في ظل غياب رونالدو.. حانت لحظة موراتا مع يوفنتوس

حانت لحظة ألفارو موراتا المنضم حديثا ليوفنتوس والذي سيقود هجومه خلال زيارته لملعب كروتوني، في ظل غياب البرتغالي كريستيانو رونالدو المصاب بفيروس كورونا «كوفيد-19»

0
%D9%81%D9%8A%20%D8%B8%D9%84%20%D8%BA%D9%8A%D8%A7%D8%A8%20%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88..%20%D8%AD%D8%A7%D9%86%D8%AA%20%D9%84%D8%AD%D8%B8%D8%A9%20%D9%85%D9%88%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D8%A7%20%D9%85%D8%B9%20%D9%8A%D9%88%D9%81%D9%86%D8%AA%D9%88%D8%B3

بعدما تأكد غياب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو عن المباراتين القادمتين ليوفنتوس بسبب إيجابية الفحوصات التي خضع لها لفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، جاءت لحظة الإسباني ألفارو موراتا المنضم حديثا للفريق والذي سيقود هجومه خلال زيارته لملعب كروتوني، لمحو الصورة الباهتة التي ظهر عليها في مباراته الأولى مع «البيانكونيري» قبل التوقف الدولي في ملعب روما.

فموراتا، الذي عاد مجددا ليوفنتوس خلال سوق الانتقالات الصيفي الأخير، معارا مقابل 10 ملايين يورو مع خيار الشراء النهائي بـ45 مليون قادما من أتلتيكو مدريد، سيلعب أساسيا يوم السبت في التشكيل الأساسي لمدرب بطل إيطاليا، أندريا بيرلو.

وتسبب غياب «الدون» لمباراتين على الأقل مع اليوفي، أمام كروتوني وفي مستهل مشوار الفريق بدوري أبطال أوروبا أمام دينامو كييف، يضاف إليه المشكلات البدنية التي يعاني منها الأرجنتيني باولو ديبالا خلال معسكر منتخب بلاده، في فتح الباب أمام موراتا لقيادة الفريق.

فالمهاجم الإسباني الذي سبق ولعب بصفوف «السيدة العجوز» بين 2013 و2015 استهل مشواره في حقبته الثانية مع الفريق بمجرد انتقاله إليه باللعب أمام روما في الملعب الأوليمبي، لكنه لم يكن في أفضل حالاته البدنية.

وفي تلك المباراة، كان كريستيانو هو نجم الفريق بتسجيله لثنائية ساعدت في الخروج بتعادل إيجابي 2-2 في مباراة كانت باهته لليوفي نجا فيها بنقطة.

اقرأ أيضًا: نصائح كريستيانو رونالدو الطبية للتعامل مع فيروس كورونا «كوفيد-19»

وأكد النجم المخضرم صاحب الـ35 عاما اليوم عبر شبكة (إنستجرام) مطمئنا عشاقه: «لا أشعر بأية آلام، أنام بشكل جيد وقمت بنشر هذا الفيديو لكي أوجه الشكر على رسائل دعمكم وعلى الرسائل التي تلقيتها».

وكانت هذه المواجهة هي الأخيرة لفريق المدرب بيرلو، الذي لم يلعب أمام نابولي يوم 4 أكتوبر لأن منافسه لم يسافر إلى تورينو بعد قرار السلطات الصحية بضرورة إبقاءه تحت العزل المنزلي في العاصمة الإيطالية لضمان الأمن الصحي في النادي.

وسيبحث موراتا (27 عاما) في ملعب الصاعد حديثا كروتوني تسجيل أول أهدافه في حقبته الثانية مع اليوفي، بعد تسجيله 27 في حقبته الأولى من أصل 93 مباراة.

ومن الممكن أن يدفع بيرلو بثلاثي هجومي السبت القادم، معتمدا على موراتا كرأس حربة، بصحبة فيدريكو كييزا المنضم حديثا مقابل 50 مليون يورو قادما من فيورنتينا والموهوب السويدي ديان كولوسيفسكي.

وسيلعب أيضا كأساسي على الأرجح كل من البرازيلي آرثر ميلو، اللاعب السابق لبرشلونة، والأوروجوياني رودريجو بيتانكور، اللذين كانا الأفضل في تشكيلة المباراة الماضية ضد روما إلى جانب «الدون».

وحصد اليوفي، الذي احتسبت مباراته أمام نابولي لصالحه 3-0 اداريا، سبع نقاط من ثلاث جولات ويبتعد بنقطتين خلف أتالانتا وميلان، اللذين يتقاسمان صدارة جدول الكالشيو.

.