توماس توخيل يفسد مشروع باريس سان جيرمان الضخم

هناك خيبة أمل كبيرة شهدها فريق باريس سان جيرمان خلال هذا الموسم بسبب المدير الفني للفريق توماس توخيل الذي جاء لقيادة الأمراء في بداية الموسم

0
%D8%AA%D9%88%D9%85%D8%A7%D8%B3%20%D8%AA%D9%88%D8%AE%D9%8A%D9%84%20%D9%8A%D9%81%D8%B3%D8%AF%20%D9%85%D8%B4%D8%B1%D9%88%D8%B9%20%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B3%20%D8%B3%D8%A7%D9%86%20%D8%AC%D9%8A%D8%B1%D9%85%D8%A7%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%B6%D8%AE%D9%85

«من الصعب تبرير ما حدث»، كانت أولى كلمات الألماني توماس توخيل المدير الفني لفريق باريس سان جيرمان عقب خسارة فريقه، لقب بطولة كأس فرنسا أمام ستاد رين

توماس توخيل الذي تولى القيادة الفنية لفريق باريس سان جيرمان في بداية الموسم، خلفًا للمدرب الحالي لآرسنال أوناي إيمري، من أجل هدف وحيد وظاهر لمالكي النادي الفرنسي، وهو التتويج بالثلاثية، «الدوري الفرنسي، كأس فرنسا، دوري أبطال أوروبا».

ولكن هناك خيبة أمل كبيرة شهدها فريق باريس سان جيرمان خلال هذا الموسم، بعدما ودع البطولة الأهم، دوري أبطال أوروبا، من معقله ووسط جماهيره على يد فريق مانشستر يونايتد في دور الـ 16، قبل أن يفقد لقب كأس فرنسا أمس السبت، وتوج فقط بلقب الدوري الفرنسي الذي حسمه مبكرًا.

وبعد ذلك، هل أفسد توخيل مخطط سان جيرمان في مواصلة الهيمنة على الكرة الفرنسية والتي شهدتها السنوات الماضية؟ وفشل في تحقيق حلم ناصر الخليفي رئيس النادي وسط الإستثمارات الكبيرة التي ضخها للفريق، في محاولة منه لتحقيق العديد من المكاسب سواء المادية أو التتويج بالألقاب الكبيرة.

الفشل الأول| السيطرة المحلية انتهت

انتهت الهيمنة الفرنسية هذا الموسم لباريس سان جيرمان، واكتفى فقط بالتتويج بلقب الدوري، قبل 4 جولات من نهايته، حيث احتل صدارة ترتيب الجدول برصيد 84 نقطة، وبفارق 19 نقطة كاملة عن أقرب منافسيه ليل.

ولكن الدوري وحده لا يكفي، حيث خسر لقب كأس فرنسا أمام ستاد رين بركلات الجزاء بنتيجة 6 – 5 بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بنتيجة 2 – 2، في مباراة وضح فيها الإثارة الكبيرة، كما وضح فيها بعض المشكلات في فريق توخيل، بعدما خرج لأول مرة كيليان مبابي عن هدوءه وتركيزه وتعرض للطرد، ما ينذر أنه يفقد السيطرة على نفسه، وذلك يرجع للمدرب والمؤهل النفسي للفريق، بجانب اعتداء نيمار على مشجع عقب المباراة دليل واضح أيضًا على عدم المسئولية من اللاعب تجاه ناديه وقميصه وقد يعرضه لعقوبات جديدة بعد العقوبة التي فرضت عليها في دوري أبطال أوروبا بالإيقاف 3 مباريات.

ليس كأس فرنسا فحسب الذي فقد سان جيرمان سيطرته عليه، فقد ودع بطولة كأس رابطة الدوري الفرنسي والمتوج بلقبها 8 مرات من قبل، بعدما خسر أمام جانجون في الدور ربع النهائي بثنائية مقابل هدف.

ويعد الموسم الحالى هو الأول منذ عام 2013 الذى يكتفى فيه باريس سان جيرمان بتحقيق لقب وحيد هو الدورى الفرنسى.

وداع الحلم في دوري أبطال أوروبا

تبخرت أحلام باريس سان جيرمان في حصد لقب دوري أبطال أوروبا، وذلك بعد الخسارة أمام مانشستر يونايتد الإنجليزي، بنتيجة 1 – 3 في المباراة التي جمعتهما على ملعب «حديقة الأمراء» بالعاصمة الفرنسية «باريس».

ونجح مانشستر يونايتد في قلب الطاولة على باريس سان جيرمان، بعد الخسارة في ملعبه بثنائية نظيفة، في مباراة كان الطرف الأقرب فيها هو فريق الأمراء، ولكن حدث ما لم يكن في الحسبان، ولم تستطع الملايين التي أنفقها الفريق لتدعيمهم لتحقيق لقب دوري الأبطال.



النتائج السيئة

باريس سان جيرمان حقق نتائج سلبية تاريخية، لن تمحى حيث خسر «بريمونتادا» غريبة أمام مانشستر يونايتد في دوري الأبطال.

خسر في نصف نهائي كأس الدوري أمام جانجون.

خسر في نهائي كأس فرنسا بريمونتادا أيضًا أمام ستاد رين.

.