لوكاكو يكشف سبب توبيخ كونتي له.. ومعاناته مع العنصرية

أجرى لوكاكو حوارًا مطولًا لقناة «سكاي سبورتس»، تحدث خلاله عن العديد من الأمور، أبرزها دوافعه التي جعلته يرحل عن مانشستر يونايتد، والعنصرية، وأنطونيو كونتي.

0
%D9%84%D9%88%D9%83%D8%A7%D9%83%D9%88%20%D9%8A%D9%83%D8%B4%D9%81%20%D8%B3%D8%A8%D8%A8%20%D8%AA%D9%88%D8%A8%D9%8A%D8%AE%20%D9%83%D9%88%D9%86%D8%AA%D9%8A%20%D9%84%D9%87..%20%D9%88%D9%85%D8%B9%D8%A7%D9%86%D8%A7%D8%AA%D9%87%20%D9%85%D8%B9%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%86%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D8%A9

حالة من التألق يعيشها الدولي البلجيكي روميلو لوكاكو لاعب فريق إنتر ميلان الإيطالي، منذ الرحيل عن مانشستر يونايتد، خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، حيث يشارك حاليًا بشكل منتظم في فريق المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي، الذي توهج تحت قيادته.

وفي أولى خطواته بعد الرحيل عن مانشستر يونايتد، خاض لوكاكو رفقة إنتر ميلان هذا الموسم في مختلف البطولات 26 مباراة، سجل خلالها 18 هدفًا، بالإضافة إلى صناعة 4 أهداف، خلال 2201 دقيقة، بمعدل هدف كل 122 دقيقة.

اقرأ أيضًا: لوكاكو يوضح كيف ساعده مانشستر يونايتد في إنتر ميلان

وأجرى لوكاكو حوارًا مطولًا لقناة «سكاي سبورتس»، تحدث خلالها عن العديد من الأمور، أبرزها دوافعه التي جعلته يرحل عن مانشستر يونايتد، والعنصرية التي تعرض لها أكثر من مرة، وأنطونيو كونتي مدربه في إنتر ميلان.

الحديث عن العنصرية

بدأ لوكاكو حديثه عن العنصرية، حيث أوضح: «أعتقد أن العام الماضي كان عامًا حزينًا للعالم بشكل عام، فقد وقعت الكثير من حوادث العنصرية، خاصة في كرة القدم».

وتابع: «هذا العام علينا أن نقوم بما هو أفضل ونحن بحاجة إلى اتخاذ إجراءات. نحن بحاجة إلى تثقيف الناس. التعليم شيء أساسي».



وأردف: «لم أحاول مطلقًا التمييز ضد أي شخص، لم يكن ذلك مهمًا (الدين أو العرق أو النشاط الجنسي)، لم يكن الأمر مهمًا بالنسبة لي. هذا هو الدرس الذي سأعلمه لابني، أنه لا يوجد شخص مختلف، الكل واحد، عليك فقط أن تحترم الجميع. إذا كان الشخص لا يحبك، فلا تتحدث معه».

ودعى لوكاكو اللاعبين بضرورة تحمل المزيد من المسئولية، على أرض الملعب فيما يتعلق بأمر العنصرية من الجماهير.

ما الذي تغير هذا الموسم مقارنة بالموسم الماضي؟

يقول لوكاكو: «أعتقد أنه كان عليّ إعادة اكتشاف نفسي. كان العام الماضي صعبًا بالنسبة لي من الناحية الاحترافية، لأن الأمور لم تكن كما أريد وعانيت كثيرًا، لذلك كان عليّ أن أجد ما كان ينقصني وتوصلت إلى استنتاجه، وهو أن الوقت قد حان لتغيير البيئة، لقد اتخذت قراري في مارس، وذهبت إلى مكتب المدرب وأخبرته بقرار الرحيل عن الفريق».



وتابع: «لم أقدم ما هو مطلوب، ولم ألعب بالشكل الكافي، وكان الأفضل انفصال الجانبين عن بعضهما، لقد اتخذت القرار الصحيح، خاصة وأن إدارة النادي أتاحت الفرصة للاعبين الشباب من أجل الظهور، نظرًا لتقلص فرص مشاركتي تحت قيادة النرويجي أولى جونار سولسكاير الذي أتى بعد رحيل جوزيه مورينيو».

الحديث عن أنطونيو كونتي.. والمنافسة على اللقب

المنافسة على اللقب شرسة هذا الموسم في الدوري الإيطالي، حيث قال لوكاكو: «يظهر لمن حولنا أننا متحمسون. لكننا كلاعبين في غرفة تبديل الملابس نركز على العمل الذي يتعين علينا القيام به، خاصة وأن المدير يقف معنا كل يوم».

وتابع: «في بدايتي التدريبات البدنية لم أكن معتادًا عليها، وبالحديث عن الدوري الإنجليزي يعد هو الأصعب، لكن لا أحد يتدرب بنفس القوة التي نقوم بها في إيطاليا».

اقرأ أيضًا: تقارير: موعد رحيل إريكسن إلى إنتر ميلان وتفاصيل عقده الجديد

وأردف: «أتذكر أول أسبوعين عندما أتيت، تحدثت إلى وكيل أعمالي وقلت له (أنا أعاني كثيرًا في التدريب لأنني لم أقم بهذا العمل من قبل)، لكن أنطونيو كونتي كان متواجد دائمًا، ويشجع كل لاعب على القيام بعمله».



وأكمل: «عندما كنت أنظر حولي، لم يكن أحد يئن بسبب قسوة التدريبات، كان الجميع يتابعونه. بالنسبة لي كان هذا شيئًا مميزًا، فهو يريدك أن تفعل المزيد، ويشجعك على هذا. قد يكون الأمر صعبًا كما تتخيل، ولكن لا يستسلم أي لاعب لأنه يعطيك الطاقة للاستمرار. وهذا يظهر بشدة داخل الملعب».

وأردف أن كونتي في التدريبات يكون صارمًا، فهو يوجه اللاعبين بشكل مباشر، سواء كان اللاعب يعمل بشكل جيد أو خاطئ.

وأوضح: «أتذكر واحدة من أولى مباريات دوري أبطال أوروبا ضد سلافيا براج عندما لعبت بشكل سيئ للغاية، وقام بتوبيخي أمام الفريق بأكمله، وهذا الأمر لم يحدث في مسيرتي الكروية من قبل، وبعدها لعبنا ديربي ميلان وقدمت مستوى رائعًا».

أفضل المدربين الذين تدرب تحت قيادتهم

قال لوكاكو: «أعتقد روبرتو مارتينيز، رونالد كومان والآن أنطونيو كونتي. وأعتقد أن جوزيه مورينيو كانت لديه فرصة لتحقيق الأفضل إن تم توفير له كافة طلباته».



وأكمل: «هذا بالإضافة إلى ستيف كلارك، لأنه أعطاني الفرصة للعب في الدوري الإنجليزي وأنا أبلغ من العمر 19 عامًا».

لوكاكو يكشف مواطن خطورته

وعن كيفية التسجيل قال: «أعتقد أنني يمكن أن أسجل بكلتا القدمين ورأسي. عندما أكون داخل منطقة الجزاء، وعندما أحصل على المساحة أكون خطيرًا للغاية».

.