اجتماع طارئ بين مبابي وتوخيل وليوناردو.. هل اقترب من ريال مدريد؟

علاقة كيليان مبابي مهاجم فريق باريس سان جيرمان الفرنسي تسوء بمدربه الألماني توماس توخيل والنادي يسعى جاهدًا لتجديد تعاقده لما بعد 2022

0
%D8%A7%D8%AC%D8%AA%D9%85%D8%A7%D8%B9%20%D8%B7%D8%A7%D8%B1%D8%A6%20%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%A8%D9%8A%20%D9%88%D8%AA%D9%88%D8%AE%D9%8A%D9%84%20%D9%88%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%A7%D8%B1%D8%AF%D9%88..%20%D9%87%D9%84%20%D8%A7%D9%82%D8%AA%D8%B1%D8%A8%20%D9%85%D9%86%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%D8%9F

يمر كيليان مبابي، مهاجم فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، بأزمة كبيرة مع مدربه الألماني توماس توخيل مما أثار العديد من التساؤلات والتكهنات حول مستقبله مع العملاق الباريسي خلال الفترة المقبلة.

واستضاف باريس سان جيرمان أول أمس الأحد فريق مونبيليه لخوض مواجهة الجولة الثانية والعشرين ببطولة الدوري الفرنسي، وقرر توخيل تغيير مبابي خلال اللقاء مما أثار غضب الأخير تجاه مدربه.

الجدير بالذكر، أن ما حدث في مباراة مونبيليه لم يكن الأول من نوعه، فالمدرب الفرنسي سحب اللاعب من قبل في العديد من المباريات مما يُشير إلى وجود أزمة بين كليهما.

وأثناء التبديل حاول توخيل تبرير موقفه للاعبه، ولكن مبابي لم يوجه نظره تجاهه وواصل سيره إلى دكة البدلاء وعلى وجه علامات الغضب.

وأمام هذا الموقف أكدت صحيفة «لو بيرسيان» الفرنسية انعقاد اجتماعٍ أمس الأحد بين مبابي وتوخيل وليوناردو، المدير الرياضي للنادي الباريسي لبحث موقف اللاعب.

وحسبما أفادت الصحيفة الفرنسية فإن حالة من الهدوء والود سادت الاجتماع بين مبابي وتوخيل، ولكنها أشارت في الوقت نفسه إلى احتمالية انتهاء العلاقة الطيبة التي تجمعهما.

اقرأ أيضًا: مبابي يحتفل بانتصار ريال مدريد على «إنستجرام»

ووفقًا للمعلومات الصادة عن «لو بيرسيان» فإن مبابي غاضب من مدربه لأن هناك تناقض بين تصرفاته هو وإدارة النادي، أي أن النادي يعول عليه كثيرًا كنجم الفريق الأول داخل وخارج الملعب ويشركه دائمًا في الفعاليات الترويجية، بينما اعتاد توخيل خلال الفترة الأخيرة على سحبه من ملعب المباراة قبل انتهائها، على عكس ما يحدث مع نجوم آخرين بالفريق الباريسي الذين يُشاركون طيلة الـ 90 دقيقة.

ويأتي ذلك تزامنًا مع الرغبة القوية لنادي ريال مدريد الإسباني في التعاقد مع المهاجم الفرنسي الشاب، والذي سينتهي عقده مع باريس سان جيرمان عام 2022.

وتسعى الإدارة الباريسية لتمديد عقد مبابي، وتعي نظيرتها الملكية أن السبيل الوحيد للتعاقد مع كيليان هو انتهاء تعاقده، وأمام حالة الجدل الدائرة بين اللاعب ومدربه فإن احتمالية تجديد تعاقده باتت أقل مما مضى.

.