أندية فرنسية تلجأ لمجلس الشورى بشأن إلغاء الدوري بسبب فيروس كورونا

ليون ورئيسه جان-ميشال أولاس كان أبرز المطالبين بـ«تصحيح الخطأ» بشأن إنهاء الدوري الفرنسي، لاسيما في ظل تمكن البطولات الكبرى الأخرى في أوروبا من استكمال منافساتها خلف أبواب موصدة.

0
%D8%A3%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A9%20%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D9%8A%D8%A9%20%D8%AA%D9%84%D8%AC%D8%A3%20%D9%84%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%88%D8%B1%D9%89%20%D8%A8%D8%B4%D8%A3%D9%86%20%D8%A5%D9%84%D8%BA%D8%A7%D8%A1%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A8%D8%B3%D8%A8%D8%A8%20%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7

يعقد مجلس شورى الدولة الفرنسي، غدًا الخميس، جلسة استماع في القضية المرفوعة أمامه من قبل أندية ليون وأميان وتولوز، على خلفية إنهاء رابطة الدوري الفرنسي لكرة القدم الموسم بشكل مبكر بسبب تفشي وباء فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

ورفعت الأندية الثلاثة الصوت عاليًا ضد القرار الذي اتخذته الرابطة في أواخر أبريل، بإنهاء موسم 2019-2020 وتتويج المتصدر باريس سان جيرمان باللقب، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

اقرأ أيضًا: تقارير: باريس سان جيرمان يقترب من توماس بارتي

وانعكس القرار بشكل كبير على الأندية الثلاثة، إذ حرم ليون الذي كان يحتل المركز السابع في الترتيب، من المنافسة على مركز مؤهل لإحدى مسابقتي الاتحاد الأوروبي (دوري الأبطال و«يوروبا ليج»)، وتسبب بهبوط تولوز وأميان إلى الدرجة الثانية.

وبعدما ردت المحكمة الإدارية في باريس في 22 مايو، الطعون التي تقدمت بها الأندية، بات مجلس الشورى الملاذ الأخير أمامها للدفع من أجل العودة عن القرار.

وكان ليون ورئيسه جان-ميشال أولاس أبرز المطالبين بـ«تصحيح الخطأ» بشأن إنهاء الدوري، لاسيما في ظل تمكن البطولات الكبرى الأخرى في أوروبا من استكمال منافساتها خلف أبواب موصدة.

.