الأمس
اليوم
الغد
11:00
انتهت
قيصري سبور
أنقرة جوتشو
14:30
انتهت
فيردر بريمن
هوفنهايم
15:45
انتهت
أيندهوفن
تفينتي
15:00
انتهت
يانج بويز
بازل
15:00
انتهت
ثون
سيون
15:00
انتهت
سانت جالن
لوجانو
15:00
انتهت
بيلينينسيس
بورتيمونينسي
15:00
انتهت
فاماليساو
سانت كلارا
15:00
انتهت
تونديلا
فيتوريا سيتوبال
15:00
انتهت
خيتافي
ريال بيتيس
14:00
انتهت
هيلاس فيرونا
ليتشي
16:00
انتهت
إنيمبا
حسنية أغادير
14:00
انتهت
سامبدوريا
ساسولو
14:00
انتهت
بارما
أودينيزي
14:00
انتهت
أولمبيك ليون
تولوز
14:00
انتهت
نهضة الزمامرة
الجيش الملكي
12:00
انتهت
إسبانيول
أتليتك بلباو
13:30
انتهت
غرونينغين
أياكس
13:30
انتهت
سيركل بروج
أندرلخت
13:00
انتهت
إساي اف سي
نهضة بركان
13:00
انتهت
سيلتا فيجو
إيبار
16:00
انتهت
هوريا
بيدفيست ويتس
16:00
انتهت
نانت
بوردو
13:00
انتهت
جوزتيبي
بشكتاش
16:00
أولمبيك آسفي
مولودية وجدة
19:55
موناكو
سانت إيتيان
17:30
أنجيه
ستاد رين
17:30
ليمونست
ديجون
17:30
بيلفورت
مونبلييه
16:00
الوصل
النصر
13:15
عجمان
بني ياس
13:15
الظفرة
الجزيرة
17:00
سيفاس سبور
تشايكور ريزه سبور
17:00
ملاطية سبور
طرابزون سبور
20:00
انتهت
ديسبورتيفو أفيش
بوافيستا
16:00
انتهت
قونيا سبور
جالاتا سراي
20:00
انتهت
ليل
باريس سان جيرمان
19:00
انتهت
رويال انتويرب
زولتة فاريغيم
19:00
انتهت
نادي بارادو
سان بيدرو
19:00
انتهت
دجوليبا
النصر
18:00
انتهت
الفتح الرباطي
الدفاع الحسني الجديدي
17:30
انتهت
ريال سوسيداد
مايوركا
17:30
انتهت
باسوش فيريرا
بنفيكا
17:00
انتهت
كورتريك
كلوب بروج
17:00
انتهت
باير ليفركوزن
فورتونا دوسلدورف
13:00
انتهت
زاناكو
موتيما بمبي
13:30
انتهت
فيليم 2
بى اى سى زفوله
20:00
تنيريفي
أتليتك بلباو
14:30
انتهت
يونيون برلين
أوجسبورج
17:30
انتهت
ديبورتيفو ألافيس
فياريال
17:10
انتهت
الاتحاد
العدالة
11:15
انتهت
فيتيس
إيمن
17:00
انتهت
فيورنتينا
جنوى
17:00
انتهت
فنرباهتشة
بلدية إسطنبول
16:30
انتهت
أولمبيك مرسيليا
أنجيه
15:40
انتهت
السد
الشحانية
14:30
انتهت
فرايبورج
بادربورن
18:00
انتهت
نيوشاتل
سيرفيتي
14:30
انتهت
إينتراخت فرانكفورت
لايبزج
14:30
انتهت
فولفسبورج
هيرتا برلين
14:30
انتهت
بوروسيا مونشنجلاتباخ
ماينتس 05
14:00
انتهت
قاسم باشا
ألانياسبور
14:00
انتهت
سبال
بولونيا
13:30
انتهت
أم صلال
الخور
12:55
انتهت
أبها
الفيصلي
17:30
انتهت
هيرنفين
آي زي ألكمار
17:00
تأجيل
شارلروا
ميشيلين
18:00
انتهت
زيورخ
لوزيرن
10:30
انتهت
دينيزلي سبور
أنطاليا سبور
19:00
انتهت
ستاد بريست 29
أميان
19:30
انتهت
جنت
جينك
18:00
انتهت
يوسفية برشيد
رجاء بني ملال
19:45
انتهت
سبارتا روتردام
فورتانا سيتارد
19:00
انتهت
مونبلييه
ديجون
19:45
انتهت
تورينو
أتالانتا
19:00
انتهت
سانت إيتيان
نيم أولمبيك
19:00
انتهت
موناكو
ستراسبورج
20:00
انتهت
إشبيلية
غرناطة
19:00
انتهت
ويسلاند بيفرين
أوبين
19:00
انتهت
إكسيلسيور موسكرون
سينت ترويدن
18:45
انتهت
فالفيك
فينلو
18:45
انتهت
هيراكلس
فيينورد
19:00
انتهت
ريمس
ميتز
19:00
انتهت
الترجي
الرجاء البيضاوي
17:30
وادي دجلة
الزمالك
19:00
انتهت
الأهلي
النجم الساحلي
15:00
مصر للمقاصة
طلائع الجيش
19:00
انتهت
المصري
نواذيبو
19:45
أستون فيلا
ليستر سيتي
15:00
انتهت
فالنسيا
برشلونة
12:30
استراحة
حرس الحدود
أسـوان
13:00
انتهت
بلاتينوم
الهلال
19:45
ميلان
تورينو
19:45
انتهت
نابولي
يوفنتوس
20:00
انتهت
ريال بلد الوليد
ريال مدريد
16:00
انتهت
زيسكو
بريميرو دي أجوستو
17:30
انتهت
بايرن ميونيخ
شالكه
16:00
انتهت
الإسماعيلي
الاتحاد السكندري
13:00
انتهت
بترو أتلتيكو
ماميلودي صن داونز
16:00
انتهت
فيتا كلوب
شبيبة القبائل
15:00
انتهت
المقاولون العرب
طنطا
15:10
انتهت
الشباب
الهلال
11:00
انتهت
أتليتكو مدريد
ليجانيس
16:00
انتهت
بيراميدز
إينوجو رينجرز
11:30
انتهت
إنتر ميلان
كالياري
17:00
انتهت
روما
لاتسيو
هل ينجح مورينيو مع آرسنال؟ 4 عوامل تجيب

