إنفوجراف| لعنة أليانز ستاديوم تلاحق ميلان قبل مواجهة يوفنتوس

يضرب يوفنتوس موعدًا مع فريق ميلان الإيطالي، في قمة الجولة الـ 12 من الدوري الإيطالي حيث من المقرر لها أن تقام على ملعب أليانز ستاديوم معقل اليوفي

0
%D8%A5%D9%86%D9%81%D9%88%D8%AC%D8%B1%D8%A7%D9%81%7C%20%D9%84%D8%B9%D9%86%D8%A9%20%D8%A3%D9%84%D9%8A%D8%A7%D9%86%D8%B2%20%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AF%D9%8A%D9%88%D9%85%20%D8%AA%D9%84%D8%A7%D8%AD%D9%82%20%D9%85%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%D8%A9%20%D9%8A%D9%88%D9%81%D9%86%D8%AA%D9%88%D8%B3

رغم تصدر يوفنتوس لجدول ترتيب الدوري الإيطالي، إلا أن هناك حالة كبيرة من عدم الثقة، بين المدير الفني للفريق ماوريسيو ساري، والجماهير، نظرًا لتذبذب الأداء والفوز بشق الأنفس في كل مباراة.

واستطاع يوفنتوس تحقيق فوز صعب في آخر مباراة خاضها، وكانت ببطولة دوري أبطال أوروبا على حساب فريق لوكوموتيف الروسي، بهدفين مقابل هدف وحيد، حيث جاء هدف الفوز في الوقت بدل من الضائع للشوط الثاني.

كما أن آخر مباراة ليوفنتوس في الدوري الإيطالي، فاز فيها فريق السيدة العجوز على تورينو، بهدف نظيف، جاء عن طريق مدافع الفريق ماتياس دي ليخت.

ويضرب يوفنتوس موعدًا مع فريق ميلان الإيطالي، في قمة الجولة الـ 12 من الدوري الإيطالي، حيث من المقرر لها أن تقام على ملعب أليانز ستاديوم بـ«تورينو»، معقل «يوفي».

اقرأ أيضًا: ساري: رونالدو مهدد بالغياب عن مبارة يوفنتوس وميلان

ورغم تراجع مستوى ميلان خلال هذا الموسم، ولكن تبقى مباراة من الصعب التكهن بنتيجتها، فالروسونيري يحتل حاليا المركز الـ 13 في جدول ترتيب الدوري، ويأمل بيولي مديره الفني تحقيق نتيجة إيجابية، من أجل تجاوز الكبوة التي يعاني منها الفريق.

ميلان لا يفوز على أليانز ستاديوم

ومن المفارقات أن ميلان، لم يحقق أي فوز على ملعب يوفنتوس الجديد، أليانز ستاديوم، منذ افتتاحه، في موسم 2011-2012، وخاصة في مسابقة الدوري الممتاز.

وخاض ميلان أمام يوفنتوس على ملعب أليانز ستاديوم منذ افتتاحه، 8 مباريات، في مسابقة الدوري، لم يحقق خلالها أي فوز على الإطلاق، فكانت الغلبة للسيدة العجوز.



كما أن مباريات الفريقين في الدوري على ملعب أليانز ستاديوم، شهدت غزارة تهديفية ليوفنتوس، فالفريق سجل ضد ميلان 17 هدفًا خلال 8 مباريات، بينما ظهر عجز هجومي للروسونيري، الذي لم يهز شباك السيدة العجوز، سوى 6 مرات فقط.

8 مباريات في الدوري بين الفريقين، أوضحت أن هناك لعنة لميلان عليه، فالفريق لم يستطع حتى أن يحقق التعادل على ملعب أليانز ستاديوم.

الروسونيري تحت الضغط

ولكن سيكون ميلان مطالبا بتحقيق نتيجة إيجابية نظرًا لتخبط أحوال الفريق، فالهزيمة مجددا ستضع الفريق في مأزق كبير، وذلك بعد إقالة ماركو جامباولو، وتعيين ستيفانو بيولي لتولي مهام الفريق بدلا منه.



بيولي في موقف لا يحسد عليه، حيث خاض مع الروسونيري 4 مباريات منذ تولي مهام تدريب الفريق، حيث فاز في مباراة وتعادل في أخرى، وخسر مباراتين، وسجل لاعبوه تحت قيادته 5 أهداف، واهتزت شباك الفريق 6 مرات.

ديبالا صاحب الكلمة العليا

ويعد الأرجنتيني باولو ديبالا هو صاحب الكلمة العليا في الـ 8 مباريات، بين يوفنتوس وميلان على ملعب أليانز ستاديوم، حيث استطاع نجم يوفي، أن يسجل 4 أهداف، ضد الروسونيري.

.