مورينيو يكشف سبب قبوله تدريب روما

تحدث البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو المدير الفني المقال من توتنهام الإنجليزي عن كواليس قراره بقبلول تدريب فريق روما الإيطالي.

0
اخر تحديث:
%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%20%D9%8A%D9%83%D8%B4%D9%81%20%D8%B3%D8%A8%D8%A8%20%D9%82%D8%A8%D9%88%D9%84%D9%87%20%D8%AA%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%A8%20%D8%B1%D9%88%D9%85%D8%A7

قال البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو المدير الفني السابق لفريق توتنهام الإنجليزي، والذي من المقرر أن يتولى القيادة الفنية لفريق روما الإيطالي في الصيف المقبل، إنه يحرص على أن تتوافر لديه كافة المعلومات قبل أن يتخذ القرارات المهمة، مشيرا إلى أنه لا يخشى التوقعات في ذئاب العاصمة.

وأعلن المسؤولون في روما في الأونة الآخيرة أن جوزيه مورينيو المدير الفني المقال من تدريب فريق توتنهام الإنجليزي سيتولى المهمة الفنية في الجيالوروسي خلفا لـ باولو فونسيكا قبيل موسم 2021-2022.

كان مورينيو المدير الفني السابق لفرق ريال مدريد الإسباني ومانشستر يونايتد وتشيلسي الإنجليزيين، وأيضا إنتر ميلان الإيطالي قد أقيل من منصبه كمدير فني في توتنهام الشهر الماضي على خلفية تراجع النتائج والأداء.

ويحتل توتنهام المركز السابع في ترتيب جدول الدوري الإنجليزي الممتاز البريميرليج هذا الموسم، برصيد 56 نقطة.

مورينيو لديه كافة المعلومات

وقال مورينيو في تصريحات أدلى بها لموقع «XTB» حول قراراه الخاص بتولي القيادة الفنية لـ روما: «حينما أتخذ قرارا مهما، أتأكد أولا أن لدي كافة المعلومات التي أحتاجها في مهمتي الجديدة».

وأوضح مورينيو الملقب بـ «زا سبيشال وان: «هذه هي أفضل طريقة لأنه من المستحيل اتخاذ قرارات دون معرفة كافة التفاصيل، واستغراق الوقت لفهمها».

وأضاف: «لا أدع الصخب والضوضاء الخارجية تؤثر على قراراتي».

ويحتل روما الآن المركز السابع في ترتيب جدول الدوري الأيطالي الممتاز الكالتشيو، وتعول جمهور الفريق على أن يقود البرتغالي الذئاب إلى الصعود في ترتيب جدول المسابقة وحجز مكان في المربع الذهبي الذي يتأهل منه أصحابه إلى المنافسة في بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم تشامبيونزليج، وهو ما يضع ضغوطا بالطبع على مورينيو.

الضغوط دائما حاضرة في الكرة

وفي هذا الصدد قال البرتغالي: الضغوط دائما حاضرة في كرة القدم، ونحن نركز على الأساسيات، واستعداداتنا، والحفاظ على قدر من المتعة في المكان الذي نتواجد فقه، لكننا نبقى ملتزمين ومحترفين

وأتم جوزيه مورينيو تصريحاته بقوله: بالنسية لي كل مباراة يكون بها ضفوط لأن كل المباريات تعني أشياء مختلفة، وثمة ضغوط في مباريات الديربي، ونصف النهائي والنهائي من أجل الفوز بالألقاب، أو حصد النقاط الثلاث للصعود في ترتيب جدول المسابقة، وعدم فقدان مركزك

ومن المعلوم إن إنتر ميلان كان قد حصد لقب الدوري الإيطالي الممتاز هذا الموسم مؤخرا للمرة الأولى في تاريخه منذ العام 2010 حينما فاز بالطبولة تحت قيادة مورينيو.


.