Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
19:30
تونديلا
بورتيمونينسي
19:00
إلتشي
فالنسيا
15:05
التعاون
النصر
12:40
أبها
الهلال
16:55
انتهت
زينيت
كلوب بروج
16:55
الأهلي
الوحدة
19:00
انتهت
بيراميدز
هوريا
19:00
الأهلي
الوداد البيضاوي
16:55
انتهت
ريال مدريد
شاختار دونتسك
19:00
أستون فيلا
ليدز يونايتد
19:00
انتهت
باريس سان جيرمان
مانشستر يونايتد
19:00
انتهت
أياكس
ليفربول
19:00
ستاد رين
أنجيه
19:00
انتهت
بايرن ميونيخ
أتليتكو مدريد
19:00
انتهت
برشلونة
فرينكفاروزي
19:00
انتهت
مانشستر سيتي
بورتو
17:00
قاسم باشا
جوزتيبي
19:00
انتهت
تشيلسي
إشبيلية
19:00
انتهت
لاتسيو
بوروسيا دورتموند
18:30
شتوتجارت
كولن
19:00
انتهت
إنتر ميلان
بوروسيا مونشنجلاتباخ
12:30
شباب البرج
الشباب الغازية
16:55
انتهت
دينامو كييف
يوفنتوس
19:00
انتهت
أولمبياكوس
أولمبيك مرسيليا
19:00
انتهت
ميتلاند
أتالانتا
19:00
انتهت
لايبزج
إسطنبول باشاك شهير
18:00
الاتحاد السكندري
المقاولون العرب
14:40
القادسية
ضمك
16:55
رابيد فيينا
أرسنال
19:00
انتهت
ستاد رين
كراسنودار
15:05
الرائد
الشباب
19:00
سيلتك
ميلان
15:45
انتهت
السد
الدحيل
16:55
الفيصلي
الباطن
15:15
انتهت
أبولون سميرني
باس غيانينا
16:55
باير ليفركوزن
نيس
16:55
انتهت
سالزبورج
لوكوموتيف موسكو
16:55
سسكا صوفيا
كلوج
19:00
فياريال
سيفاس سبور
16:55
دوندالك
مولده
16:55
هابويل بئر السبع
سلافيا براج
19:00
دينامو زغرب
فيينورد
16:55
ليخ بوزنان
بنفيكا
16:55
نابولي
آي زي ألكمار
16:55
باوك سالونيكي
أومونيا
16:55
أيندهوفن
غرناطة
19:00
سبورتينج براجا
آيك أثينا
19:00
سبارتا براج
ليل
19:00
هوفنهايم
ريد ستار بلجراد
16:55
رييكا
ريال سوسيداد
16:55
يانج بويز
روما
19:00
ليستر سيتي
زوريا
19:00
سلوفان ليبريتش
جنت
16:55
ستاندار لييج
جلاسجو رينجرز
19:00
لودوجوريتس رازجراد
رويال انتويرب
19:00
فولفسبرجر ايه سي
سيسكا موسكو
19:00
توتنام هوتسبر
لاسك لينز
19:00
مكابي تل أبيب
كاراباج اغدام
21 مدربًا مرشحين لتولى المهمة تدريب مانشستر يونايتد

20 مدربًا مرشحون لتولي مهمة تدريب مانشستر يونايتد

يحتل مانشستر يونايتد المركز الخامس في ترتيب البريميرليج برصيد 34 نقطة بفارق 6 نقاط عن تشيلسي الذي يحل في المرتبة الرابعة ويبدو أن منصب سولسكاير على المحك.

محمد جبر
محمد جبر
تم النشر

يزداد الضغط أكثر فأكثر على النرويجي أولى جونار سولسكاير، المدير الفني لمانشستر يونايتد بعد الخسارة غير المتوقعة أمام بيرنلي بهدفين نظيفين يوم الأربعاء، في الدوري الإنجليزي الممتاز، وتلك الخسارة جعلت الفريق بعيدًا عن المراكز الأربعة الأولى بست نقاط.

ما يزيد الطين بلة، إصابة ماركوس راشفورد مؤخرًا بحيث سيبتعد ثلاثة أشهر عن صفوف «الشياطين الحمر»، في ظل النتائج السلبية للفريق.

وعقب مباراة بيرنلي قال سولسكاير: «اليوم لم يتحقق أي تقدم لأنك في النهاية تشعر بخيبة الأمل، بالنسبة لنا علينا فقط التمسك بقيمنا وعلينا أن نمضي قدمًا».

وتحدث سولسكاير «نحن نعلم أن لدينا مباريات قوية منذ شهر ديسمبر وهي ممتدة حتى الآن، ربما لعبنا مباريات أكثر مما يجب، عقليًا أكثر من جسديًا، أعتقد أنني بحاجة إلى استراحة منتصف الموسم نحتاج إلى تجاوز هذا ونتطلع للمباراة المقبلة في كأس الاتحاد الإنجليزي».

وأوضح بقوله «نعمل على تطوير مستوى اللاعبين ونأمل أن نتمكن من الحصول على شيء ما وأعتقد أن كل شخص يرى الإرهاق الذي وصل إليه لاعبو الفريق، ولم أتلق أي شكوى منهم بشأن ذلك على الإطلاق».

مباراة كأس الاتحاد الإنجليزي يوم الأحد يواجه فيها «الشياطين الحمر» مباراة صعبة حيث يلعب أمام جاره اللدود مانشستر سيتي، وذلك قبيل مواجهة وولفرهامبتون وتشيلسي في الدوري الإنجليزي، وقد تسبب تلك الثلاث مباريات في إلقاء سولسكاير خارج أولد ترافورد، أما أبرز المرشحين بحسب صحيفة «أندبندنت» البريطانية هم:

اقرأ أيضًا.. مانشستر يونايتد يعود إلى الحرس القديم لإنقاذ موسمه بعد صدمة راشفورد

ماركو روز

مدرب فريق ريد بول سالزبورج النمساوي السابق، ويقدم مردودًا رائعًا هذا الموسم في الدوري الألماني مع بوروسيا مونشنجلادباخ ويتصدر ترتيب الدوري الألماني.

