Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
نابولي يتحدى مؤسسات إيطاليا ويعود للتدريبات رغم تفشي فيروس كورونا

نابولي يتحدى مؤسسات إيطاليا ويعود للتدريبات رغم تفشي فيروس كورونا

يبدو أن فريق نابولي تحت قيادة مديره الفني جنارو جاتوزو، قد قرر رفع راية التحدي في وجه المؤسسات الإيطالية، التي تتخذ كافة التدابير للحد من انتشار فيروس كورونا

إسلام حجازي
إسلام حجازي
تم النشر

يبدو أن فريق نابولي تحت قيادة مديره الفني جنارو جاتوزو، قد قرر رفع راية التحدي في وجه المؤسسات الإيطالية، التي تتخذ كافة التدابير للحد من انتشار فيروس كورونا الذي ضرب البلد في الأيام الأخيرة.

تضررت إيطاليا أكثر من أي دولة بسبب فيروس كورونا، لكن نابولي على استعداد لتجاهل كافة نصائح المستويات الرفيعة في البلاد، وتأثرت المناطق الشمالية في إيطاليا بشكل خاص، جراء فيروس كورونا، ويعمل الجميع على الحد من انتشار المرض.

اقرأ أيضًا: ماذا قدم نابولي «قاهر الكبار» تحت قيادة جاتوزو قبل صدام برشلونة؟

في البداية، تم إصدار قرار بلعب الدوري الإيطالي خلف أبواب مغلقة في محاولة لاحتواء المرض، لكن تم إلغاء جميع الرياضات في 9 مارس، بعدما قتل الفيروس التاجي ما يقرب من 4032 شخصًا.

نابولي يستعد للعودة إلى التدريبات

وأوضحت صحيفة «ميرور» البريطانية أن فريق نابولي مستعد لتجاهل نصائح السلامة الصحية، والبدء في التدريب مرة أخرى، وأشارت إلى أنه من المقرر أن يعود الفريق للتدريبات الأسبوع المقبل على الرغم من جائحة الفيروس التاجي في إيطاليا.



وقال داميانو توماسي رئيس اتحاد اللاعبين الإيطاليين إنه سيكون خطرا إذا اجتمع لاعبو نابولي وتدربوا.

كما يفكر لاتسيو، الذي ينافس يوفنتوس بقوة على اللقب، في العودة للتدريبات أيضًا، إلا أن البيانكونيري يتبع إجراءات الصحة العامة بعدما ظهرت حالتان في صفوفه تمثلتا في روجاني وماتويدي.



ولكن على الرغم من هذا، يستهدف وزير الرياضة فينتشينزو سبادافورا استئناف الدوري الإيطالي مجددًا في 3 مايو المقبل، خاصة أنه يتبقى 12 جولة على انتهاء المسابقة.

وأوضح في تصريحات متلفزة: «يمكن استئناف الدوري الإيطالي في 3 مايو، وهذا ما نأمله». وبعدها سيتم تقييم الأمر ما إذا كان يمكن فتح أبواب الملاعب أو إغلاقها، للحفاظ على سلامة الجماهير.

اخبار ذات صلة