دموع نيمار تثير القلق في باريس.. وتوخيل يكشف سر مبابي

سقط باريس سان جيرمان في فخ الخسارة أمام ليون بهدف للاشيء ضمن منافسات الدوري الفرنسي في مباراة شهدت إصابة نيمار وجلوس مبابي على مقاعد البدلاء

0
%D8%AF%D9%85%D9%88%D8%B9%20%D9%86%D9%8A%D9%85%D8%A7%D8%B1%20%D8%AA%D8%AB%D9%8A%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%84%D9%82%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B3..%20%D9%88%D8%AA%D9%88%D8%AE%D9%8A%D9%84%20%D9%8A%D9%83%D8%B4%D9%81%20%D8%B3%D8%B1%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%A8%D9%8A%20

بعد عدة عروض رائعة في بطولة دوري أبطال أوروبا، وكذلك في الليجا الفرنسية، عاد فريق باريس سان جيرمان لمسلسل الخسائر من جديد بعد سقوطه أمام نظيره ليون بهدف للاشيء في المباراة التي جمعت بين الفريقين، مساء أمس الأحد، على أرض ملعب (بارك دي برانس) في العاصمة باريس، ضمن منافسات الجولة الرابعة عشر من منافسات بطولة الدوري الفرنسي، الدرجة الأولى لكرة القدم.


وعقب المباراة تحدث الألماني توماس توخيل المدير الفني، لفريق باريس سان جيرمان، عن أسباب خسارة حامل لقب الدوري الفرنسي، وسر جلوس أيقونة الفريق كيليان مبابي على مقاعد البدلاء، وكذلك موقف البرازيلي الموهوب نيمار دا سيلفا في نهاية المباراة.


وكانت الخسارة أمام ليون هى الرابعة في الموسم الجاري ببطولة الدوري الفرنسي لعملاق حديقة الأمراء، وتراجع بسببها إلى المركز الثالث في جدول الترتيب برصيد 28 نقطة، بفارق نقطة واحدة عن المتصدر ليل ووصيفه بفارق الأهداف فريق ليون، وكذلك متقدماً بنقطة واحدة على صاحب المركز الرابع مارسيليا، ونقطتين عن صاحب المركز الخامس مونيبليه، في واحد من أكثر المواسم إثارة وسخونة حتى الآن في الليجا 1، الفرنسية.


ونقلت كاميرات العالم في نهاية مباراة ليون وباريس سان جيرمان، دموع النجم البرازيلي نيمار وهو يخرج من الملعب في الدقيقة 90 على نقالة، بعد تدخل عنيف من المدافع تياجو مينديز، الذي حصل على البطاقة الحمراء.


وتسببت هذه الدموع في حالة من القلق الشديد لجماهير باريس سان جيرمان، خوفاً من فقدان نجم الفريق لفترة طويلة، خاصة في ظل الأداء المتميز الذي يقدم الموهوب البرازيلي رفقة الفريق في الفترة الماضية، حيث قاد البي إس جي، بجدارة إلى دور الـ 16 من بطولة دوري أبطال أوروبا، بعد ثنائية في مرمى مانشستر يونايتد، و(هاتريك) في مرمى باشاك شهير في أخر مباراتين للفريق في دور المجموعات للبطولة.


وأوضح توماس توخيل في تصريحات نقلتها شبكة (تيليفوت) الفرنسية أنه لا يعرف طبيعة الإصابة وأن نيمار سيخضع لفحوصات طبية اليوم للكشف عن طبيعة إصابته، وقال: نيمار، ليس لدي ما أقوله، من واقع خبرتي الأفضل هو انتظار نتائج الفحوصات الطبية التي سيخضع لها.


لماذا شارك مبابي لمدة نصف ساعة فقط أمام ليون؟.. توخيل يرد


وسيطرت على الجماهير حاحلة من الدهشة بعد مشاركة الجناح المهاجم للفريق الشاب كيليان مبابي لمدة 30 دقيقة فقط في المباراة، وجلوسه على مقاعد البدلاء، خلال المواجهة مع ليون، رغم حاجة الفريق لجهوده.


وأزال توماس توخيل الغموض لدّى الجماهير ومتابعي الفريق بعدما كشف عن أنه لم يدفع باللاعب أساسياً بناء على قرار طبي، وتوصية من طبيب الفريق خوفاً على اللاعب.


وقال توماس توخيل: كيليان مبابي لم يكن قادرا على اللعب لأكثر من 25 دقيقة، لكنني دفعت به لمدة نصف ساعة، وقد أبلغني الجهاز الطبي بأن مبابي لا يستطيع المشاركة منذ البداية، لقد كان الموقف فيه خطورة كبيرة عليه في الفترة المقبلة، ولا يحتمل المجازفة.

كما تحدث توخيل عن إصابة لاعبه ديالو، مؤكداً أنه يعاني من مشكلة عضلية دفعته لمغادرة ملعب المباراة أمام ليون بعد مرور 20 دقيقة فقط، مبدياً دهشته من إصابة اللاعب خاصة أنه لم يتعرض لحمل عضلي في الفترة الماضية، وغاب عن المباراة الأخيرة أمام فريق باشاك شهير، في دوري أبطال أوروبا.


توماس توخيل: أتحمل مسؤولية الخسارة من ليون.. وباريس مرهق جداً


وتطرق توماس توخيل في تصريحاته للحديث عن خسارة سان جيرمان أمام ليون، مشدداً على أنه يتحمل مسؤولية الخسارة قبل أي فرد أخر في الفريق، وقال: لم نقدم أداء مميزاً، وافتقدنا الجدية اللازمة، وظهرنا كفريق مرهق جداً، رغم أنها كانت مباراة علينا أن نُظهر فيها أننا ما زلنا هنا، من الصعب الاستمرار على مستوى عال من الأداء خاصة مع مباريات دوري أبطال أوروبا، وبعد المواجهات الصعبة التي خضناها أمام مانشستر يونايتد ولايبزيج ومونبيليه وباشاك شهير.


وتابع: لقد خسرنا نقاطاً ضد مارسيليا وبوردو وموناكو، وهذا كثير علينا، شاهدت مباراة على مستوى منخفض جداً منن لاعبينا وخسرنا في النهاية، أنا لست راضياً عن النتيجة أبداً، وهى خطوة كبيرة للخلف، وبمثابة مفاجأة كبيرة، والابتعاد عن الصدارة طبيعي طالما الفريق لا يؤدي بكفاءة ويقدم مثل هذه الهدايا للمنافسين على اللقب.


.