الأمس
اليوم
الغد
01:00
الغاء
المكسيك
التشيك
13:00
تأجيل
جزر القمر
كينيا
17:30
الغاء
كرواتيا
البرتغال
16:00
تأجيل
تنزانيا
تونس
16:00
تأجيل
جامبيا
الجابون
16:00
تأجيل
موزمبيق
الكاميرون
13:00
تأجيل
إي سواتيني
الكونغو
13:00
تأجيل
مالاوي
بوركينا فاسو
19:00
تأجيل
غينيا الاستوائية
ليبيا
17:00
الغاء
هولندا
إسبانيا
16:00
تأجيل
توجو
مصر
16:00
تأجيل
بوتسوانا
زامبيا
16:00
تأجيل
رواندا
كاب فيردي
13:00
تأجيل
ليسوتو
بنين
13:00
تأجيل
بوروندي
موريتانيا
13:00
تأجيل
زيمبابوي
الجزائر
19:00
تأجيل
الكونغو الديمقراطية
أنجولا
16:00
تأجيل
غينيا
تشاد
19:00
تأجيل
السنغال
غينيا بيساو
17:00
الغاء
السويد
روسيا
16:00
تأجيل
النيجر
إثيوبيا
13:00
تأجيل
أوغندا
جنوب السودان
20:00
الغاء
فرنسا
أوكرانيا
20:00
الغاء
إنجلترا
إيطاليا
19:00
تأجيل
مالي
ناميبيا
19:00
تأجيل
كوت ديفوار
مدغشقر
19:00
تأجيل
تونس
تنزانيا
19:00
تأجيل
غانا
السودان
19:00
تأجيل
المغرب
أفريقيا الوسطى
17:30
الغاء
البرتغال
بلجيكا
16:00
تأجيل
جنوب إفريقيا
ساو تومي وبرينسيبي
16:00
تأجيل
نيجيريا
سيراليون
19:00
تأجيل
السودان
غانا

5 لحظات لا تنسى في مسيرة كريستيانو رونالدو «فيديو»

رونالدو حقق هذا الموسم حتى الآن العديد من النجاحات وسجل 9 أهداف في 15 مباراة في جميع المسابقات مسجلاً مع السيدة العجوز أفضل انطلاقة في تاريخ كرة القدم الإيطالية

أحمد عبدالخالق
أحمد عبدالخالق
تم النشر

يستمر النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب فريق يوفنتوس الإيطالي في تقديم مستويات والرد على منتقديه رغم تقدمه في العمر، ورحيله عن فريق ريال مدريد الإسباني.

وانضم لفريق يوفنتوس الإيطالي وهو يبلغ من العمر 33 عاماً قادماً من ريال مدريد في يوليو الماضي مقابل 112مليون يورو، وتوقع بعض معظم المحللين والخبراء أن لا يظهر رونالدو مع اليوفي بنفس المستوى الذي كان عليه مع الفريق الملكي.

رونالدو حقق هذا الموسم حتى الآن العديد من النجاحات وسجل 9 أهداف في 15 مباراة في جميع المسابقات مسجلاً مع السيدة العجوز أفضل انطلاقة في تاريخ كرة القدم الإيطالية.

ويستعرض «آس آرابيا» في السطور التالية أفضل خمس لحظات لا تنسى في مسيرة رونالدو:

هدف نهائي كأس إسبانيا ضد برشلونة



في موسم 2010 - 2011 بنهائي كأس ملك إسبانيا، تمكن كريستيانو رونالدو من تسجيل هدف الفوز لفريقه في الدقيقة 103 ليقود الميرنجي للفوز على برشلونة 1 - 0 في ملعب الميستايا الشهير.

كانت هذه أول بطولة له منذ انضمامه إلى لوس بلانكوس قادماً من مانشستر يونايتد في عام 2009.

جائزة بوشكاش عن صاروخه في مرمى بورتو



في موسم دوري أبطال أوروبا 2009، عندما كان لاعبا لفريق مانشستر يونايتد فاجأ الجميع بتسديدة من 40 ياردة، ضد نادي بورتو البرتغالي، والتي سكنت الزاوية العليا للحارس، ونال على هذا الهدف جائزة بوشكاش.

ولكن في ذلك الموسم خسر مانشستر يونايتد 2 - 0 أمام برشلونة في المباراة النهائية، وترك النادي للانضمام إلى ريال مدريد في ذلك الصيف.

هدفه في شباك يوفنتوس



في موسم 2017 - 2018، وقع كريستيانو رونالدو في حب جماهير يوفنتوس، أعطوه تحية كبيرة، رغم أنه سجل هدفًا رائعًا في شباك فريقهم بركلة زوجية خلفية.

كان لجمال الهدف السر في وقوعه في عشق جماهير يوفنتوس، وقد تكون تلك اللحظة التي اتخذ فيها رأيه حول وجهته بعد ريال مدريد.

الفوز ببطولة اليورو 2016



في عام 2016، رفع كريستيانو رونالدو أول كأس له مع منتخب البرتغال. فاز أفضل لاعب في العالم 5 مرات بكل شيء على مستوى النادي مع مانشستر يونايتد وريال مدريد، ومع ذلك استمرت الألقاب الوطنية غائبة عنه حتى عام 2016، حينما قاد فريقه للوصول للنهائي ولكنه خرج منه مصابًا إلا أن مجهود زملاءه في الفريق كافئه بالتتويج باللقب على حساب فرنسا 1- 0 في باريس.

وسجل اللاعب الملقب بـ«صاروخ ماديرا»، أهدافًا مهمة لمساعدة بلاده على الوصول إلى النهائيات، لقد قام بمفرده بسحب فريق متوسط المستوى لمواجهة فرنسا.

ومع ذلك، بعد فترة وجيزة من ركلة البداية، عانى من إصابة رهيبة في الركبة أجبرته على البكاء وغادر على إثرها المباراة في الشوط الأول.

عاد في الشوط الثاني ليشجع ويهتف لزملاءه في الملعب بجانب مدربه، وأحرز إيدير هدف الفوز، كان البكاء طوال ذلك اليوم لا ينسى بالنسبة له.

ثلاثية رونالدو ضد إسبانيا في كأس العالم

استمتع كريستيانو رونالدو بالعديد من اللحظات الرائعة في مسيرته حتى الآن. ومع ذلك، إنه من نوع اللاعبين الذين يحبون أن يظلوا تحت الأضواء وتكتب عنهم الصحف والإعلام، وستكون ثلاثيته في شباك ديفيد دي خيا حارس مرمى منتخب إسبانيا في كأس العالم أفضل لحظة له على الإطلاق.

لا تملك البرتغال القدرات اللازمة لرفع كأس العالم، واجه رونالدو الألم والمعاناة بعد فشل الجيل الذهبي في نهائيات 2002 و 2006 إحداث تغيير في تلك البطولات، وفي بطولة 2018 لم تذهب البرتغال بعيدًا حيث غادرت البطولة على يد منتخب أوروجواي في دور الـ 16 ببطولة كأس العالم بروسيا.

ومع ذلك سجل رونالدو 4 أهداف في تلك المسابقة، حيث كانت أفضل لحظة له بالبطولة خلال المباراة الافتتاحية أمام إسبانيا عندما أحرز هدفه الثالث من ركلة حرة في شباك دي خيا منح بها البرتغال التعادل.

اخبار ذات صلة