مورينيو يغازل إنتر ميلان

أقيل البرتغالي جوزيه مورينيو من تدريب فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي على خلفية تدهور نتائج الفريق، وفشله في احتواء المشكلات التي تفجرت مع نجوم الفريق.

0
%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%20%D9%8A%D8%BA%D8%A7%D8%B2%D9%84%20%D8%A5%D9%86%D8%AA%D8%B1%20%D9%85%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86

يزعم البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لفريقيمانشستر يونايتد وتشيلسي الإنجليزيين السابق أنه قد ترك المهمة في إنتر ميلان الإيطالي لأنه لم يكن لديه المزيد ليقدمه للفريق، لكنه أكد أنه لا يمانع العودة لقيادة «النيراتزوري».

وتولى مورينيو المهمة الفنية في إنتر ميلان وقادهم إلى الفوز بثلاثية تاريخية في العام 2010، قبل أن يتولى المسؤولية في فريق ريال مدريد الإسباني في صيف العام نفسه.

وقال مورينيو في تصريحات أدلى بها لقناة «بي إن سبورتس» القطرية، ونشرها موقع «فوتبول إيطاليا»: «هل سأذهب إلى النادي الذي كنت فيه من قبل؟ إذا ما فكرت في النادي الصحيح، والهيكل الصحيح، والطموحات الصحيحة، فلن يكون لدي مشكلة على الإطلاق».

وأضاف مورينيو: «أعتقد أنه سبب حقيقي للتفاخر حينما يكون هناك ناد كنت تعمله فيه من قبل يرغب في استعادتك».

وأوضح مورينيو: «النادي الوحيد الذي أشعر بأنني لدي عمل غير مكتمل مع هو مانشستر يونايتد، فاللحظة التي غادرت فيها شعرت أنني كان بمقدوري أن أحقق شيئا، لكن كل الأندية الأخرى كان لدي أفضل شهور ممكن بأنني أعطيت كل شيء».

وأكمل: «أحد أفضل مشاعري في كرة القدم هو العودة إلى تشيلسي، فعندما يعيدك الناس للمرة الثانية، يعني هذا أنهم يعرفون قيمتك».

وفي معرض رده على سؤال بشأن رفع بطولة دوري أبطال أوروبا في «سانتياجو برنابيو»، مع فريق آخر من الفرق التي دربها في السابق: ريال مدريد، أجاب مورينيو: «فزت بدوري الأبطال في برنابيو مع إنتر!».

كان مورينيو قد أقيل في ديسمبر الماضي من تدريب مانشستر يونايتد بعد تراجع نتائج الفريق وتوتر علاقته بعدد من نجوم الفريق وفي مقدمتهم الفرنسي بول بوجبا، ليتسلم الراية منه النرويجي أولي جونار سولسكاير.

.