Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
16:15
انتهت
لوجانو
بازل
20:15
انتهت
سبورتنج لشبونة
جل فيسنتي
20:15
بنفيكا
بوافيستا
20:00
غرناطة
فالنسيا
18:30
زيورخ
سيرفيتي
18:15
بورتيمونينسي
فيتوريا غيمارايش
17:30
ريال بلد الوليد
ديبورتيفو ألافيس
16:15
بازل
نيوشاتل
16:00
فيتوريا سيتوبال
باسوش فيريرا
15:00
سيلتا فيجو
ريال بيتيس
11:30
نورويتش سيتي
برايتون
19:15
سانت كلارا
ماريتيمو
20:30
سبورتينج براجا
ديسبورتيفو أفيش
18:30
انتهت
نيوشاتل
سانت جالن
18:00
انتهت
بيلينينسيس
تونديلا
18:30
انتهت
ثون
زيورخ
19:15
انتهت
مانشستر سيتي
ليفربول
17:00
انتهت
أرسنال
نورويتش سيتي
19:00
تشيلسي
واتفورد
20:00
أتليتكو مدريد
مايوركا
20:00
انتهت
ريال مدريد
خيتافي
17:00
انتهت
إيفرتون
ليستر سيتي
18:00
دينيزلي سبور
غازي عنتاب سبور
14:00
مانشستر يونايتد
بورنموث
17:00
انتهت
شيفيلد يونايتد
توتنام هوتسبر
19:15
انتهت
وست هام يونايتد
تشيلسي
16:30
ولفرهامبتون
أرسنال
15:15
يوفنتوس
تورينو
17:30
انتهت
إنتر ميلان
بريشيا
17:30
انتهت
أتالانتا
نابولي
19:45
انتهت
سبال
ميلان
19:45
لاتسيو
ميلان
19:45
انتهت
روما
أودينيزي
17:30
انتهت
ريال سوسيداد
إسبانيول
18:00
باير ليفركوزن
بايرن ميونيخ
17:00
انتهت
بورنموث
نيوكاسل يونايتد
17:30
انتهت
إيبار
أوساسونا
17:30
انتهت
بولونيا
كالياري
17:30
ساسولو
ليتشي
15:30
أنقرة جوتشو
ألانياسبور
19:45
انتهت
ليتشي
سامبدوريا
18:30
انتهت
سيون
لوزيرن
19:45
انتهت
هيلاس فيرونا
بارما
18:00
فنرباهتشة
جوزتيبي
15:30
مالاطيا سبور
غنتشلر بيرليغي
19:45
انتهت
فيورنتينا
ساسولو
18:00
أنطاليا سبور
بلدية إسطنبول
20:00
انتهت
ريال بلد الوليد
ليفانتي
17:30
انتهت
ديبورتيفو ألافيس
غرناطة
14:00
ليستر سيتي
كريستال بالاس
20:00
انتهت
ريال بيتيس
فياريال
17:30
انتهت
فالنسيا
أتليتك بلباو
بعد بلوغه سن الـ 35.. 7 تحديات تنتظر رونالدو في 2020

بعد بلوغه سن الـ 35.. 7 تحديات تنتظر رونالدو في 2020

احتفل البرتغالي رونالدو في 5 فبراير بعيد ميلاده الخامس والثلاثين ونبحر خلال التقرير التالي مع التحديات التي تنتظر أسطورة يوفنتوس في 2020.

إيهاب الجنيدي
إيهاب الجنيدي
تم النشر

يواصل الأسطورة البرتغالي كريستيانو رونالدو، أيقونة فريق يوفنتوس الإيطالي، كتابة التاريخ في عالم الساحرة المستديرة، وعلى الرغم من بلوغ اللاعب عامه الخامس والثلاثين في الخامس من شهر فبراير الجاري، إلا أنه ما زال يطمح إلى تحقيق الكثير من الإنجازات.

وتعول جماهير «السيدة العجوز» على لاعب ريال مدريد الإسباني ومانشستر يونايتد السابق، الآمال الكبيرة في قيادة يوفنتوس إلى التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا في الموسم الجاري، وتحقيق الحلم الغالي لهم الذي ينتظرونه منذ عام 1996، الذي شهد آخر تتويج للفريق بلقب دوري أبطال أوروبا.

