ديبالا محبط بسبب استبعاده عن مباراة يوفنتوس الأولى

يوفنتوس فاز على بارما في الجولة الأولى من الدوري الإيطالي، بهدف وحيد سجله القائد جورجيو كيليني في الشوط الأول ويسعى البيانكونيري للحصول على اللقب التاسع على التوالي.

0
%D8%AF%D9%8A%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%A7%20%D9%85%D8%AD%D8%A8%D8%B7%20%D8%A8%D8%B3%D8%A8%D8%A8%20%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A8%D8%B9%D8%A7%D8%AF%D9%87%20%D8%B9%D9%86%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D9%8A%D9%88%D9%81%D9%86%D8%AA%D9%88%D8%B3%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84%D9%89

يعاني باولو ديبالا، صانع ألعاب نادي يوفنتوس الإيطالي من حالة نفسية سيئة بعدما تم استبعاده من المباراة الأولى لفريقه من منافسات الدوري الإيطالي أمام بارما، بحسب صحيفة «لاجازيتا ديلو سبورت» الإيطالية.

ويذكر أن يوفنتوس قد فاز على بارما بهدف نظيف سجله جورجيو كيليني من رأسية في الدقيقة 21، في المباراة التي أقيمت على ملعب إنيو تارديني.

منذ قدوم ماوريسيو ساري لتولى المسئولية الفنية هناك تكهنات بعدم مشاركة الأرجنتيني بشكل أساسي في التشكيل بحيث يريد الاعتماد على مهاجم صريح بنتيجة «4-3-3».

وكشف جيوفاني مارتشيلو، مدرب يوفنتوس المعاون لماورويسيو ساري، أن استبعاد ديبالا كان خيارًا فنيًا، مشيرًا إلى أن هو المهاجم المناسب في الوقت الحالي ولا يوجد مجال للتجارب بلعبه كمهاجم وهمي.

اقرأ أيضًا.. أسباب فشل انتقال ديبالا إلى الدوري الإنجليزي.. وموقفه من سان جيرمان

ويذكر أن مارتشيلو قد أدار المباراة الأولى ليوفنتوس بالسكوديتو بسبب تعرض ساري لالتهاب رئوي، ومن المقرر أن يدير المباراة المقبلة أمام نابولي يوم السبت 31 أغسطس الجاري على ملعب آليانز ستاديوم.

باولو ديبالا كان قريبًا من الرحيل عن يوفنتوس قبل إغلاق سوق الانتقالات الصيفية في الدوري الإنجليزي، حيث كان سيكون ضمن صفقة تبادلية مع روميلو لوكاكو، الذي انتقل مؤخرًا إلى إنتر، لكن الطلبات الشخصية لصاحب الـ 25 عامًا أفشلت الصفقة.

وكان أيضًا ديبالا قريبًا من الانتقال إلى توتنهام مقابل 70 مليون جنيه إسترليني، لكن صاحب الرقم 10 فضل البقاء في تورينو.

.