رسالة عاطفية من باكيتا لجماهير فلامينجو قبل الرحيل إلى ميلان

اللاعب سيتواجد في إيطاليا مع بداية شهر ديسمبر المقبل للتوقيع على عقود انتقاله إلى الروسونيري

0
%D8%B1%D8%B3%D8%A7%D9%84%D8%A9%20%D8%B9%D8%A7%D8%B7%D9%81%D9%8A%D8%A9%20%D9%85%D9%86%20%D8%A8%D8%A7%D9%83%D9%8A%D8%AA%D8%A7%20%D9%84%D8%AC%D9%85%D8%A7%D9%87%D9%8A%D8%B1%20%D9%81%D9%84%D8%A7%D9%85%D9%8A%D9%86%D8%AC%D9%88%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%AD%D9%8A%D9%84%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D9%85%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86

وجه البرازيلي لوكاس باكيتا لاعب وسط فريق فلامينجو البرازيلي رسالة مؤثرة إلى جماهير فريقه الحالي قبل الرحيل عن صفوفهم خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل.

كان مسئولو النادي البرازيلي قد توصلوا لاتفاق في وقت سابق مع مسئولي فريق إيه سي ميلان الإيطالي، يقضي بانتقال اللاعب صاحب الـ21 عاماً إلى صفوف «الروسونيري» خلال «الميركاتو الشتوي».

اللاعب الذي يلقب بـ«جوهرة البرازيل» سيخوض آخر لقاء له بالقميص الأحمر والأسود بنهاية الأسبوع الحالي أمام أتلتيكو بارانينسي عندما يسدل الستار على الموسم الحالي من الدوري البرازيلي، قبل أن ينتقل للدفاع عن نفس الألوان لكن في الدوري الإيطالي.

إقرأ أيضاً: رسمياً.. ميلان يحسم صفقة باكيتا

إقرأ أيضاً: برازيلي جديد يدخل دائرة اهتمامات ميلان لدعم الدفاع



وخلال حوار له مع «جلوبو سبورتي» البرازيلية، قال باكيتا: «هذا مجرد إلى لقاء قريب، بالتأكيد ليس وداعاً»، ليكمل: «الوقت قد حان لإلقاء التحية، ومعانقة الجميع».

وواصل لوكاس رسالته قائلاً: «أنا مستعد لخوض تحدٍ جديد في حياتي، أريد أن أشكر النادي على كل الأشياء التي منحوني إياها، بكن بعد 12 عاماً هنا، أعتقد أن الوقت قد حان للرحيل، لكن ذلك لن يمنعني من الاحتفاظ بالكثير من الذكريات الجميلة معي».

وعن سؤاله عن مشاعره المتوقعة في المباراة الأخيرة، قال باكيتا: «ليس في المباراة الأخيرة فقط، ولكن في الأيام القليلة المقبلة والتي ستسبق المباراة أيضاً، ستكون هناك الكثير من المشاعر، والأحاسيس المختلطة، كل ما أعرفه أنني يجب علي أن أعمل بشكل جدي لأمنح الجمهور مباراة أخيرة جيدة، وأيضاً بعد المباراة لن يكون وداعاً، سيكون رحيلاً إلى لقاء قريب».

.