Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
17:15
موريرينسي
باسوش فيريرا
19:00
إيبار
ريال بلد الوليد
19:00
مايوركا
غرناطة
19:00
أتليتك بلباو
ليجانيس
19:00
فالنسيا
أوساسونا
19:00
خيتافي
أتليتكو مدريد
19:00
ريال بيتيس
ديبورتيفو ألافيس
20:15
انتهت
فيتوريا سيتوبال
فاماليساو
19:00
سيلتا فيجو
ليفانتي
18:00
انتهت
دينيزلي سبور
طرابزون سبور
19:00
ريال سوسيداد
إشبيلية
18:00
انتهت
ماريتيمو
ريو أفي
18:15
سبورتينج براجا
بيلينينسيس
20:30
بورتو
سبورتنج لشبونة
20:00
انتهت
غرناطة
ريال مدريد
19:15
انتهت
تشيلسي
نورويتش سيتي
19:00
برشلونة
أوساسونا
19:15
أرسنال
ليفربول
19:00
انتهت
مانشستر يونايتد
ساوثامبتون
19:45
انتهت
أتالانتا
بريشيا
19:00
ريال مدريد
فياريال
17:00
مانشستر سيتي
بورنموث
18:30
انتهت
بازل
زيورخ
19:45
ساسولو
يوفنتوس
19:45
انتهت
إنتر ميلان
تورينو
19:15
كريستال بالاس
مانشستر يونايتد
17:00
نيوكاسل يونايتد
توتنام هوتسبر
20:30
انتهت
جل فيسنتي
تونديلا
17:30
انتهت
فياريال
ريال سوسيداد
17:00
إيفرتون
أستون فيلا
19:45
سبال
إنتر ميلان
17:30
ميلان
بارما
17:30
انتهت
ديبورتيفو ألافيس
خيتافي
10:30
انتهت
بنفيكا
فيتوريا غيمارايش
17:00
بيرنلي
ولفرهامبتون
19:15
ساوثامبتون
برايتون
18:00
انتهت
مالاطيا سبور
بشكتاش
18:15
انتهت
بورتيمونينسي
بوافيستا
18:00
انتهت
قونيا سبور
بلدية إسطنبول
17:30
تورينو
جنوى
16:00
انتهت
سانت كلارا
ديسبورتيفو أفيش
17:30
بولونيا
نابولي
19:45
روما
هيلاس فيرونا
15:30
انتهت
قيصري سبور
غازي عنتاب سبور
19:45
أودينيزي
لاتسيو
15:30
انتهت
قاسم باشا
تشايكور ريزه سبور
18:30
سانت جالن
لوزيرن
19:45
ليتشي
فيورنتينا
17:00
ليستر سيتي
شيفيلد يونايتد
17:30
سامبدوريا
كالياري
18:30
يانج بويز
سيرفيتي
18:30
لوجانو
ثون
16:15
نيوشاتل
سيون
ساري: هدف هاري كين في يوفنتوس من أفضل ما شاهدت في حياتي

ساري: هدف هاري كين في يوفنتوس من أفضل ما شاهدت في حياتي

المدرب الجديد لنادي يوفنتوس الإيطالي ماوريسيو ساري يتحدث عن هدف هاري كين الذي فاز به توتنهام الإنجليزي بنتيجة 3-2 في إطار كأس الأبطال الدولية المقامة في سنغافورة

آس آرابيا
آس آرابيا
تم النشر

خسر نادي يوفنتوس الإيطالي في أولى مبارياته الودية تحت قيادة المدرب الجديد ماوريسيو ساري مدعومًا صفقاته الجديدة أمام توتنهام الإنجليزي بنتيجة 3-2 في إطار كأس الأبطال الدولية المقامة في سنغافورة.

وحذر ساري لاعبي نادي يوفنتوس من السذاجة والرعونة أثناء استحواذهم على الكرة، وذلك بعدما فقد أدريان رابيو الكرة في نصف الملعب بسذاجة أمام لوكاس مورا، وهو ما أدى في النهاية لخسارة السيدة العجوز أمام توتنهام بنتيجة 3-2 في بطولة الأبطال الودية في سنغافورة.

وخسر رابيو القادم من باريس سان جيرمان الكرة في منتصف الملعب برعونة شديدة أمام لوكاس مورا والتي ذهبت إلى نجم الفريق هاري كين الذي بدوره أحرز الهدف الثالث في الوقت بدل الضائع بطريقة مدهشة، ووصفه ساري بأحد أفضل الأهداف التي شاهدها في حياته.

بدأ السبيرز التسجيل في الشوط الأول عن طريق القدم اليسرى للأرجنتيني لاميلا، وعاد كريستيانو رونالدو وهيجواين للتسجيل في الشوط الثاني، وعادل لوكاس مورا النتيجة في الدقيقة 65 ليحل التعادل بين الفريقين، حتى أطلق كين صاروخيته من نصف الملعب ليختم المباراة بالهدف الثالث وينتصر السبيرز.

وعلق المدرب الجديد لليوفي ماوريسيو ساري على هذه الخسارة قائلًا: «كانت مباراة صعبة، وهناك اختلاف كبير في التحضير البدني بيننا وبين توتنهام، كما أن لاعبي توتنهام يلعبون مع بعض لسنوات، وظهر ذلك جليًا في الشوط الأول حيث ظهروا أكثر سرعة».

وأضاف ساري في مؤتمره الصحفي ما توقعه الجماهير حول الصدام المتوقع بين أسلوب لعب ساري الهجومي ويوفي الدفاعي، حيث قال: «إذا أردنا أن نظهر كفريق جيد علينا أن ندافع من الأمام وليس من الخلف، في النصف الأول من المباراة، لم نكن على القدر الكافي من التنافسية ومجاراة الخصم، وهو ما صعّب المباراة».

وأوضح ساري أن فريقه في الشوط الثاني ضغط بشكل أفضل وقام ببعض الأشياء الجيدة، رغم التعامل بسذاجة مع الكرات الضائعة، مشيرًا إلى أن ذلك يعود إلى الحالة البدنية للاعبين.

من جهته، صرح رابيو بأن لديه مجالا للتحسن بعد ظهوره المتواضع لأول مرة بألوان يوفنتوس، لكنه متفائل بشأن الاستقرار في الفريق، وقال: «كانت المباراة الأولى، لذلك لا يزال هناك الكثير من العمل الذي يتعين القيام به».

وأضاف رابيو أن جسده وقدراته البدنية في حاجة للتحسن، مؤكدًا: «نحن نفهم بعضنا البعض جيدًا داخل الفريق ومع المدرب».

كانت مباراة يوفنتوس وتوتنهام في إطار كأس الأبطال الدولية هي المباراة الافتتاحية للموسم الجديد لكلا الناديين.

اخبار ذات صلة