يوفنتوس يفضل الاحتفاظ بألفارو موراتا ولكن على سبيل الإعارة

بسبب الأزمة الاقتصادية، سيختار يوفنتوس تمديد إعارة ألفارو موراتا من أتلتيكو مدريد بمبلغ 10 ملايين يورو بدلاً من دفع خيار الشراء البالغ 45 مليون يورو.

0
اخر تحديث:
%D9%8A%D9%88%D9%81%D9%86%D8%AA%D9%88%D8%B3%20%D9%8A%D9%81%D8%B6%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AD%D8%AA%D9%81%D8%A7%D8%B8%20%D8%A8%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B1%D9%88%20%D9%85%D9%88%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D8%A7%20%D9%88%D9%84%D9%83%D9%86%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%B3%D8%A8%D9%8A%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B9%D8%A7%D8%B1%D8%A9

بمجرد انتهاء فترة الانتقالات في يناير، أصبح التفكير ينصب على الصيف، حيث سيتعين على نادي يوفنتوس الإيطالي بعد ذلك التحدث إلى نادي أتلتيكو مدريد الإسباني بشأن المهاجم الإسباني ألفارو موراتا، المعار في تورينو من نادي الروخيبلانكوس.

المدرب الإيطالي أندريا بيرلو سعيد بالمهاجم الإسباني ألفارو موراتا، الذي كان له تأثير كبير في الفريق، خاصة في الجزء الأول من الموسم الجاري 2020-2021 عندما غاب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

اتخذ موراتا خطوة إلى الأمام، حيث تمكن من تسجيل أهداف مهمة للبيانكونيري هذا الموسم، ورصيده التهديفي 13 هدفًا وصنع 9 تمريرات حاسمة، أي بمعدل مساهمة بهدف سواء بالتسجيل أو الصناعة كل 128 دقيقة.

يريد يوفنتوس الاحتفاظ بموراتا ضمن صفوفه، لكنهم يحاولون موازنة حسابتهم، وفقًا لصحيفة «كورييري دي تورينو» الإيطالية، ليست قضية المهاجم الدولي الإسباني هي العملية الوحيدة التي يجب أن يواجهها نادي يوفينتوس والتي تم تأجيلها إلى الصيف المقبل.

وكشفت الصحيفة الإيطالية أن نادي يوفنتوس عليه مواجهة عمليات آخرى مع لاعبين مثل الأمريكي وستون مكيني (القادم على سبيل الإعارة من نادي شالكه الألماني) أو الإيطالي فيديريكو كييزا (المعار من نادي فيورنيتنا الإيطالي)، ويتعين على السيدة العجوز تفعيل بند شرائهم في حالة أراد الاحتفاظ بهم أيضًا.

وفي هذه الحالة، تشير صحيفة «كورييري دي تورينو» إلى أن يوفنتوس يخطط لشراء بطاقة الأمريكي وستون مكيني بالكامل من شالكه وإعادة التفاوض على عقد إعارة جديد مع أتلتيكو مدريد بشأن ألفارو موراتا.

سيكون سعر الإعارة الجديد لمواصلة الحصول على خدمات ألفارو موراتا 10 ملايين يورو ليتم خصمها من خيار الشراء البالغ قيمته 45 مليون يورو، وسيطلب يوفنتوس من أتلتيكو مدريد أن يمنحه اللاعب لمدة عام آخر على سبيل الإعراة، على أمل أن تهدأ آثار وباء فيروس كورونا «كوفيد-19» بحلول ذلك الوقت.

إنه شيء مشابه جدًا لما اتفق عليه أتلتيكو مدريد مع نادي تشيلسي الإنجليزي في وقت سابق، حيث تفاوض البلوز مع الروخيبلانكوس على عقد إعارة ألفارو موراتا لمدة موسم ثم مددوه.

من جانبه، يشعر موراتا بالسعادة في تورينو، وفي المقابل قد وجد أتلتيكو مدريد ​​البديل المثالي في المهاجم الأوروجواياني لويس سواريز، وبالتالي، الأطراف راضية في الوقت الحالي، وكان هناك دائمًا تفاهم جيد بين يوفنتوس وأتلتيكو مدريد.

.