3 أسباب تمنع زيدان من تولي القيادة الفنية لتشيلسي

بات مستقبل الإيطالي ماوريسيو ساري المدير الفني لفريق تشيلسي الإنجليزي مهددا في ستامفورد بريدج، في أعقاب تراجع نتائج الفريق في الآونة الأخيرة.

0
3%20%D8%A3%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D8%A8%20%D8%AA%D9%85%D9%86%D8%B9%20%D8%B2%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D9%86%20%D9%85%D9%86%20%D8%AA%D9%88%D9%84%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%8A%D8%A7%D8%AF%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%86%D9%8A%D8%A9%20%D9%84%D8%AA%D8%B4%D9%8A%D9%84%D8%B3%D9%8A

اقترن اسم أسطورة الكرة الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني لفريق ريال مدريد الإسباني السابق بشائعات توليه مسؤولية القيادة الفنية لفريق تشيلسي الإنجليزي، خلفا للإيطالي ماوريسيو ساري حال إقالة الأخير بسبب سواء نتائجه مع الفريق.

وحقق زيدان الحاصل على لقب بطولة كأس العالم 1998 رفقة منتخب «الديوك»، ثلاثة ألقاب في بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم «تشامبيونزليج» مع الفريق «الملكي»، ما يجعله سيرة ذاتية جيدة تركض خلفها الأندية الكبرى المتعثرة والطامحة إلى العودة إلى منصات التتويج.

«البلوز» كان آخر الفرق التي اقترنت في الآونة الأخيرة بمحاولات إسناد المسؤولية الفنية للفرنسي، في ظل حالة التخبط التي يعيشها الفريق مع ساري.

ورغم أن «البلوز» يمثل طموح العديد من المدربين المتطلعين إلى تسطير تاريخ لهم في عالم التدريب الكروي، يزعم جولين لورينز، خبير الكرة الفرنسي أن هناك سببا وحيدا يجعل مستقبل زيدان مع تشيلسي، أو مع الأندية الإنجليزية بوجه عام محكوما عليه بالفشل قبل بدايته.

وقال لورينز في تصريحات أدلى بها لشبكة «إي إس بي إن» الأمريكية: « في تقديري إننا بحاجة إلى أن ننظر إلى وجهة نظره: هل هذا المشروع يهمه؟»

وأضاف لورينز: « في تقديري أن فكرة تدريب أحد الأندية الكبرى في الدوري الإنجليزي تروق له كثيرا».



وأكمل: « هناك قضايا قليلة: عامل اللغة، وقد تحدثنا عنه في السابق حينما اقترن اسمه بالذهاب إلى مانشستر يونايتد أيضا».

وأردف: «زين الدين زيدان هو مدرب يعمل كثيرا على إدارة الإنسان، وهذا الأسلوب ليس متبعا في آرسنال».

وتابع: « واللغة، فهو لا يتحدث كلمة واحدة في الإنجليزية، وأعتقد أنه سيواجه بذلك مشكلة في توجيه رسالته إلى اللاعبين».

وأتم: «لكن أيضا هناك الطريقة التي يدير بها لاعبيه، كل لاعبيه ليجعل الجميع يشعر بأهميته، وذلك على غرار ما كان يفعله في ريال مدريد، وتلك ستكون مشكلة».


من ناحية أخرى أشار لورينز إلى أن سرعة تغيير المدربين في «ستامفورد بريدج» ربما تكون عقبة في طريق تولي زيدان المهمة في تشيلسي، موضحا: «حقيقة أنه لا يحب مناخ عدم الاستقرار في تشيلسي مع المدربين مشكلة أيضا- عامين لأنطونيو كونتي، وربما أقل لمواطنه ساري».

.