أبرز ما جاء في اجتماع نيمار مع المدير الرياضي لباريس سان جيرمان

عاد نيمار دا سيلفا، لاعب فريق باريس سان جيرمان، صباح اليوم الإثنين إلى العاصمة الفرنسية للانضمام إلى بقية زملائه والشروع في التحضيرات استعدادًا للموسم الجديد

0
%D8%A3%D8%A8%D8%B1%D8%B2%20%D9%85%D8%A7%20%D8%AC%D8%A7%D8%A1%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D8%AC%D8%AA%D9%85%D8%A7%D8%B9%20%D9%86%D9%8A%D9%85%D8%A7%D8%B1%20%D9%85%D8%B9%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AF%D9%8A%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D8%B6%D9%8A%20%D9%84%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B3%20%D8%B3%D8%A7%D9%86%20%D8%AC%D9%8A%D8%B1%D9%85%D8%A7%D9%86

عاد البرازيلي نيمار دا سيلفا، لاعب فريق باريس سان جيرمان، صباح اليوم الإثنين، إلى العاصمة الفرنسية باريس للانضمام إلى بقية زملائه والشروع في التحضيرات الجديدة استعدادًا للموسم الجديد.

وكان ما يجول بخاطر نيمار أثناء عودته إلى باريس هو الاجتماع بليوناردو، المدير الرياضي بالنادي، للحديث عن مستقبله ورغبته في الرحيل عن الفريق والعودة مرة أخرى إلى برشلونة الإسباني هذا الصيف.

ولكن يبدو أن نيمار لم يجد ما يصره بهذا الاجتماع، وفي هذا السياق أشارت بعض التقارير الصحفية إلى أن الاجتماع شهد نبرة حادة بينهما.

ولم ينته الأمر على هذا النحو فقط، بل هدد ليوناردو البرازيلي بأن النادي سيتخذ ضده الإجراءات اللازمة وسيوقع عليه عقوبات مالية بسبب تغيبه عن الانضمام إلى الفريق لمدة أسبوع.

اقرأ أيضًا: تقارير: اجتماع حاد بين نيمار وباريس سان جيرمان.. الإدارة حسمت مصيره

وأصر المدير الرياضي لحامل لقب الدوري الفرنسي على وجود التزامات على نيمار تجاه النادي ويجب عليه الامتثال لها، وهو ما يُشير إلى أن رحيل نيمار عن «حديقة الأمراء» هذا الصيف بات صعبًا بعض الشيء.

ويبدو أن ما حدث في الاجتماع كان له تأثير على اللاعب، إذ شرع الأخير في خوض التدريبات وحيدًا متقبلًا الأمر، هذا بالرغم من بقائه في باريس وعدم السفر رفقة بقية زملائه لخوص أولى المباريات الودية استعدادًا للموسم الجديد.

وعلى الرغم من عدم خضوع اللاعب للفحوصات الطبية كبقية زملائه وكما يحدث في العديد من الأندية الكبرى قبيل البدء في الفترة التحضيرية، إلا أنه من المتوقع أن يخضع اللاعب لتلك الفحوصات الروتينية، هذا بالإضافة إلى خضوعه لفحوصات أخرى تكميلية لمعرفة مدى الإصابة التي عانى منها مؤخرًا.

جدير بالذكر أن الفترة الماضية شهدت انتشار عدة أنباء تتعلق باحتمالية عودة جناح «السيليساو» إلى فريقه السابق، ولكن يبدو أن هذا الأمر بات صعبًا بعض الشيء بسبب رفض الإدارة الباريسية التخلي عن اللاعب وعدم قدرة عملاق إسبانيا على دفع القيمة المالية الكبيرة التي قد تطلبها إدارة سان جيرمان.

.