براندن رودجرز

مع ليستر سيتي يقدم مستويات مبهرة فيحل في المركز الثالث بترتيب الدوري الإنجليزي، ولكن انتقاله في الوقت الحالي إلى يونايتد يعد صعبًا بسبب امتداد عقده مع «الثعالب» حتى عام 2025.

دييجو سيميوني

على الرغم من اقتران المدرب الأرجنتيني منذ سنوات بفريق أتلتيكو مدريد إلا أنه قد يتغير الأمر في نهاية الموسم وذلك بسبب تذبذب مستوى الفريق على الرغم من التعاقد مع صفقات قوية في الصيف الماضي وأبرز الأمثلة جواو فيليكس.

أنطونيو كونتي

يبدو خيارًا مثاليًا لما يستطيع فعله في الفريق بعدما نجح مع تشيلسي وقبل ذلك في يوفنتوس لكن خروجه في الوقت الحالي إلى يونايتد يعد صعبًا جدًا بسبب مشروعه طويل الأمد مع إنتر.

زين الدين زيدان

خيار يبدو صعبًا أيضًا بسبب ارتفاع مستوى ريال مدريد في الفترة الأخيرة، لكن في حالة فشله ربما في النهاية قد يطيح به من أسوار النادي الملكي، وانتقاله ليونايتد سيكون محل اهتمام العالم.

يواخيم لوف

تكمن قوته في تدريب منتخب ألمانيا، وتوليه زمام الأمور في يونايتد قد يكون تحديًا كبيرًا له خاصة أنه يدرب الألمان منذ 14 عامًا.

لويس إنريكي

عاد مرة أخرى إنريكي إلى قيادة منتخب إسبانيا ولا يزال ما قدمه مع برشلونة محط إعجاب الكثيرين وتدريبه لمانشستر يونايتد سيكون أمرًا مذهلًا.

اقرأ أيضًا.. انتقادات واسعة لمانشستر بعد هزيمة بيرنلي.. الأجواء داخل الفريق سامة

توماس توخيل

في الوقت الحالي الأمر يعد مستبعدًا بسبب نجاحه مع باريس سان جيرمان لكن ربما إذا حدث فشل خاصة في دوري أبطال أوروبا مثل الموسم الماضي والخروج من دور الـ 16 قد يرحل وتدريب يونايتد سيكون مثاليًا للطرفين.

إريك تين هاج

المدير الفني لأياكس الهولندي الذي استطاع قيادة فريقه إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، وطريقة لعبه ستكون مناسبة خاصة امتلاك يونايتد لجيل من اللاعبين الشباب.

جاريث ساوثجيت

قدم مستويات جيدة جدًا في كأس العالم مع منتخب إنجلترا وانخفض قليلًا لكنه مدرب مخضرم وتكتيكي ويفهم الكرة الإنجليزية.

جوليان ناجلسمان

واحد من ألمع المدربين الشباب في كرة القدم وينشر سحره وسيكون مبهرا جدًا مع مانشستر يونايتد.

فيل نيفيل

هو أحد اللاعبين السابقين في مانشستر يونايتد لكن تجربته مع شقيقه جاري في فالنسيا لم تكن جيدة على الإطلاق، لكن قد يتولى المهمة كمدرب مؤقت.

نونو سانتو

يقدم نونو سانتو مستويات جيدة جدًا مع ولفرهامبتون ويقدم إضافات تكيتيكة مبهرة، علاقته مع خورخي مينديز يمكن أن تفيد في انضمامه إلى يونايتد في ظل العلاقة المتوترة مع الإيطالي مينو رايولا.

رالف رانجنيك

المدير الفني لنادي لايبزيج قادر على تغيير طريقة اللعب في مانشستر يونايتد، وخاصة أن الفريق يمتلك العديد من الشباب.

لوران بلان

لم يعمل كمدرب منذ 2016 لكن علاقته مع الإدارة في أولدترافورد جيدة، وهو ذو خبرة جيدة قد يقبل الحصول على الوظيفة حتى ولو لوقت قصير.

مايك فيلان

من رجال النادي، وهو في الجهاز الفني الحالي لسولسكاير، يمكن أن يتولى المنصب بشكل مؤقت حتى نهاية الموسم.

نيكي بات

يعمل في أكاديمية يونايتد منذ فترة طويلة، إذا رحل أولي فهو يمكن أن يتولى زمام الأمور، بسبب خبرته في فرق الشباب.

مايكل كاريك

في الجهاز الفني الحالي ليونايتد وهو يدرك قيمة النادي، قد لا يتردد النادي في إعطائه المهمة حتى نهاية الموسم.

ماسيمليانو أليجري

المدير الفني السابق ليوفنتوس الذي يمتلك الخبرة الكبيرة، قد يكون خيارًا رائعا لأنه نجح مع اليوفي محليًا وقاريًا، ووصل لنهائي دوري أبطال أوروبا مرتين.

ماوريسيو بوكيتينو

الخيار الأفضل، لديه خبرة في الدوري الإنجليزي، ونجح مع توتنهام محليًا في التقدم في المراكز الأولى وقاريًا صعد لنهائي دوري الأبطال لكنه خسر أمام ليفربول، يهتم بالشباب ويستطيع بناء الفريق.

اخبار ذات صلة