كريستيانو رونالدو يخسر دعوى قضائية في ألمانيا

كان كريستيانو رونالدو قد انتقل لصفوف فريق يوفنتوس الإيطالي خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية مقابل 112 مليون يورو بعد 9 سنوات قضاها في صفوف فريق ريال مدريد الإسباني

0
%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D9%8A%D8%A7%D9%86%D9%88%20%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%20%D9%8A%D8%AE%D8%B3%D8%B1%20%D8%AF%D8%B9%D9%88%D9%89%20%D9%82%D8%B6%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A3%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7

عانى البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم فريق يوفنتوس الإيطالي، من انتكاسة جديدة بعد أن عجز فريقه القانوني عن إعاقة نشر المجلة الألمانية دير شبيجل عن نشر تفاصيل الأنشطة المالية للاعب البرتغالي والتهرب الضريبي المزعوم.

لقد استمر النشر الألماني الآن وفاز بالقضية، بعد أن حاول كريستيانو رونالدو حجب تفاصيل تعاملاته المالية الناشئة في وسائل الإعلام.

وأصدرت المجلة بيانًا صحفيًا كشفت فيه عن القضية بأكملها التي يرجع تاريخها إلى عام 2016، عندما تم إصدار أمر قضائي لهم لنشر العديد من المقالات التي كشفت وضع كريستيانو مع سلطات الضرائب الإسبانية ونظامًا تم إنشاؤه لإخفاء الدخل المكتسب من حقوق الصورة من خلال الخارج، عن طريق الشركات في سويسرا وجزر فيرجن البريطانية.

وتم إجراء التحقيق بواسطة«Football Leaks»، وأكثر من 60 صحفيا في جميع أنحاء أوروبا.

وسعى رونالدو لمنع الصحيفة من مواصلة نشر تفاصيل تعاملاته المالية عن طريق المحامي الإسباني سن فيريرو (ممثلة في ألمانيا من قبل شيرتز بيرجمان)، الذي أجرى قضية مماثلة للاعب الألماني مسعود أوزيل والمدرب البرتغالي جوزيه مورينيو.



ولم يشكك المحامون في صحة التقرير والمعلومات التي نشرتها دير شبيجل، لكنهم اتهموهم باستخدام عدد من الوثائق التي تم الحصول عليها بطريقة غير قانونية، تمت محاكمات رونالدو بنفس الطريقة، لكن تم ردها من قبل المحكمة مما أدى إلى فوز دير شبيجل بالقضية.

وكان النجم البرتغالي قد انتقل لصفوف فريق يوفنتوس الإيطالي خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، مقابل 112 مليون يورو، بعد 9 سنوات قضاها في صفوف فريق ريال مدريد الإسباني.

وكان رونالدو قد نجح في تسوية مشكلته مع الضرائب حين كان لاعباً في صفوف ريال مدريد، حيث تهرب من سداد مبالغ مالية مستحقة عليه نتيجة حقوق بيع صورته، وبالفعل أنهى اللاعب القضية بشكل نهائي، بعد الاتفاق على سداده لمبلغ 19 مليون يورو تقريباً.

.