Web Analytics Made
Easy - StatCounter
تقارير تكشف مرتب إيكاردي ونافاس رفقة باريس سان جيرمان

تقارير تكشف مرتب إيكاردي ونافاس رفقة باريس سان جيرمان

حصل نادي باريس سان جيرمان الفرنسي خلال موسم الانتقالات الصيفية الماضية على خدمات حارس المرمى كيلور نافاس والمهاجم الإيطالي ماورو إيكاردي لتدعيم خطوط الفريق.

آس آرابيا
آس آرابيا
تم النشر

تعاقدت إدارة نادي باريس سان جيرمان الفرنسي خلال اليوم الأخير من موسم سوق الانتقالات الصيفية الماضية مع حارس المرمى الكوستاريكي كيلور نافاس قادمًا من نادي ريال مدريد الإسباني كبيع نهائي، كما حصلت على خدمات المهاجم الأرجنتيني ماورو إيكاردي على سبيل الإعارة قادمًا من نادي إنتر ميلان الإيطالي مع خيار الشراء مقابل 70 مليون يورو.

وحتى الساعات القليلة الماضية لم يُكشف عن قيمة الرواتب السنوية التي يتقاضها كلا اللاعبين إلى أن أتت صحيفة «ليكيب» الفرنسية ونشرت في تقرير لها عن الأرقام السنوية والشهرية التي يحصل عليها حارس المرمى الكوستاريكي والمهاجم الأرجنتيني.

وجاء حارس مرمى ريال مدريد السابق المتوج بثلاث بطولات دوري أبطال أوروبا رفقة «المرينجي» في قائمة أكثر لاعبي الفريق تقاضيًا للأجور براتب شهري تبلغ قيمته الصافية 600 ألف يورو، وهو ما يعني أن اللاعب يتقاضى سنويًا ما يقرب من 7 ملايين يورو، أي أكثر من الراتب الذي كان يتقاضاه مع فريقه السابق بـ 2 مليون يورو.

وأما بالنسبة إلى مهاجم إنتر ميلان المعار إلى باريس سان جيرمان فيتقاضى راتبًا شهريًا تقدر قيمته بـ 500 ألف يورو، وهو ما يعني أن اللاعب يتقاضى سنويًا ما يقرب من 5.8 مليون يورو.

اقرأ أيضًا: هل أخطأ ريال مدريد؟.. الأرقام تنصف نافاس أمام كورتوا

جدير بالذكر أن سوق الانتقالات الصيفية الماضية كان حافلًا للغاية فيما يتعلق بنافاس وإيكاردي، فالأول كان قد قرر الرحيل عن ريال مدريد بعد انتهاء الموسم الماضي، ولكن بمرور الأيام تقبل فكرة البقاء مع فريقه السابق واللعب كبديل للحارس البلجيكي تيبو كورتوا، ولكن انتهى المطاف برحيله إلى العملاق الفرنسي.

وأما بالنسبة إلى الثاني فدخل في مشاكل عدة مع إدارة «النيراتزوري» جعلها تتعاقد مع البلجيكي روميلو لوكاكو وتمنحه رقم المهاجم الأرجنتيني، ويبدو أن الإيطالي أنطونيو كونتي، مدرب إنتر ميلان، عبر عن رغبته، فور توليه مهمة قيادة الفريق، في رحيل اللاعب، وهو ما جعل اسمه يرتبط بعدد من الأندية، أبرزها يوفنتوس الإيطالي، ولكن انتهى به المطاف إيضًا بالرحيل إلى العاصمة الفرنسية.

اخبار ذات صلة