المغاربة يتألقون في انطلاقة الدوريات الأوروبية

المحترفون المغاربة ظهروا بمستوى مميز في الجولة الأولى بالدوريات الأوروبية

0
%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%A7%D8%B1%D8%A8%D8%A9%20%D9%8A%D8%AA%D8%A3%D9%84%D9%82%D9%88%D9%86%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%86%D8%B7%D9%84%D8%A7%D9%82%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D9%8A%D8%A9

شهدت نهاية الأسبوع الماضي، تألق العديد من الأسماء المغربية التي تنشط في مختلف الدوريات الأوروبية، إثر انطلاقة المنافسة الرسمية في بعض بلدان القارة العجوز.

ففي الدوري التركي الممتاز، كان مروان داكوستا، نجما من نجوم مباراة فريقه، إسطنبول بسكسهير، الفائز على فريق طرابزون سبور بهدفين دون مقابل، إذ سجل المدافع المغربي الهدف الأول لفريقه في الدقيقة 43 من الشوط الأول، مفتتحا بالتالي، رصيده التهديفي هذا الموسم، على الرغم من المركز الذي يشغله اللاعب صاحب الـ32 عاما، وهو مركز المدافع الأوسط.

وكان داكوستا بالتالي، من أهم اللاعبين الدوليين المغاربة الذين شاركوا في مونديال روسيا الأخير، خلال انطلاقة الموسم الكروي الجديد، وشأنه في ذلك، شأن مواطنه يونس بلهندة، المحترف بصفوف فريق جلطة سراي التركي.

ففي مباراة الجولة الأولى من السوبر ليجا التركية دائما، واجه زملاء بلهندة، فريق أنقرة جوتشو، الصاعد هذا الموسم إلى الدرجة الممتازة، وفازوا عليه بنتيجة 3-1.

وساهم بلهندة، 28 عاما، والذي دخل في الجولة الثانية من المباراة، في انتصار فريقه بتمريرة حاسمة، سجل منها زميله بالفريق إيرين ديرديوك، الهدف الثالث لجلطة سراي، في الدقيقة 91.

واعترف موقع هوسكورد العالمي، المختص في إحصائيات اللاعبين والدوريات العالمية، بمجهودات اللاعبين المغربيين المتميزة، ومنحهما تقييمات جيدة خلال هذه الجولة، إذ نال داكوستا ثاني، أفضل تقييم في مباراة فريقه برصيد 7.8، فيما كان تقييم بلهندة ثالث أفضل تقييم ضمن صفوف فريقه جطة سراي، بواقع 7.2.

بالمقابل، شهدت مباراة جلطة سراي ضد أنقرة جوتشو دائما، تألقا مغربيا كبيرا من جانب الفريق المضيف، أنقرة جوتشو، إذ يتعلق الأمر، بكل من يونس مختار، ومصطفى الكبير، وهما دوليان مغربيان سابقان ملتحقان هذا الموسم بصفوف الفريق.

ونجح الكبير 29 سنة، في افتتاح رصيده التهديفي هذا الموسم، منذ الدقيقة السابعة من عمر الجولة الأولى، بعد تمريرة حاسمة تلقاها من زميله ومواطنه بالفريق مختار الذي يبلغ من العمر 26 عاما.

وإلى الدوري الفرنسي الممتاز، الليجا 1، حيث كان أداء فيصل فجر الدولي المغربي الملتحق حديثا بصفوف فريق كاين، مقبولا إلى حد ما، على الرغم من هزيمة فريقه القاسية أمام باريس سان جيرمان بـ 3-0.

ونال فجر الذي شارك في كل أطوار المواجهة، ثالث أفضل تقييم ضمن صفوف فريقه، بواقع 6.4 بحسب إحصائيات موقع هوسكورد العالمي.

وإلى الدوري الفرنسي الثاني، حيث اعتبر المهدي الغزوي، 29 عاما، وهو لاعب فرنسي، من أصول مغربية وجزائرية، إذ إن والده مغربي، وأمه جزائرية، من بين أهم العناصر المغربية بهذا الدوري خلال انطلاقة الموسم الكروي الجديد.

فبعد ثلاث جولات من منافسات الليجا 2، استطاع الغزوي، تسجيل هدف واحد وتمرير كرتين حاسمتين لزملائه بصفوف فريق فالنسيان، ليشد إليه الانتباه بالتالي خلال مستقبل الجولات.

.