تقارير: بياتيك أكثر شعبية من ليفاندوفيسكي في بولندا

كان بياتيك يشّبه بالنجم البولندي ليفاندوفيسكي، وأشارت إليه الجماهير في الفترة الماضية بأنه ليفا الجديد، وانتقل إلى ميلان قادمًا من جنوى

0
%D8%AA%D9%82%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B1%3A%20%D8%A8%D9%8A%D8%A7%D8%AA%D9%8A%D9%83%20%D8%A3%D9%83%D8%AB%D8%B1%20%D8%B4%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D8%A9%20%D9%85%D9%86%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%A7%D9%86%D8%AF%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%B3%D9%83%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A8%D9%88%D9%84%D9%86%D8%AF%D8%A7

كشفت تقارير صحفية إيطالية اليوم السبت أن اللاعب كريستوف بياتيك نجم إي سي ميلان الإيطالي تفوق على مواطنه روبرت ليفاندوفيسكي مهاجم بايرن ميونيخ الألماني في بلدهما.

وكان بياتيك يشّبه بالنجم البولندي ليفاندوفيسكي، وأشارت إليه الجماهير في الفترة الماضية بأنه ليفا الجديد.

وأكد الصحفي البولندي الشهير دومانوفسكي في مقابلة مع تليفزيون ميلانو، الذي قال: «بياتيك هو اللاعب الأكثر متابعة في بولندا وتخطى ليفاندوفسكي، ومباريات ميلان هي الأكثر مشاهدة حاليًا».

وجاء ذلك قبل مشاركة اللاعب مساء الأحد في ديربي مدينة ميلانو للمرة الأولى بعد انتقالة إلى ميلان في يناير الماضي.

وسيواجه ميلان غريمه التقليدي إنتر ميلان، وسيعتمد مرة أخرى الروسونيري على اللاعب بياتيك في خط الهجوم.

وقال دومانوفسكي: «إنها مفاجأة بالنسبة لنا أيضًا ، لم يكن أحد يعتقد أن بياتيك كان جيدًا».

وأضاف: «ميلان هو واحد من أكثر الفرق الأجنبية متابعة في بولندا. في التسعينات ، نشأ الجميع عندما رأوا ميلان العظيم، ويعتقد الجميع أن بياتك يمكن أن يساعد ميلان في العودة إلى القمة مجددًا».

وعن احتفاله قال الصحفي البولندي الشهير: «أصبح رمزًا ، إنه أمر مجنون. لقد فعل ذلك لأول مرة مع قميص جنوى».

ولعب بياتيك هذا الموسم 30 مباراة في جميع المسابقات، حيث سجل 27 هدفًا وصنع هدف أخير.

وانتقل من جنوى إلى صفوف ميلان مقابل 15 مليون يورو، قادمًا من جنوى، ويتنافس على صدارة هدافي الدوري الإنجليزي مع النجم كريستيانو رونالدو ، برصيد 19 هدفًا لكل منهما خلف، فابيو كوارياريلا لاعب سامبدوريا الذي احتل صدارة السباق برصيد 21 هدفًا.

في حين لم يفلح روبرت ليفاندوفيسكي في قيادة فريقه للتأهل لدور الـ 8 ببطولة دوري أبطال أوروبا، عندما تعادل مع ليفربول ذهابًا في ملعب الأنفيلد وخسروا بثلاثية في ملعب أليانز أرينا، ولم يسجل ليفا أي أهداف.

.