الأمس
اليوم
الغد
جوارديولا يوجه صفعة جديدة ليوفنتوس

جوارديولا يوجه صفعة جديدة ليوفنتوس

يوفنتوس يبحث عن مدير فني يقود النادي بعد رحيل ماسيمليانو أليجري بعد مسيرة ناجحة وموسم متوج فيه بلقب الدوري الإيطالي، وبات نادي السيدة العجوز يبحث عن مدرب يقوده للتتويج بدوري الأبطال

أحمد عبدالخالق
أحمد عبدالخالق

فاز يوفنتوس بثمانية ألقاب متتالية من دوري الدرجة الأولى الايطالي، ولكن يبدو أن الوقت قد حان للتغيير هذا الصيف، بعدما تم إعفاء ماسيميليانو أليجري من واجباته، ووضع حد لفترة ناجحة بشكل خيالي.

لقد فاز بالدوري أربع مرات متتالية مع السيدة العجوز، وبات أول مدير فني يقوم بذلك في تاريخ الدوريات الخمسة الكبرى في أوروبا.

لكن ما لم ينجح أليجري في تحقيقه، كان التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا بعدما استطاع الوصول للمباراة النهائية مرتين ، في عامي 2015 و2017، لكنه خسر الأول أمام برشلونة والثاني أمام ريال مدريد.

حتى إن إحضار كريستيانو رونالدو لم يغير الأشياء عندما خرجوا من البطولة على يد فريق أياكس أمستردام الهولندي.

وهكذا غادر أليجري، تاركًا وراءه موجة من التكهنات حول المدرب القادم لتدريب فريق السيدة العجوز في إيطاليا.

يمكنك أيضًا قراءة: جوارديولا يقبل «تحدي» الفوز بدوري أبطال أوروبا مع مانشستر سيتي

تم اختيار ماوريسيو ساري مدرب فريق تشيلسي الحالي، كهدف محتمل على الأرجح، لكن هناك اسمًا واحدًا ظل متربصًا به في الكواليس وهو بيب جوارديولا المدير الفني لفريق مانشستر سيتي والمتوج بلقب الدوري الإنجليزي موسم 2018 - 2019.

لقد أعلن جوارديولا من قبل أنه يعتقد أن المدربين يجب أن يستمروا لمدة ثلاث سنوات في فرقهم.

هذا ما وضعه في بايرن ميونيخ وما يتمنى لو أنه انتهى به مع برشلونة، إنه أيضًا عدد السنوات التي قضاها إلى الآن مع مانشستر سيتي.

وهل من المؤكد أن المضي قدماً وإحراز دوري أبطال أوروبا مع ناد آخر سيكون جذاباً للغاية؟

حسنًا ، على ما يبدو لا، لأن يوفنتوس قدم له 20 مليون يورو سنويًا وتم رفضه، وفقًا لما ذكرته تقارير صحفية إنجليزية.

وأضافت تلك التقارير أن هذا مبلغ لا يصدق من المال ويؤدي رفضه إلى إظهار التزام حقيقي تجاه مانشستر سيتي.

من الواضح أنه لم ينته من أعماله في مانشستر، على الرغم من فوزه بلقب الدوري الممتاز مع تحقيقه نقاط قياسية.

ويبدو أن «هذا العمل غير المكتمل» هو ما لم يتمكن أليجري من إدارته، بالطبع «دوري أبطال أوروبا».

جوارديولا لم يتمكن من رفع ذات الأذنين منذ أن توج بها مع فريق برشلونة في عام 2011.

اخبار ذات صلة