هل ينجح مورينيو مع آرسنال؟ 4 عوامل تجيب

تشير تقارير عدة إلى اقتراب البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو من تدريب فريق آرسنال الإنجليزي خلفًا للإسباني أوناي إيمري، بعد تراجع نتائج الفريق اللندني في الآونة الأخيرة.

محمد عبد السند
محمد عبد السند
تم النشر
آخر تحديث

ترددت أنباء قوية في الآونة الأخيرة عن اقتراب البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو من تولي القيادة الفنية لفريق آرسنال الإنجليزي خلفا للإسباني أوناي إيمري بعدما صرح المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي السابق أنه يرغب في أن يصبح أول مدرب يحصد الألقاب الكبرى مع ثلاثة أندية إنجليزية.

ويبحث مورينيو صاحب الـ 56 عن بوابة ناد يدخل من خلالها إلى عالم التدريب مجددًا منذ أن أقالته إدارة الشياطين الحمر من منصبه في ديسمبر الماضي على خلفية تراجع نتائج الفريق، ناهيك عن توتر علاقته بعدد من نجوم يونايتد حينها وعلى رأسهم الفرنسي بول بوجبا.

أنباء تعيين المدير الفني لفريق ريال مدريد الإسباني السابق على رأس الجهاز الفني للفريق للجانرز، جاءت فيما يواجه إيمري الذي عُين فقط في منصبه في الصيف الماضي، ضغوطًا شديدة في أعقاب تدهور نتائج الفريق، وعروضه الدفاعية المخيبة للآمال.

وخسرت كتيبة إيمري مؤخرًا بركلات الجزاء الترجيحية أمام ليفربول في كأس الرابطة الإنجليزية للمحترفين «كاراباو» مساء أمس الأول الأربعاء، بعد أيام قلائل من تعادله بهدفين أمام كريستال بالاس بعد أن كان متقدمًا بهدفين، في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز البريميرليج.

لكن السؤال الذي يطرح نفسه الآن هل يجدي مورينيو نفعًا مع آرسنال في الخطوة التي ستمثل، إن تمت، أكبر تحول ثقافي في تاريخ الجانرز في أكثر من 20 عاما؟

وتحاول صحيفة ديلي ميل البريطانية الإجابة على هذا السؤال في النقاط التالية:

الصفقات الجديدة

أصر مورينيو على الاستعانة بلاعبين جدد في سوق الانتقالات في كل نادد تولى قيادته الفنية، ما كان يدفع ملاك تلك الأندية إلى الاستجابة لمطالبه سعيًا لإرضائه.

ولعل أحد بنود العقد الذي يربط البرتغالي مع النادي الذي سيقوده هو ضرورة أن تؤيد وجهة نظره في التوقيع مع لاعبين جدد من أجل بناء فريق قادر على المنافسة وحصد البطولات.

فحينما وفد مورينيو للمرة الأولى إلى الدوري الإنجليزي عبر بوابة تشيلسي، مُنح عشرات الملايين من الجنيهات الإسترلينية من قبل رومان أبراهيموفيتش مالك النادي، وبالفعل نجح في بناء فريق يحصدد الألقاب.

وفي ريال مدريد وافقت إدارة ريال مدريد طلب مورينيو بالتعاقد مع أنخيل دي ماريا ولوكا مودريتش. وفي فترته الثانية في تشيلسي وافق أبراهيموفيتش على تخصيص الأموال له لجلب لاعبين جدد.

وفي مانشستر يونايتد وضعت الإدارة كل إمكاناتها المادية تحت إمرة البرتغالي، وبالفعل حصل على توقيع بوجبا في صفقة قياسية حينها بلغت 89 مليون جنيه إسترليني وذلك بعد أسابيع من توليه مسؤولية تدريب الفريق في صيف العام 2016.

