كيليني: كرهت هيجواين.. وكدت أصفع بالوتيلي

سوف يقدم مدافع يوفنتوس الإيطالي جيورجيو كيليني سيرته الذاتية في الأيام المقبلة، كتاب يعد بأن يحوي العديد من الملفات الساخنة، أبرزهم بالوتيلي وميلو وهيجواين.

0
%D9%83%D9%8A%D9%84%D9%8A%D9%86%D9%8A%3A%20%D9%83%D8%B1%D9%87%D8%AA%20%D9%87%D9%8A%D8%AC%D9%88%D8%A7%D9%8A%D9%86..%20%D9%88%D9%83%D8%AF%D8%AA%20%D8%A3%D8%B5%D9%81%D8%B9%20%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%AA%D9%8A%D9%84%D9%8A

سوف يقدم مدافع يوفنتوس الإيطالي جورجيو كيليني سيرته الذاتية في الأيام المقبلة، كتاب يعد بأن يحوي العديد من الملفات الساخنة، البداية حول هذا الكاتب كانت من مقابلة للاعب مع صحيفة (لا ريبوبليكا) تحدث فيها عن بعض الأمور التي تناولها داخل كتابه، منها شخصيات كماريو بالوتيلي وجونزالو هيجواين وغيرهم.

وقال كيليني في المقابلة: (بالوتيلي شخص سلبي، لا يحترم المجموعة، في كأس القارات أمام البرازيل عام 2013، لم يساعدنا الأمر كله بسببه، كنت على وشك أن أضربه مرتين، قال أحدهم ذات مرة إنه ضمن أفضل 5 لاعبين في العالم، ولكنني لم أظن أبدا أنه ضمن أفضل 10 أو حتى 20 في أي وقت).


اقرأ أيضًا: بيانيتش يوافق على الانتقال إلى برشلونة.. وموقف آرثر يعقد الصفقة

كما قال إنه كان وراء رحيل فيليبي ميلو عن يوفنتوس مدعيًا أنه لا يحب التقليل من الاحترام، وأنه قال للإدارة إنه أشبه بالتفاحة الفاسدة.

لاعب يوفنتوس واصل قائلًا: (ما يشغلني تجاه زملائي ليس من الذي يلعب ومن يشارك ومن يحتفل، المسألة تتعلق بقلة الاحترام والفراغ من الدالخل، بالوتيلي وميلو تجاوزا كل الحدود، سوف يفهم الناس ما أعنيه).

وعن إنتر ميلان خصم يوفنتوس في إيطاليا قال كيليني: (لدي خصومات في كرة القدم، مثل التي مع إنتر ميلان، أنا أكره إنتر أكثر مما يكره جوردان البيستونز، ولكن 99.9% من المرات التي أقابل فيها لاعبي إنتر ميلان خارج المستطيل الأخضر، نضحك سويا، أذكر أنني أصبت على مستوى الركبة، وأكثر رسالة جعلتني سعيدا حينئذ كانت من خافيير زانيتي).

كما كانت هناك نقطة جدالية في كلام كيليني، هو أنه (كره) هيجوايين كمنافس، فقد قال: (هيجواين كرهته كمنافس، ولكن بمعرفته فوجئت، المهاجم رقم 9 لابد أن يكون أنانيا، ولكنه خلاق وجوكر، إنه شخص يحتاج للإحساس بالحب ممن يقابله).

كما تحدث كيليني عن الشكوك التي تساوره بشأن عودة كرة القدم عقب جائحة فيروس كورونا كوفيد 19: (لا أملك أي فكرة، الوباء علمنا أن نعيش واقعنا، سوف نحتاج إلى البدء، ولكن الأمر ليس سهلًا كما لاحظنا بالتحديد مع بعض اللاعبين الصغار).

.