عقوبة «يويفا» تقترب من بوفون

لن يمر ما قام به الحارس الإيطالي جيانلويجي بوفون لاعب فريق يوفنتوس أمام نظيره ريال مدريد في ربع نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، مع حكم اللقاء، مرور الكرام، من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا».

0
%D8%B9%D9%82%D9%88%D8%A8%D8%A9%20%C2%AB%D9%8A%D9%88%D9%8A%D9%81%D8%A7%C2%BB%20%D8%AA%D9%82%D8%AA%D8%B1%D8%A8%20%D9%85%D9%86%20%D8%A8%D9%88%D9%81%D9%88%D9%86

لن يمر ما قام به الحارس الإيطالي جيانلويجي بوفون لاعب فريق يوفنتوس أمام نظيره ريال مدريد في ربع نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، مع حكم اللقاء، مرور الكرام، من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا».

تقارير صحفية إيطالية كانت قد أشارت اليوم الأحد، إلى أن بوفون سيتعرض لعقوبة قوية سيعلن عنها يوم الثلاثاء المقبل على هامش اعتراضه بعد طرده خلال مباراة إياب ربع النهائي ضد ريال مدريد، حيث كان الحكم الإنجليزي قد منح النادي الأبيض ضربة جزاء في الوقت القاتل صعدت بهم إلى نصف النهائي.

أسطورة الكرة الإيطالية قد تم طرده بسبب الاحتجاج على الحكم، كما وجه له إهانات لفظية مباشرة، وغير مباشرة في تصريحاته للصحفيين عقب اللقاء، الأمر الذي زاد من قوة وشدة العقوبة.

شبكة «فوتبول إيطاليا» أكدت أن الاتحاد الأوروبي سيمنعه من المشاركة في البطولات الأوروبية لمدة مواجهتين ومن الممكن زيادتها إذا تم حسبان ما قاله تجاه الحكم مع وسائل الإعلام عقب اللقاء، بالإضافة إلى تغريمه مبلغًا ماليًا.

وكان يوفون قد أعلن رحيله عن يوفنتوس، وهو متاح مجانًا، وتدعي تقارير فرنسية، وإيطالية، أنه يملك اتفاقًا مع نادي باريس سان جيرمان، ولكن يُقال إنهم يؤجلون الإعلان الرسمي إلى حين معرفة مدة إيقافه، والتي ستكون ضربة كبيرة في حال تعاقدهم معه.

.