تقارير: الخليفي يضع شرطًا تعجيزيًا للاستغناء عن نيمار

وضعت إدارة نادي باريس سان جيرمان الفرنسي شرطا تعجيزيا على ما يبدو لرحيل البرازيلي الدولي نيمار دا سيلفا نجم الفريق عن أسوار العملاق الباريسي هذا الصيف.

0
%D8%AA%D9%82%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B1%3A%20%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%84%D9%8A%D9%81%D9%8A%20%D9%8A%D8%B6%D8%B9%20%D8%B4%D8%B1%D8%B7%D9%8B%D8%A7%20%D8%AA%D8%B9%D8%AC%D9%8A%D8%B2%D9%8A%D9%8B%D8%A7%20%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%BA%D9%86%D8%A7%D8%A1%20%D8%B9%D9%86%20%D9%86%D9%8A%D9%85%D8%A7%D8%B1

قطعيًا انتهى الجدل المحموم الدائر طوال فترة الانتقالات الصيفية الحالية حول عودة البرازيلي الدولي نيمار دا سيلفا صانع ألعاب فريق باريس سان جيرمان الفرنسي إلى الدوري الإسباني عبر بوابة برشلونة أو ريال مدريد، وذلك بعدما وضع ناصر الخليفي مالك النادي شرطا تعجيزيا لرحيل نجم منتخب «السامبا» عن العملاق الباريسي.

فقد ذكرت صحيفة «لو باريزيان» الفرنسية واسعة الانتشار، أن ناصر الخليفي اجتمع مع عدد من نجوم الفريق وتباحث معهم في مستقبل نيمار، وأخبرهم بأن الإدارة في «حديقة الأمراء» لديها استعداد للاستغناء عن اللاعب حال وصلها عرض له بقيمة 300 مليون يورو.

وأوضحت الصحيفة أن الخليفي يكون بذلك قد أسدل الستار على الشائعات التي ظلت تترد طيلة الميركاتو الصيفي الحالي في أوروبا والذي من المقرر أن يغلق أبوابه اليوم الإثنين، بشأن رحيل نجم برشلونة السابق عن أسواق «حديقة الأمراء».

وأضافت الصحيفة أن مالكي النادي شعروا ببعض «الخذلان» حينما علموا أن نيمار قد طلب مغادرة النادي، وأخبر ليوناردو المدير الرياضي في باريس سان جيرمان بذلك.

اقرأ أيضا: إجماع بين الصحف الكتالونية على انضمام نيمار إلى برشلونة 2020

ونقلت الصحيفة على لسان الخليفي قوله خلال اجتماعه مع قادة الفريق: «لقد وضع (نيمار) ضغوطا من كل الأنواع على برشلونة كي تنجز الصفقة، لقد ترك الباب مواربًا أمام صفقة محتملة ولكن بشروط معينة».

وواصلت: «أجل، نيمار يمكنه الرحيل، لكن فقط إذا ما وصله عرض مذهل: 300 مليون يورو».

وعلى الجانب الآخر ترددت أنباء عن الاجتماع الأول الذي انعقد بين ليوناردو ومديري العملاق الكتالوني والذي عرض فيه مسؤولو الأخير البرازيلي فيليب كوتينيو ومعه أموالا على باريس سان جيرمان لقاء الحصول على خدمات نيمار، لكن هذا العرض لم يكن مقنعا على ما يبدو من وجهة نظر بطل الدوري الفرنسي.

وبالنظر إلى أن باريس سان جيرمان على علم بحجم الأموال التي أنفقتها الإدارة في «الكامب نو» على صفقات الانتقالات هذا الصيف، فإنهم يدركون أنهم سيعانون كثيرًا للحصول على عرض مناسب لضم نيمار، كما أنهم باتوا على يقين أن صاحب الـ 27 عامًا الذي انتقل إلى عاصمة النور نظير 222 مليون يورو في 2017 سينتهي به الحال إلى البقاء في «حديقة الأمراء» لمدة عام آخر.

.