كريستيانو رونالدو يترصد ليفاندوفسكي عبر 12 ضربة جزاء

من بين الأهداف الـ 30 الذين سجلهما النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مع يوفنتوس في الدوري الإيطالي هذا الموسم 2019-2020، أحرازه 12 ضربة جزاء.

0
%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D9%8A%D8%A7%D9%86%D9%88%20%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%20%D9%8A%D8%AA%D8%B1%D8%B5%D8%AF%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%A7%D9%86%D8%AF%D9%88%D9%81%D8%B3%D9%83%D9%8A%20%D8%B9%D8%A8%D8%B1%2012%20%D8%B6%D8%B1%D8%A8%D8%A9%20%D8%AC%D8%B2%D8%A7%D8%A1

خلال انتصار يوفنتوس على لاتسيو بنتيجة (2-1) في الجولة الـ 34 من منافساتالدوري الإيطالي «سيريا أ» الأمس الاثنين، وقع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو على ثنائية مثمرة للغاية ليحكم بها قبضة السيدة العجوز على «سكوديتو» بالإضافة إلى مواصلته تحطيم الأرقام القياسية: أول لاعب في التاريخ يسجل 50 هدفا في الدوري الإنجليزي الممتاز، والدوري الإسباني والدوري الإيطالي.

وإذا كان لقب «الكالتشيو» بشكل نظري أصبح محسوما بالنسبة للبيانكونيري، وصدراة رونالدو قائمة هدافيه بالتساوي مع الهداف الإيطالي شيرو ايموبيلي برصيد 30 هدفا لكلا منهما، ولكن الأمر ليس بنفس هذه السهولة أمام «صاروخ ماديرا» للفوز بجائزة الحذاء الذهبي.

المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي، الذي يقضي بالفعل فترة الإجازة بعد فوزه بلقب الدوري الألماني مع بايرن ميونيخ، أنهى موسمه المحلي «بوندزليجا» برصيد 34 هدفا.

وسيصبح بوسع الهداف التاريخي لنادي ريال مدريد النظر أكثر على حصد جائزة الحذاء الذهبي الخامسة له في مسيرته الأحترافية، وبالتالي سينصب جل تركيزه حول تسجيل خمسة أهداف يتجاوز بها منافسه ليفاندوفسكي، وذلك خلال الجولات الأربعة الأخيرة المتبقية على انتهاء الدوري حيث سيلعب يوفنتوس أمام كلا من: أودينيزي وسامبدوريا وكالياري وروما.

أقرأ أيضا: كريستيانو رونالدو يعلق على إنجازه التاريخي الجديد

ومن بين أهم الأسلحة التي سيعتمد عليها كريستيانو رونالدو في معركته مع ليفاندوفسكي، هي تسديد ضربات الجزاء، التي سجل منها بالفعل 12 هدفا في الدوري من بين أهدافه الـ 30 حتى الآن.

فالتسديد من الأمتار الإحدي عشر (ضربات الجزاء)، هي أحد مميزات رونالدو حيث تمكن من تسجيل 126 هدفا من خلالها من أصل 149 ضربة جزاء قام تولى تسديدها، وهذا يمنحه نسبة نجاح جيدة بـ 84.25%.

وهذا الموسم فشل في تسجيل ضربة جزاء واحدة فقط، وكانت في كأس إيطاليا أمام إي سي ميلان حيث تصدي لها الحارس جيانلويجي دوناروما. بينما في الدوري الإيطالي هذا الموسم 2019-2020 حصل على 12 ضربة جزاء سجلهما جميعا، وبشكل عام منذ وصوله إلى تورينو قادما من ريال مدريد حصل بمجموع 18 ضربة جزاء لتسديدها في «كالتشيو» وسجل منهما 17 هدفا (فقط فشل في تسجيل ضربة جزاء واحدة في الدوري أمام كييفو فيرونا في موسم 2018-2019).

وكان ضحاياه كلا من: هيلاس فيرونا، جنوى، ساسولو، كالياري، روما، فيورنتينا (ضربتين جزاء)، إي سي ميلان، ليتشي، أتالانتا (ضربتين جزاء) ولاتسيو. فكلها مبارايات لم يعرف فيها يوفينتوس إهدار الأهداف عبر ضربات الجزاء.



ولكي يصل رونالدو إلى مهاجم بايرن ميونيخ، سيكون عليه أيضًا التغلب على شيرو ايموبيلي، الذي لديه أيضًا 30 هدفًا (في 33 مباراة) وأمامه هو الأخر أربع مباريات متبقية.

سيكون كلا من أودينيزي (خارج ملعب يوفنتوس)، سامبدوريا، كالياري (خارج) وروما، هم المنافسين الذين سيتعين على رونالدو مواجهتهم إذا أراد تحقيق الحذاء الذهبي الخامس، وهي الجائزة التي لم يفز بها منذ موسم 2014-2015 بسبب سيطرة لاعبي برشلونة عليها (الثلاثة الأخيرة لميسي والسابقة لسواريز).

لم يكن هناك عدد قليل من منتقدي كريستيانو الذين أشاروا إلى انخفاض مستواه المنطقي، والذي يرجع إلى العمر حيث يبلغ 35 عامًا، ولكن مسيرة «الدون» في الملاعب حتى الآن تتحدى كل المنطق.

.