لاوتارو مارتينيز يرفض تجديد عقده مع إنتر ميلان

أليخاندرو كامانو وكيل أعمال الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز مهاجم إنتر ميلان الإيطالي يؤكد أن اللاعب رفض أحدث محاولة من «النيراتزوري» لتجديد العقد بينهما.

0
%D9%84%D8%A7%D9%88%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%88%20%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%AA%D9%8A%D9%86%D9%8A%D8%B2%20%D9%8A%D8%B1%D9%81%D8%B6%20%D8%AA%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%20%D8%B9%D9%82%D8%AF%D9%87%20%D9%85%D8%B9%20%D8%A5%D9%86%D8%AA%D8%B1%20%D9%85%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86

أكد أليخاندرو كامانو وكيل أعمال الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز مهاجم نادي إنتر ميلان الإيطالي أن اللاعب رفض آخر محاولات «النيراتزوري» لتجديد عقده، وأخبر الإدارة أنه في الوقت الحالي سعيد بوضعيته مع النادي.

ويمتد تعاقد لاوتارو مارتينيز مع إنتر ميلان حتى يونيو 2023، لذلك من الطبيعي أن إدارة «النيراتزوري» تسعى جاهدة إلى تمديد العقد من أجل ربط اللاعب بعقد طويل الأمد مع النادي، أو الحصول على أقصى استفادة مادية ممكنة عند بيعه.

وتبلغ قيمة الشرط الجزائي في عقد لاوتارو مارتينيز الحالي مع إنتر 111 مليون يورو، رغم أن العديد من التقارير تؤكد أن إدارة «الأفاعي» قد تقبل بمبلغ 90 مليون يورو مقابل التخلي عن خدمات الأرجنتيني.

وقال أليخاندرو كامانو وكيل أعمال لاوتارو مارتينيز في تصريحات لصحيفة «سبورت» الكتالونية: «عملية تجديد العقد بعيدة جدًا في الوقت الحالي».

وأضاف: «كل شخص له قيمته، وعلى الرغم من أن إنتر لا يتحدث عن إمكانية البيع، فإننا بحاجة إلى أن نرى ما هو الوضع في النادي خلال فترة الانتقالات».

وأضاف: «لقد عرضوا علينا التجديد، لكننا أخبرناهم أننا الآن سعداء بالوضع القائم حاليًا».

وكان لاوتارو مارتينيز قريبًا من الانضمام إلى صفوف برشلونة في الصيف الماضي، قبل انهيار المفاوضات بين إنتر ميلان والنادي الكتالوني.

وتابع أليخاندرو كامانو: «من منا لا يحب فكرة اللعب في برشلونة، إنه أحد أكبر الأندية في العالم».

وأكمل: «نحن مرتاحون، نحتاج إلى تحليل الموقف مع إنتر أولًا، لكن من الواضح أن لاوتارو يحب ذلك، لم يتصل بي أحد من برشلونة، لذلك نحن لا نفكر في الأمر».

وأردف كامانو: «لاوتارو جاهز لأي تحدٍ جديد، لا يمكن تجاهله ومستعد لتحمل أي مسئولية، لا أعرف ما حدث العام الماضي، حيث قيل لي إن وكيله السابق قد تحدث مع برشلونة، لكن الأمر كان مشوشًا إلى حد ما».

واختتم أليخاندرو كامانو تصريحاته قائلًا: «ما يتعين علينا القيام به الآن هو فهم مشروع إنتر والاستماع إلى العروض القادمة، نحن سعداء كما نحن، ثم سنرى ما يمكن أن يحدث». 


.