خاص | يوفنتوس يدرس منح شارة القيادة لرونالدو.. ودي ليخت خلفه

يدرس نادي يوفنتوس الإيطالي في منح نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو شارة القيادة في حالة بقائه مع الفريق، ويعتبر ماتياس دي ليخت هو المرشح الآخر.

0
اخر تحديث:
%D8%AE%D8%A7%D8%B5%20%7C%20%D9%8A%D9%88%D9%81%D9%86%D8%AA%D9%88%D8%B3%20%D9%8A%D8%AF%D8%B1%D8%B3%20%D9%85%D9%86%D8%AD%20%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%8A%D8%A7%D8%AF%D8%A9%20%D9%84%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88..%20%D9%88%D8%AF%D9%8A%20%D9%84%D9%8A%D8%AE%D8%AA%20%D8%AE%D9%84%D9%81%D9%87

يواجه نادي يوفنتوس الإيطالي والنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو أسوأ لحظاتهما منذ انضمامه في صيف 2017 قادمًا من نادي ريال مدريد الإسباني، بسبب الخروج الأوروبي المبكر من دوري أبطال أوروبا من دور الستة عشر على يد بورتو البرتغالي وهروب لقب الدوري الإيطالي «سيريا أ» العاشر على التوالي بتواجده في المركز الثالث وبفارق 10 نقاط عن المتصدر إنتر ميلان، وأصبح الطرفان يفكران فيما إذا كان الاتحاد سيستمر أم لا؟.

تشير إدارة يوفنتوس إلى أنهم يريدون بقاء كريستيانو رونالدو في تورينو حتى انتهاء عقده في الموسم المقبل، على الرغم من انتشار الأخبار المتعلقة برحيل محتمل للبرتغالي مع مرور الأيام، ويتصدر ريال مدريد قائمة الأندية المهتمة بالتعاقد معه.

يحصل كريستيانو رونالدو على مبلغ كبير سنويًا من خزينة يوفنتوس، ويرى الكيان البيانكونيري أن توفير راتبه سيسمح له بالتعاقد مع الصفقات التي يرغب بها في الميركاتو الصيفي، ولكن بالرغم من ذلك تواصل الإدارة في محاولة إرضائه.

وحسبما نشرت صحيفة «توتو سبورت» الإيطالية، فإن يوفنتوس ينوي منح كريستيانو رونالدو شارة قيادة الفريق حيث سيغادر جورجيو كيليني معقل تورينو في الصيف المقبل وسيكون البرتغالي هو القائد الجديد.

بالإضافة إلى أن جيانلويجي بوفون عاد خطوة إلى الوراء نحو دور ثانوي قبل رحيله إلى نادي باريس سان جيرمان، ولم يتغير الوضع منذ عودته إلى يوفنتوس مرة أخرى.

والآن، إذا بقي البرتغالي أخيرًا، فإن النادي يفكر في منحه شارة الكابتن لتفوقه عن زملائه وأهميته في المنطقة الأخيرة من الملعب، ووفقًا لمصادر خاصة بنا، فإن زملاءه في يوفنتوس يعترفون به كقائد وسيكون «تطورًا طبيعيًا» داخل الفريق.

ويعتبر المرشح الكبير الآخر للفوز بشارة قيادة فريق السيدة العجوز خلفا لرونالدو هو ماتياس دي ليخت، وعلى الرغم من أنه يبلغ من العمر 21 عامًا فقط، إلا أن المدافع الهولندي سيتولى الدور الرئيسي في يوفنتوس بأكمله بفضل مهاراته القيادية وتكيفه الجيد مع النادي، وفقًا لصحيفة «توتو سبورت».

يتمتع دي ليخت بالفعل بالخبرة في هذه المهام، حيث كان قائد أياكس خلال موسم 2018-2019، الموسم الأخير في أمستردام حيث وصلوا إلى الدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا، بالتحديد في ذهاب دور الـ16 ضد ريال مدريد، أصبح أصغر قائد في تاريخ دوري أبطال أوروبا مع 19 عامًا و 186 يومًا فقط.

.