نابولي ينجو بصعوبة من فخ جنوى «الممطر».. وفوز هام لبارما

مباراة مثيرة حسمها رجال المدرب الإيطالي المخضرم كارلو آنشيلوتي على الرغم من صعوبتها الشديدة من حيث الأجواء، كذلك ارتقى بارما الصاعد من جديد إلى المركز التاسع بعد الفوز على تورينو.

0
%D9%86%D8%A7%D8%A8%D9%88%D9%84%D9%8A%20%D9%8A%D9%86%D8%AC%D9%88%20%D8%A8%D8%B5%D8%B9%D9%88%D8%A8%D8%A9%20%D9%85%D9%86%20%D9%81%D8%AE%20%D8%AC%D9%86%D9%88%D9%89%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%85%D8%B7%D8%B1%C2%BB..%20%D9%88%D9%81%D9%88%D8%B2%20%D9%87%D8%A7%D9%85%20%D9%84%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D9%85%D8%A7

عاد نابولي بفوز بالغ الصعوبة من أرض جنوى 2-1 وارتقى مؤقتا إلى المركز الثاني، السبت في المرحلة الحادية عشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم، في مباراة عكرتها الأمطار وأوقفتها نحو عشر دقائق في الشوط الثاني.

ورفع نابولي رصيده إلى 28 نقطة في المركز الثاني، بفارق خمس نقاط عن يوفنتوس حامل اللقب في السنوات السبع الأخيرة الذي يواجه ميلان الرابع الأحد في مباراة قمة، وابتعد بفارق ثلاث نقاط عن إنتر ميلان الذي يحل ضيفا على أتالانتا الثاني عشر.

وخاض الفريق الجنوبي المباراة بعدما أفلت من باريس سان جرمان الفرنسي بتعادله معه 1-1 على أرضه، في المرحلة الرابعة من المجموعة الثالثة لدوري أبطال أوروبا منتصف الأسبوع.

ومن أول فرصة لجنوى، صاحب المركز الرابع عشر، افتتح العاجي الشاب كريستيان كوامي التسجيل مباغتا دفاع نابولي بكرة رأسية قوية من مسافة قريبة عن مرمى الحارس الكولومبي دافيد أوسبينا، إثر عرضية جميلة جدا من الجهة اليمنى أرسلها البرازيلي رومولو.

وتحت الأمطار الغزيرة، كاد البولندي أركاديوس ميليك يسجل هدف التعادل لفريق المدرب كارلو أنشيلوتي، لكنه أهدر امام المرمى بعدما تصدى الحارس الروماني إيونوت رادو ببراعة على بعد أمتار من البولندي.

في الشوط الثاني، بحث لورنزو إنسيني وزملاؤه عن هدف التعادل، وكاد البلجيكي درايس ميرتينز يحققه بعد أن سدد لولبية مرت بجانب القائم الأيسر.

وأوقف الحكم روزاريو أبيسو المباراة في الدقيقة 58 بسبب الأمطار الغزيرة، لكن بعد العودة إلى الملعب الذي كان يشبه بركة السباحة، عادل الإسباني فابيان رويز لنابولي بتسديدة يسارية ارضية جميلة إلى يمين الحارس رادو.

وفي وقت كانت المباراة تتجه نحو التعادل، خطف نابولي هدف الفوز بنيران صديقة

إثر ركلة حرة حولها دافيدي بيراسكي عن طريق الخطأ في مرماه، ليحقق نابولي فوزه التاسع في 12 مباراة ويعود بنقاط ثمينة من خارج معقله ملعب «سان باولو».

فوز هام

وحقق بارما فوزا هاما وضعه في النصف الأول من الترتيب على حساب مضيفه تورينو 2-1.

ورفع بارما رصيده إلى 17 نقطة في المركز التاسع، بالتساوي مع تورينو الذي مني بخسارته الأولى في سبع مباريات في الدوري.

وسجل بارما هدفين مبكرين عبر العاجي جيرفينيو مسجلا هدفه الرابع هذا الموسم وربرتو إينجليزي، رد عليهما تورينو بهدف وحيد عن طريق دانييلي بازيلي.

وقلب كالياري الرابع عشر تأخره بهدفين أمام مضيفه سبال الخامس عشر إلى تعادل 2-2.

تقدم سبال عبر أندريا بيتانيا وميركو أنتينوتشي، وعادل كالياري في ثلاث دقائق عن طريق ليوناردو بافوليتي والمولدافي آرتور أيونيتا.

وقال رولاندو ماران مدرب كالياري لشبكة «سكاي»: «رد الفعل كان أحد أكثر النواحي إيجابية، لأن التأخر صفر-2 كان سينهينا».

وتابع: «الشبان مدركون أنه إذا لعبنا سويا بقوة، يمكننا خلق مشكلات عديدة لأي خصم، حافظنا على ذهنية جيدة وركزنا على مهمتنا».

.