رغم تخفيض الرواتب.. ممنوع الاقتراب من راتب رونالدو في يوفنتتوس

يبد أن الراتب الضخم الذي يتقاضاه البرتغالي المخضرم كريستيانو رونالدو نجم هجوم يوفنتوس الإيطالي والبالغ قيمته 522 ألف إسترليني أسبوعيا سيكون معفى من الخفض

0
%D8%B1%D8%BA%D9%85%20%D8%AA%D8%AE%D9%81%D9%8A%D8%B6%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%88%D8%A7%D8%AA%D8%A8..%20%D9%85%D9%85%D9%86%D9%88%D8%B9%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%82%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%A8%20%D9%85%D9%86%20%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D8%A8%20%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%20%D9%81%D9%8A%20%D9%8A%D9%88%D9%81%D9%86%D8%AA%D8%AA%D9%88%D8%B3

لن يشهد الراتب الضخم الذي يتقاضاه البرتغالي المخضرم كريستيانو رونالدو نجم هجوم نادي يوفنتوس الإيطالي والبالغ قيمته 522 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع (7,9 ملايين إسترليني سنويا) أي تخفيض برغم أن السيدة العجوز أصبح أول ناد يحدد سقفا معينا للرواتب التي يحصل عليها لاعبوه، وفقا لما أوردته تقارير.

يأمل المسؤولون في نادي يوفنتوس الإيطالي في خفض التكاليف التي ترهق موازنة السيدة العجوز، لاسيما في ظل التأثيرات المالية الكارثية الناجمة عن تفشي جائحة فيروس كورونا التاجي المستجد المعروف اصطلاحيا بـ كوفيد-19، والتي تسبب في تجميد النشاط الكروي في إيطاليا، كغيرها من بقية الدوريات الأوروبية والعالمية.

ولعل واحدة من الإجراءات التي تستطيع من خلالها إدارة يوفنتوس أن تقلص الإنفاق بدء من الموسم المقبل، هي أن يصل الحد الأقصى لقيمة العقود المقدمة للاعبين إلى 151 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع.



اقرأ أيضا: مدرب كريستيانو رونالدو السابق يحدد شرط استمراره في الملاعب حتى الأربعين

وذكرت صحيفة «كوريير دي تورينو» المقربة من يوفنتوس أن تلك الإجراءات تهدف في المقام الأول إلى حماية الصلابة المالية للنادي.

وسيمثل هذا تحولا جذريا في السياسة الخاصة بانتقالات اللاعبين، بالنظر إلى أن اليوفي أنفق مبلغا ضخما على صفقات شراء عدد من النجوم الكبار في السنوات الأخيرة، وأبرزهم بالطبع كريستيانو رونالدو الحاصل على جائزة الكرة الذهبية 5 مرات.

وانضم رونالدو الملقب بـ صاروخ ماديرا إلى تورينو قادما من نادي ريال مدريد الإسباني في سوق الانتقالات الصيفية 2018، في خطوة مفاجئة أثارت الكثير من الجدل، وبلغت قيمة الصفقة آنذاك أكثر من 100 مليون يورو.

اقرأ أيضا: زميله في ماديرا: كريستيانو رونالدو «الوحش» سعيد في يوفنتوس

وإضافة إلى رونالدو، يحصل عدد من نجوم يوفنتوس الكبار أمثال الأرجنتيني باولو ديبالا ومواطنه جونزالو هيجواين، والويلزي آرون رامزي وأدريان رابيو على أكثر من القيمة المحددة مؤخرا- لكن رواتبهم الحالية لن تشهد انخفاضا على الأرجح.

وتترد أحاديث كثيرة، وفقا لـ «كوريير دي تورينو»، أيضا بشأن أن اللوائح الجديدة لن تُطبق على حالة كريستيانو رونالدو الذي لا يزال يتبقى له عامان في عقده مع البيانكونيري.

كان لاعبو الفريق الأول لكرة القدم في يوفنتوس قد وافقوا على إرجاء رواتبهم لمدة أربعة شهور في مارس الماضي، وهو ما سيوفر لخزانة النادي حوالي 80 مليون إسترليني في نهاية أغسطس المقبل.

.