كارثة أخلاقية جديدة.. والبطل نيمار

أشارت تقارير صحفية وتليفزيونية إلى أن هناك سيدة قامت بتقديم شكوى ضد البرازيلي نيمار دا سيلفا، لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي، تُفيد بأنه اعتدى عليها لا أخلاقيًا

0
%D9%83%D8%A7%D8%B1%D8%AB%D8%A9%20%D8%A3%D8%AE%D9%84%D8%A7%D9%82%D9%8A%D8%A9%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9..%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B7%D9%84%20%D9%86%D9%8A%D9%85%D8%A7%D8%B1

يبدو أن مزاعم ارتكاب نجوم كرة القدم لوقائع لا أخلاقية بدأت في الانتشار مؤخرًا، فمنذ عدة شهور أشارت تقارير إلى أن البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب ريال مدريد الإسباني السابق ويوفنتوس الإيطالي، الحالي ارتكب واقعة أخلاقية مع سيدة ما.

وعلى غرار «الدون» كشف موقع «يونيفرسو أون لاين» أن هناك سيدة تقدمت بشكوى في حق البرازيلي نيمار دا سيلفا، لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي، تُفيد بأنه اعتدى عليها لا أخلاقيًا في الخامس عشر من شهر مايو الماضي بأحد فنادق باريس.

وحسبما ذكرت السيدة في الشكوى التي قدمتها بأحد مراكز شرطة ولاية ساو باولو البرازيلية، فتُؤكد أنها تعرفت على نيمار عبر وسيلة التواصل الاجتماعي «إنستجرام»، وبعد تبادل عدة رسائل مع اللاعب، قام صديق له يُدعى جالو بشراء التذاكر وحجز غرفة في أحد فنادق العاصمة الفرنسية باريس لكي تتمكن من السفر إلى فرنسا ومقابلة نجم باريس سان جيرمان.

ووفقًا للأنباء الصادرة عن الموقع البرازيلي فإن نيمار وصل مخمورًا إلى الفندق في تمام الساعة الثامنة مساءً، وبعد تبادل الحديث بينهما لعدة دقائق تحول نجم «السيلساو» إلى شخص عدواني واعتدى عليها بشكلٍ لا أخلاقي.

وأكدت تلك السيدة أنها عادت إلى البرازيل في السابع عشر من مايو ومرت بمرحلة انهيار بسبب التجربة السيئة التي عاشتها، وكانت تخشى تقديم شكوى في حق اللاعب.

وفور أن انتشرت تلك الأنباء قام برنامج «جلوبو إيسبورت» بتأكيد تلك المعلومات ونشر الشكوى المقدمة في حق نيمار.



وأكد وكيل أعمال نيمار أنه لا يدري شيئًا عن تلك الشكوى وفضل عدم التعليق على الأمر إلى أن يتمكن من تحليل وقائع هذا الأمر.

.