فيروس كورونا يهدد أحلام الأندية الإيطالية في العودة للقمة

فيروس كورونا يواصل تهديداته، للعالم والرياضة بعد وصوله إلى الدوري الإيطالي، وتسببه في إلغاء العديد من المنافسات المحلية خاصة مباريات الدوري الدرجة الأولى «سيري آ»

0
%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%D9%8A%D9%87%D8%AF%D8%AF%20%D8%A3%D8%AD%D9%84%D8%A7%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%86%D8%AF%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%88%D8%AF%D8%A9%20%D9%84%D9%84%D9%82%D9%85%D8%A9

بات فيروس كورونا تهديدًا مباشرًا وواضحًا لمشروعات الأندية الإيطالية بالعودة إلى مصاف الأندية ومنصات التتويج، وجذب أنظار العالم إلى الكالتشيو مجددًا، مثلما كان في وقت سابق.

فيروس كورونا واصل تهديداته، للعالم والرياضة بعد وصوله إلى الدوري الإيطالي، وتسببه في إلغاء العديد من المنافسات المحلية، خاصة مباريات الدوري الإيطالي الدرجة الأولى «سيري آ».

وبشكل كبير المشروع الكبير الذي يعده مسئولو الرياضة في إيطاليا خاصة كرة القدم، قد يلقى نفسه يواجه مصيرًا مجهولًا وخسائر كبيرة في الأيام المقبلة إذا ما واصل الفيروس انتشاره.

مشروع ضخم تنتهجه الأندية الإيطالية

الأندية الإيطالية مع بداية الموسم الماضي والحالي، بدأت تنتهج خطة كبيرة لتطوير الكرة وفرقها بها، حيث بدأت أندية مثل إنتر ميلان وميلان وأتالانتا وبارما في جذب اللاعبين الكبار والتعاقد معهم، بجانب يوفنتوس النادي الأضخم والأعلى قيمة مالية في السنوات الماضية في الـ «سيري آ».

يوفنتوس تعاقد مع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بصفقة ضخمة، وذلك بهدف زيادة الاستثمارات والعائدات وغيرها من المكاسب التي وضعت في أهداف الأندية الإيطالية والكرة ككل، وأيضًا تحقيق الحلم في التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا، فيما ضم العديد من الأسماء الكبيرة مثل أدريان رابيو وإيمري كان وماتياس دي ليخت من أياكس ودانيلو، واستعادة جونزالو هيجوايين.

اقرأ أيضًا: فيروس كورونا يهدد الكرة الإيطالية.. ومصير مجهول للقاء نابولي وبرشلونة

أما نادي إنتر فقد انتهج أسلوب يوفنتوس ودعّم صفوفه بالعديد من الأسماء الكبيرة، مثل كريستيان إريكسن نجم فريق توتنهام السابق، مؤخرًا في صفقة قياسية، بجانب دييجو جودين من أتلتيكو مدريد، وفيكتور موسيس من تشيلسي وأشلي يونج من مانشستر يونايتد وأيضًا أليكسيس سانشيز وروميلو لوكاكو .

أما ميلان القطب الثالث في إيطاليا وأحد أكبر الأندية أعاد النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، إلى صفوفه مجددًا.

جميع الأندية الإيطالية وعلى رأسها الثلاثي السابق تستهدف تعاقدات كبيرة في الفترة المقبلة، وعلى رأسها لوكا مودريتش لاعب ريال مدريد وأيضًا ليونيل ميسي مهاجم برشلونة وزميله أنطوان جريزمان وغيرهم من الأسماء الكبيرة، ما شأنها أن تعيد الهيبة للكالتشيو مجددًا.

تأثير فيروس كورونا على مشروع الكرة الإيطالية

بعد انتشار فيروس كورونا في إيطاليا يكمن التهديد في أن العديد من الأسماء الكبيرة قد ترفض المجيء إلى الـ«سيري آ»، أو أحد أنديته، خوفًا من التعرض للإصابة.

كما قد يرحل النجوم الموجودون حاليًا في الدوري الإيطالي، وعلى رأسهم كريستيانو رونالدو الذي قد ينهي مغامرته وتحديه الجديد بعد مسيرة حافلة في الدوري الإسباني والدوري الإنجليزي.

يمكنك أيضًا قراءة: هل يكتب فيروس كورونا نهاية قصة كريستيانو رونالدو مع يوفنتوس؟

قد يعرض الفيروس إيقاف النشاط الرياضي في إيطاليا ككل، وبالتالي سقوط المشروع الذي يراهن عليه الجميع في الكالتشيو والمسابقات الأدنى أيضًا.

.