جمهور إنتر ميلان يرفض عودة مورينيو ويفضل مدربًا بالدوري الإسباني

قامت صحيفة «لا جزيتا ديلو سبورت» الإيطالية باستطلاع رأي الجمهور وكانت النتيجة أن جمهور الإنتر ميلان لا يرحب بعودة مورينيو مرة أخرى رغم حقبته الناجحة في صفوفه

0
%D8%AC%D9%85%D9%87%D9%88%D8%B1%20%D8%A5%D9%86%D8%AA%D8%B1%20%D9%85%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86%20%D9%8A%D8%B1%D9%81%D8%B6%20%D8%B9%D9%88%D8%AF%D8%A9%20%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%20%D9%88%D9%8A%D9%81%D8%B6%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D8%A8%D9%8B%D8%A7%20%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A

المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني السابق لنادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، يوجد من دون فريق منذ إقالته من قبل إدارة الشياطين الحمر في أواخر عام 2018 بالتحديد يوم 12 ديسمبر 2019، بسبب سوء نتائج الفريق تحت ولايته هذا الموسم، خاصة عقب الخسارة من ليفربول بنتيجة 3-1 في الدوري الإنجليزي الممتاز، وتم تعيين بدلًا منه المدرب النرويجي أولى سولسكاير.

ومنذ ذلك الحين، انتشرت العديد من الشائعات وربطت اسم المدرب البرتغالي بالانتقال إلى العديد من الأندية الأوروبية ومنها الأندية التي دربها في السابق: بورتو البرتغالي وريال مدريد الإسباني وإنتر ميلان الإيطالي.

وقامت صحيفة «لا جزيتا ديلو سبورت» الإيطالية بإطلاق استطلاع رأي للجمهور حول المدرب المفضل لتولي تدريب الفريق في الموسم المقبل، خلفا للمدرب الحالي الإيطالي لوتشيانو سباليتي.

ووضعت الصحيفة الإيطالية في الاستفتاء الذي قامت به أسماء بعض المدربين، ومنهم الأرجنتيني دييجو سيميوني، والإيطالي أنطونيو كونتي وجوزيه مورينيو، وغيرهم من أسماء المدربين المحتمل قيادتهم لـ «النيراتزوري».

وفضل محبو ومشجعو إنتر ميلان سيميوني والذي حصل على نسبة 45% من التصويت، وجاء في المركز الثاني كونتي بنسبة 29.4%، بينما لم يكن مورينيو الملقب بـ «إسبيشيال وان» المفضل بالنسبة لهم وحصل على نسبة 13.7% من تصويت الجماهير.

يمكنك أيضا قراءة: فيديو| مهاجم ريال مدريد الجديد عاش أسوأ لياليه

ورغم أن النادي الإيطالي عاش فترة رائعة مليئة بالإنجازات تحت قيادة مورينيو، والذي تولى الفريق في عام 2008 وتمكن من حصد لقب كأس السوبر الإيطالي، وحقق لقب الدوري الإيطالي «الكالتشيو»، وفي الموسم التالي 2009-2010 حقق الثلاثية التاريخية بالفوز بلقب «سيريا أ» ولقب الكأس ولقب دوري أبطال أوروبا، بعد الفوز على بايرن ميونيخ الألماني في النهائي بنتيجة 2-0، ولكن كل هذا لم يكن شفيعا لمورينيو للعودة من جديد إلى ملعب جوزيبي مياتزا.

.