ويبدو أن «صاروخ ماديرا» وهو اللقب الذي اشتهر به رونالدو، نسبة إلى البلدة التي خرج منها في البرتغال، لا يشبع من الفوز بالبطولات، وخوض التحديات الصعبة الواحد تلو الآخر، وفي عمر الـ 35، ما زال لدى اللاعب العديد من الطموحات والتحديات التي يسعى لتحقيقها في العام الجاري 2020.

اقرأ أيضاً: رونالدو يتلقى هدية خيالية من جورجينا في عيد ميلاده الـ 35.. تعرف عليها

7 تحديات وأحلام تداعب رونالدو في 2020.. تعرف عليها

ونبحر في التقرير التالي، مع التحديات التي يخطط كريستيانو رونالدو، لحسمها في العام الجاري، ولا يزال اللاعب لديه طموحا لمواصلة الفوز، ويأمل في اللعب لمدة خمس سنوات مقبلة، كما كشف اللاعب نفسه في تصريحات له في الفترة الماضية.

وقالت صحيفة «أو جوجو» البرتغالية، إن هناك 7 تحديات يخطط رونالدو لتحقيقها، وهى:



- مواصلة مسلسل تسجيل الأهداف المتواصل في المباريات

سجل رونالدو في آخر 10 مباريات خاضها مع يوفنتوس، وإذا سجل اللاعب ضد هيلاس فيرونا وبريشيا وسبال، فسوف يتجاوز رقم كالياريلا، الذي سجل في 12 مباراة متتالية، ويتربع الأرجنتيني الأسطورة السابق على قمة عرش التسجيل المتتالي في إيطاليا بـ 13 مباراة على التوالي، ولكنها كانت بين موسمين.

- الفوز بالحذاء الذهبي في «الكالتشيو»

يحلم رونالدو بالفوز بالحذاء الذهبي لدوري الدرجة الأولى الإيطالي وهى الجائزة المعروفة باسم «كابوكانونيري» والتي تمنح للاعب الأكثر تسجيلاً للأهداف في «الكالتشيو»، وحصل عليها زميله الأرجنتيني جونزالو هيجواين، مهاجم يوفنتوس، والذي سجل 36 هدفا لنادي نابولي في موسم 2015–16.

- معانقة لقب دوري أبطال أوروبا

تبقى الألقاب الجماعية الأهم لدى رونالدو في الموسم الجاري، ويخطط رونالدو للفوز بلقب دوري أبطال أوروبا مع يوفنتوس، وتحقيق حلم الجماهير بالتتويج باللقب القاري للمرة الثالثة في تاريخ «البيانكونيري».

- الفوز بالثنائية المحلية الدوري والكأس الإيطاليين

يتمنى رونالدو تحقيق إنجاز كبير هذا الموسم، من خلال قيادة يوفنتوس لحصد الثنائية المحلية، من خلال الفوز بلقبي الدوري الإيطالي، وكأس إيطاليا، وهو الأمر الذي لم يحققه رونالدو، في نادييه السابقين مانشستر يونايتد الإنجليزي، وريال مدريد الإسباني.

- التتويج بلقب كأس الأمم الأوروبية «يورو 2020»



يخطط رونالدو، لقيادة منتخب البرتغال الأول لكرة القدم، للدفاع عن لقبه في بطولة كأس الأمم الأوروبية «يورو 2020»، حيث توج منتخب برازيل أوروبا باللقب القاري الأهم للمنتخبات في عام 2016.

- معانقة لقب أفضل هدّاف في تاريخ الساحرة المستديرة

يفصل رونالدو 11 هدفاً فقط، عن المهاجم الإيراني السابق علي دائي، ليكون اللاعب الأكثر تسجيلاً في تاريخ كرة القدم، ويصبح صاحب رقم قياسي من الصعب تحطيمه.

- التتويج بالكرة الذهبية السادسة في مسيرته

وفي حال نجح كريستيانو رونالدو، في تحقيق هذه التحديات الستة أو أغلبها، فسيكون الدون البرتغالي أقرب إلى الفوز بالكرة الذهبية السادسة، لينجز التحدي السابع له في 2020.

اخبار ذات صلة