ماكسي لوبيز يفتح النار من جديد على إيكاردي وزوجته

الأرجنتيني ماكسي لوبيز لاعب نادي فاسكو دي جاما يعيد الهجوم من جديد على زوجته السابقة واندا نارا وزوجها الحالي مواطنه ماورو إيكاردي نجم إنتر ميلان الإيطالي.

0
%D9%85%D8%A7%D9%83%D8%B3%D9%8A%20%D9%84%D9%88%D8%A8%D9%8A%D8%B2%20%D9%8A%D9%81%D8%AA%D8%AD%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%A7%D8%B1%20%D9%85%D9%86%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A5%D9%8A%D9%83%D8%A7%D8%B1%D8%AF%D9%8A%20%D9%88%D8%B2%D9%88%D8%AC%D8%AA%D9%87

هاجم ماكسي لوبيز لاعب نادي فاسكو دي جاما زوجته السابقة واندا نارا وزوجها الحالي ماورو إيكاردي نجم إنتر ميلان الإيطالي وزميل لوبيز السابق في سامبدوريا، بعد فترة من العلاقة الهادئة استمرت لأشهر.

وأوضح لوبيز في تصريحات صحفية أن واندا وإيكاردي يمنعانه من رؤية أولاده، بالرغم من حكم المحكمة له والسماح له برؤية أولاده الثلاثة من واندا.

وقال لوبيز إنه «كان هناك اتفاق تم التوقيع عليه من قبل القاضي، لكن للأسف لم يتم احترامه من قبل واندا وزوجها خلال الفترة الماضية».

وأضاف لاعب برشلونة السابق أنه لم يسبق له وأن رأى أولاده سوى مرتين فقط خلال العام الماضي، كما هاجم واندا بسبب نشرها للمحادثات التي من المفترض أن تكون سرية بينهما على مواقع التواصل الاجتماعي، كما أكد أن الاتصالات بينهما توقفت إثر ذلك.

ووجه لوبيز عبارات قاسية في حق زوجته السابقة ووكيلة أعمال زميله السابق إيكاردي قائلًا: «إنهم لا يحترمونني، كل شيء لواندا يدور حول الأموال، رغم أنها ليست بحاجة لها ولديها العديد منها».

وأوضح لوبيز انه سبق وأخبر زميله وصديقه السابق إيكاردي أنه سوف يشعر بنفس شعوره عندما يكون أبا، لكن يبدو أن ذلك لم يحدث، و«تم إغلاق الهاتف من قبل إيكاردي على عدد من المكالمات التي تجري بيني وبين أبنائي»، مشيرًا إلى أنه «غضب بشدة من ابتزازه بسبب أولاده» بحسب اللاعب السابق في برشلونة.

يذكر أن الحياة الشخصية المضطربة لنجم إنتر ميلان الإيطالي تسببت بالعديد من المشاكل، وتشير تقارير إلى أن من أبرزها هو عدم استدعائه بشكل منتظم للمنتخب الوطني، كما أن وجود واندا كوكيلة أعماله خلق مشاكل كبيرة بينه وبين النادي الإيطالي.

.