كاسانو يهاجم إنتر ميلان وكونتي: فريق ممل وفاز بالدوري لأن يوفنتوس وميلان سيئان

توج إنتر ميلان بلقب الدوري الإيطالي في الموسم الجاري بقيادة مدربه كونتي منهياً سيطرة يوفنتوس على البطولة لكن أداء الفريق لا يروق للنجم السابق كاسانو.

0
%D9%83%D8%A7%D8%B3%D8%A7%D9%86%D9%88%20%D9%8A%D9%87%D8%A7%D8%AC%D9%85%20%D8%A5%D9%86%D8%AA%D8%B1%20%D9%85%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86%20%D9%88%D9%83%D9%88%D9%86%D8%AA%D9%8A%3A%20%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%20%D9%85%D9%85%D9%84%20%D9%88%D9%81%D8%A7%D8%B2%20%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D9%84%D8%A3%D9%86%20%D9%8A%D9%88%D9%81%D9%86%D8%AA%D9%88%D8%B3%20%D9%88%D9%85%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86%20%D8%B3%D9%8A%D8%A6%D8%A7%D9%86

شن أسطورة كرة القدم الإيطالية السابق أنطونيو كاسانو، هجوما عنيفاً على فريق إنتر ميلان المتوج منذ أيام قليلة بلقب الدوري الإيطالي، الدرجة الأولى للموسم الجاري، كما وجه انتقادات حادة لمدربه أنطونيو كونتي ولطريقة أداء الفريق.

ونجح أنطونيو كونتي في قيادة إنتر ميلان للتتويج بلقب الدوري الإيطالي بعد 11 عاماً من أخر فوز لـ النيراتزوري بلقب الكالتشيو، كما بات ثاني مدرب يحقق لقب الدوري مع فريقي يوفنتوس وإنتر ميلان.

ورغم أن الإنتر حصل على إشادة الجميع بعد إنهاء سيطرة يوفنتوس على الدوري الإيطالي، إلا أن رجل واحد ظل ينتقد الفريق منذ شهور ولا زال على رأيه وهو أنطونيو كاسانو.

وأوضح أنطونيو كاسانو أن الإنتر ليس فريقاً قوياً وظهر بشكل سيء على الصعيد الأوروبي، حيث ودع بطولة دوري أبطال أوروبا مبكراً، لكنه توج بلقب الدوري الإيطالي، بسبب تراجع مستوى يوفنتوس وميلان، والعيوب التي ظهرت على أدائهما في الموسم الجاري.

وجاءت تصريحات كاسانو، خلال ظهوره عبر شاشة «Bobo TV»، التي يعمل بها كمحلل كروي، حيث انتقد مهاجم روما الإيطالي وريال مدريد الإسباني السابق، فريق إنتر ميلان، ووصفه بالممل الذي لا يقدم أي شيء ولا تشعر بالمتعة وأنت تشاهده.

وقال كاسانو: أنتر ميلان حقق لقب الدوري، وهذا شيء جيد لأن الفوز ليس بالأمر السهل، ولكن هل استحق الإنتر هذا التتويج، في رأيي أن المشكلات والعيوب التي ضربت فريقي يوفنتوس وميلان، ساعدته كثيراً في هذا.

وتابع كاسانو: ميلان واجه صعوبات كثيرة منذ شهر يناير الماضي، أدت لتراجع نتائجه، ولكن الإنتر استمر في حصد الانتصارات وتحقيق الفوز رغم أدائه السيء، مباريات إنتر ميلان كانت مخيبة للآمال ومملة، كما أن كونتي على الصعيد الأوروبي مع الفريق لم يحقق أي نجاحات.

وأوضح كاسانو: لن أغير رأيي في الفريق لأنه فاز بالدوري، لو سألوني هل الإنتر يلعب كرة قدم بشكل جيد، سأقول لا، إنه لا يعطيني أي شيء وأشعر بالملل عند مشاهدته، هل يبدأ الهجمة من الخلف، هل يمتلكون الكرة وهناك رؤية فنية واضحة لطريقة الأداء، كل طريقتهم تعتمد على إعطاء الكرة إلى لوكاكو، الذي لم يخسرها أبداً، أو تمريرها لحكيمي وينطلق بسرعته في الجناح، هذه ليست كرة قدم، أريد أن أرى أفكار اللاعبين فوق أرض الملعب وجمل وتحركات يتم تنفيذها.

ويرى كاسانو أن الموهوب إريكسن كان أبرز لاعبي الإنتر في الدور الثاني وسبب قوة الفريق وليس الهدّاف البلجيكي لوكاكو، وقال كاسانو: كان إريكسن الأفضل، حتى يناير تم تجميده من قبل كونتي، ثم شارك في مباراة لاتسيو، وغيّر وتيرة أداء الفريق، ومنح الفريق الجودة خاصة في التمريرة الأخيرة وفي الركلات الحرة التي ينفذها ببراعة.


.