يايا توريه: جوارديولا يكرهني بسبب لوني.. ويريد من اللاعبين تقبيل يده

فتح الإيفواري يايا توريه، لاعب وسط نادي مانشستر سيتي الإنجليزي السابق النار على بيب جوارديولا، متهما إياه بمعاملته بطريقة تنطوي على تمييز عنصري خلال تواجده في صفوف الفريق.

0
%D9%8A%D8%A7%D9%8A%D8%A7%20%D8%AA%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%87%3A%20%D8%AC%D9%88%D8%A7%D8%B1%D8%AF%D9%8A%D9%88%D9%84%D8%A7%20%D9%8A%D9%83%D8%B1%D9%87%D9%86%D9%8A%20%D8%A8%D8%B3%D8%A8%D8%A8%20%D9%84%D9%88%D9%86%D9%8A..%20%D9%88%D9%8A%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D8%AA%D9%82%D8%A8%D9%8A%D9%84%20%D9%8A%D8%AF%D9%87

اتهم الإيفواري يايا توريه، لاعب وسط نادي مانشستر سيتي الإنجليزي السابق، بيب جوارديولا المدير الفني للـ «سيتيزن» بتعمد المعاملة السيئة مع اللاعبين الأفارقة في صفوف الفريق.

وقال توريه، 35 عاما، في سياق حوار أجرته معه مجلة «فرانس فوتبول» الفرنسية أن لاعبي نادي برشلونة السابقين قد لاحظوا بالفعل «معاملته السيئة» مع اللاعبين الأفارقة.

وزعم توريه أنه كان يلقى معاملة مختلفة من قبل جوارديولا، مضيفًا أنه كان سيشتري له كعكة إذا ما اختار فريقًا يلعب في صفوفه خمسة لاعبين أفارقة.

وأضاف توريه: « يبدو أنه كان يشعر بالغيرة مني، وكان يراني منافسا له، كما لو كنت قد خطفت الأضواء منه».

وتابع: « كان قاسيًا معي، هل تعتقد أنه كان بمقدوره أن يفعل نفس الشيء مع إنييستا؟».

وأكمل: « وصل بي الحد إلى أنني سألت نفسي هل يعاملني هكذا بسبب لوني».

وأردف: « لست أول لاعب يسأل هذا السؤال، فلاعبين آخرين في برشلونة سألوا نفس السؤال أيضا، وربما الأفارقة لا يلقون دائمًا نفس المعاملة من قبل أشخاص معينين».

وأفاد توريه: « بخلاف ذلك يروق لبيب أن يسيطر على الجميع، ويريد لاعبين مطيعين يقبلون يديه».

واختتم توريه تصريحاته قائلًا: « لا أحب هذه النوع من العلاقة، فأنا أحترم مدربي، لكني لست هذا الشيء».

.