أرسين فينجر: كيليان مبابي يشبه بيليه

المدرب الفرنسي المخضرم أرسين فينجر المسؤول حاليا في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) يرى أن هناك تشابهات بين الفرنسي كيليان مبابي والأسطورة البرازيلي بيليه.

0
%D8%A3%D8%B1%D8%B3%D9%8A%D9%86%20%D9%81%D9%8A%D9%86%D8%AC%D8%B1%3A%20%D9%83%D9%8A%D9%84%D9%8A%D8%A7%D9%86%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%A8%D9%8A%20%D9%8A%D8%B4%D8%A8%D9%87%20%D8%A8%D9%8A%D9%84%D9%8A%D9%87

قال المدرب الفرنسي أرسين فينجر، المسؤول حاليا في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إنه يرى أن هناك «تشابهات» بين مسيرة كل من الفرنسي كيليان مبابي والبرازيلي بيليه، الذي يعد من أفضل لاعبي كرة القدم في التاريخ.

وقال فينجر، الذي درب نادي آرسنال لمدة 22 عاما (1996-2018): «أقول منذ سنوات أن هناك تشابهات بين كيليان وبيليه. إنه مثال يحتذى به. بيليه لعب أربع مونديالات وفاز بثلاثة (1958 و1962 و1970). كيليان لديه 22 عاما ولعب مونديال واحد (2018) وفاز به».

وأضاف في مقابلة مع صحيفة (لو باريزيان) الأربعاء أن المنتخب الفرنسي الذي فاز بمونديال 2018 «لا يزال شابا بشكل عام»، ويجب عليه التطلع للفوز بلقب ثان في كأس العالم 2022 بقطر.

وأصبح أسطورة كرة القدم البرازيلي السابق بيليه عضوا فخريا في فاسكو دا جاما، وهو النادي الذي طالما شعر تجاهه بعاطفة خاصة رغم أن حياته المهنية كلها تقريبا قد تطورت في سانتوس.

وأشاد ممثلو فريق ريو دي جانيرو بالمهاجم البرازيلي السابق، الذي أرسلوا إليه شهادة تمنحه العضوية الفخرية للنادي، وفقا لما ذكرته مصادر قريبة من أسطورة سانتوس الأربعاء.

كما أرسل النادي إلى النجم الكبير قميصين برقمين 10 و80 احتفالا بعيد ميلاده الثمانين الذي بلغه في أكتوبر الماضي، وكذلك لوحة بها بعض الصور التي تعود للأسطورة في الملاعب.

وعلى مدار عقدين من مسيرته كلاعب محترف (1956-1977)، ارتدى بيليه قمصان منتخب البرازيل وناديين فقط، هما سانتوس وكوزموس النيوريوكي.

يذكر أن ملك كرة القدم والمتوج 3 مرات بلقب المونديال مع «راقصي السامبا» قد أكد في عدة مقابلات أنه عندما كان طفلا كان من محبي فاسكو دا جاما.

ويوجد المهاجم السابق قيد الحجر الصحي الطوعي في منزله منذ العام الماضي لتجنب الإصابة بفيروس كورونا، مع العلم أنه تلقى قبل ساعات الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لـ«كوفيد-19» ما وصفه بـ «يوم لا ينسى» في رسالة نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي.

.