هتافات عنصرية.. دهس وطعن.. أبرز أحداث قمة إنتر ونابولي

مباراة إنتر ميلان ونابولي في قمة مباريات الجولة الثامنة عشرة من الدوري الإيطالي شهدت العديد من الأحداث المؤسفة داخل وخارج الملعب بداية من الاشتباكات بين الجماهير ووصولًا إلى الهتافات العنصرية

0
%D9%87%D8%AA%D8%A7%D9%81%D8%A7%D8%AA%20%D8%B9%D9%86%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D8%A9..%20%D8%AF%D9%87%D8%B3%20%D9%88%D8%B7%D8%B9%D9%86..%20%D8%A3%D8%A8%D8%B1%D8%B2%20%D8%A3%D8%AD%D8%AF%D8%A7%D8%AB%20%D9%82%D9%85%D8%A9%20%D8%A5%D9%86%D8%AA%D8%B1%20%D9%88%D9%86%D8%A7%D8%A8%D9%88%D9%84%D9%8A

مباراة إنتر ميلان ونابولي في قمة الجولة الثامنة عشرة من منافسات بطولة الدوري الإيطالي، والتي أقيمت على ملعب جوزيبي مياتزا، شهدت العديد من الأحداث المؤسفة، سواء في الملعب، أو في المدرجات، وخارج الملعب.

المباراة التي انتهت بفوز درامي لصالح إنتر ميلان، بهدف دون رد، شهدت طوال دقائق إقامتها إثارة كبيرة من جانب لاعبي الفريقين، قبل أن تنفجر الأمور، بسبب طرد كاليدو كوليبالي مدافع نابولي، بعد التهكم على حكم المباراة، وتكررت الاشتباكات بين اللاعبين أكثر من مرة.

البداية من خارج الملعب

قبل المباراة بحوالي ساعة، تعرض أحد مشجعي نادي إنتر ميلان للدهس من حافلة تحمل مشجعين من نادي نابولي، ووفقًا لشبكة «سبورت ميدياست» الإيطالية، فإن المشجع البالغ من العمر 35 عامًا، قد توفي في المستشفى، بعد ساعات من معاناته مع الإصابات التي تعرض لها.

وأشارت الشبكة الإيطالية إلى أن مشجع «النيراتزوري» خضع لعدد من العمليات الجراحية العاجلة، في محاولة لإنقاذه، لكنه لم يتمكن من النجاة.

الأزمات بين الجماهير خارج الملعب تواصلت، بعد طعن أربعة من مشجعي نادي نابولي، خارج «جوزيبي مياتزا»، وجاءت كذلك قبل المباراة، وأكدت السلطات الإيطالية أن من بين الحالات الأربع، كانت هناك حالة خطيرة، بسبب تعرضه لجروح خطيرة في البطن، تطلبت إجراء غرز جراحية، فيما كانت الحالات الثلاث الأخرى إصابات بسيطة.

هتافات عنصرية

المباراة نفسها، شهدت قيام جماهير إنتر ميلان بتوجيه هتافات عنصرية ضد السنغالي كاليدو كوليبالي مدافع نابولي، غالبًا بسبب أدائه الكبير خلال المباراة، وإيقافه لكل خطورة «النيراتزوري» قبل طرده، ما أدى لفقدان اللاعب لأعصابه في بعض الفترات.

ونشر كوليبالي بيانًا مختصرًا عبر حسابه الرسمي في موقع «تويتر» للتواصل الاجتماعي، جاء فيه: «أشعر بالإحباط بسبب الهزيمة، لكن قبل كل ذلك بسبب ترك إخوتي في الملعب، لكنني فخور بلون بشرتي، فخور بأنني فرنسي، وسنغالي، وبأنني من نابولي، رجل».


وخلال المباراة، قام المذيع الداخلي في ملعب جوزيبي مياتزا بتحذير الجماهير في ثلاث مناسبات عبر مكبرات الصوت، بأنه قد يتم إيقاف اللعب بسبب الهتافات العنصرية، إلا أن حكم المباراة لم يوقفها.

ومن جانبه، أكد كارلو أنشيلوتي المدير الفني لنادي نابولي في تصريحات عقب المباراة، بأنه في حالة تكررت الهتافات العنصرية، فإنه سيتصرف بنفسه، ويخرج اللاعبين من المباراة.

اعتذار

ومن جانبه، قام عمدة مدينة ميلان بالاعتذار إلى كوليبالي في أعقاب الهتافات العنصرية التي وجهت ضده، وطالب إنتر ميلان بجعل الغاني كوادو أسامواه قائدًا للفريق في مباراة إيمبولي، كرد على هتافات جماهير «النيراتزوري».

وأكد بيبي سالا عمدة ميلان، ومشجع إنتر، بأنه تواجد في الاستاد، ورغم التشجيع الكبير لفريقه، إلا أنه شعر بأن الهتافات التي وجهت إلى كوليبالي كانت عارًا على مشجعي النادي.

.