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B3%D9%85..%20%D8%B3%D8%A7%D9%86%20%D8%AC%D9%8A%D8%B1%D9%85%D8%A7%D9%86%20%D9%8A%D8%AA%D9%85%D8%B3%D9%83%20%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D9%84%20%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%8A%D8%AA%D8%B1%D9%82%D8%A8

يبدو أن مستقبل الفرنسي الدولي كيليان مبابي، نجم باريس سان جيرمان، يدخل مرحلة حاسمة خلال الأيام المقبلة، فيما يتمسك القطري ناصر الخليفي، رئيس النادي، بأمل الإبقاء على نجمه، وسط ترقب من ريال مدريد.

ولا يخفى على أحد أن ريال مدريد وضع مبابي على رأس قائمة اهتماماته في فترة الانتقالات الصيفية الجارية، كما أن الشاب الفرنسي هو هدف فلورنتينو بيريز، رئيس النادي الملكي، منذ أن كان يلعب في صفوف موناكو.

وأثار مستقبل مبابي الكثير من الجدل في الصحافة الأوروبية خلال الأشهر الماضية، حيث يرفض النجم صاحب الـ22 عاما تجديد عقده مع العملاق الفرنسي، الذي ينتهي بنهاية الموسم المقبل.

ووجد سان جيرمان نفسه في ورطة، إذ يواجه النادي خطر خسارة خدمات مبابي الصيف المقبل مجانا، بعد أن دفع 145 مليون يورو لضمه من موناكو عام 2018، ما قد يجبره على بيع اللاعب هذا الصيف، والاستفادة من مبلغ مالي ضخم، يساعده في عملية بناء الفريق، مع الالتزام بلوائح اللعب المالي النظيف.

لكن رغم ذلك، لم يستسلم مسؤولو باريس سان جيرمان للأمر الواقع، ما يظهر في تصريحات ناصر الخليفي، حيث يتحدث دائما بنبرة ثقة عن ملف النجم الفرنسي الدولي.

وحسبما أشارت النسخة الإسبانية من صحيفتنا «آس»، فإن مستقبل مبابي سيتم حسمه خلال الأسبوعين المقبلين، أي قبل نهاية شهر يوليو الجاري.

ومن المتوقع أن تتضح ملامح مستقبل مبابي قبل أن يخوض باريس سان جيرمان أولى مبارياته في الموسم الجديد، يوم 1 أغسطس المقبل، إذ يلتقي ليل بطل الدوري الفرنسي في بطولة كأس السوبر المحلي.

بعد الأسبوعين المقبلين، سيكون من الصعب تغيير الموقف في ملف مبابي، الذي لم يتحدد بعد موعد عودته إلى تدريبات سان جيرمان، استعدادا للموسم الجديد.

ويقضي مبابي في الوقت الحالي إجازة الصيف رفقة عائلته، بعد مشاركته مع منتخب فرنسا في نهائيات كأس أمم أوروبا «يورو 2020»، التي أقيمت في 11 مدينة، واكتفى فريق «الديوك» فيها ببلوغ الدور ثمن النهائي.

وأضاع مبابي ركلة الترجيح الحاسمة في مباراة فرنسا وسويسرا، والتي تسببت في خروج بطل مونديال 2018 مبكرا من البطولة القارية.

.