اقرأ أيضا: تقارير: مورينيو على أعتاب مهمة جديدة في الدوري الإنجليزي

وفي العام التالي اشترى مورينيو البلجيكي روميلو لوكاكو نظير 75 مليون جنيه إسترليني، ثم التشيلي الدولي أليكسيس سانشيز بعدها بستة شهور الذي كان يتقاضى راتبًا قياسيًا.

وفي أعقاب سنوات من تقليل الإنفاق على تمويل بناء ملعب الإمارات، قامت إدارة النادي برفع مستويات الإنفاق في السنوات الأخيرة بهدف استعادة مكانتهم المتقدمة بين الأندية الأربعة الكبرى في البريميرليج.

وبدأ هذا التحول في عهد الفرنسي المخضرم آرسين فينجر، حينما خصص النادي له 35 مليون إسترليني لشراء شكودران مصطفي، و30 مليون إسترليني لشراء جرانيت شاكا، و17.1 مليون إسترليني لشراء لوكاس بيريز في صيف العام 2016 لينهي الفريق حينها ترتيب جدول الدوري في المركز الثاني بعد ليستر سيتي حامل اللقب.

وحينما خلف إيمري الفرنسي في منصبه، لم تجد إدارة الفريق اللندني الإسباني سوى أن تدعمه بأموال وفيرة أيضًا من أجل مواصلة المسيرة، وبالفعل تعاقد مع بيرنارد لينو وسوكراتيس، ولوكاس تيريرا، وماتيو جويندوزي.

واستمرت الصفقات الكبيرة في الصيف الماضي، حيث تم التعاقد مع نيكولاس بيبي نظير 72 مليون إسترليني، وويليام صليبا مقابل 27 مليون إسترليني، وكيران تيرني نظير 25 مليون إسترليني.

ومن ثم ينبغي أن يشعر مورينيو بالارتياح من توافر الأموال دائمًا في خزانة آرسنال، وهو ما سيعينه على جلب صفقات جديدة تنقل النادي من مستواه الحالي إلى المنافسة على الألقاب الأوروبية الكبرى.

اللاعبون صغار السن

في الوقت الذي يبدي فيه استعدادًا كبيرًا للإنفاق بسخاء على الصفقات الجديدة، ينتهج النادي سياسة يفخر بها دائمًا وهي تصعيد اللاعبين الشباب.

ويمتلك النادي اللندني أكاديمية ناجحة جدًا في تفريغ المواهب التي سرعان ما يتم تصعيدها إلى الفريق الأول للاستفادة منها، مثل إينسلي ميتلاند-نايلز وجوي ويلوك وبوكايو ساكا والذين ظهروا جميعهم في مباراة أمس الأول الأربعاء أمام ليفربول.

وبالفعل تساعد سياسية تصعيد اللاعبين الشباب الفريق الأول حينما ينافس الأخير في ثلاث بطولات محلية إضافة إلى البطولة القارية المتمثلة في الدوري الأوروبي.

لكن ومن سوء الطالع أن مورينيو لا يعتقد كثيرًا في سياسة تصعيد الناشئين، وقد واجه انتقادات كثيرة جدًا في هذا الخصوص دفعته في العام 2016 إلى حضور مؤتمر صحفي وفي يده ورقة مدون بها أسماء 49 لاعبًا صغير السن يزعم أنه منحهم فرصة المشاركة في المباريات.

الأسلوب التكتيكي والعقلية

السؤال الذي يطرح نفسه هنا يتعلق بما إذا كان مشجعو آرسنال لديهم استعداد لمشاهدة كرة ينقصها المتعة نظير الوقوف مجددًا على منصات التتويج. إن أسلوب لعب البرتغالي لن تتناسب على الأرجح مع مقاتلي ملعب الإمارات الذين دائمًا ما يحرصون على لعب كرة هجومية تزخر بالمتعة والإثارة، وهو ما يفتقده أسلوب لعب مورينيو.

ولعل فينجر في أوج فترة نجاحه مع آرسنال كان هو الوحيد الذي نجح أن يمزج بين كلا الأسلوبين، لكن لم نشهد هذا في الفريق اللندني من أكثر من عقد.

اقرأ أيضًا: مورينيو يثير حيرة الجماهير بشأن عودته للتدريب من جديد

ماذا عن مسعود أوزيل؟

لعل أحد أكبر المشكلات التي ستواجه مورينيو- حال تعيينه مديرًا لنفيا لآرسنال- هو كيف سيتعامل مع الألماني المعتزل دوليًا مسعود آوزيل.

فقد خرج آوزيل بالكلية من حسابات آرسنال هذا الموسم، حيث لم يلعب سوى 71 دقيقة في الدوري هذا لموسم، بالإضافة إلى مباراتين في كأس كاراباو.

وأصبح الألماني أسيرًا لدكة البدلاء أو حتى يتم استبعاده تمامًا من قائمة اللاعبين الـ 18، لكن الأمر سيكون مختلفًا حال ذهب مورينيو إلى ملعب الإمارات.

فقد قدم أوزيل بعض أفضل عروضه الكروية إبان عهد مورينيو مع ريال مدريد خلال الفترة من 2010 و 2013. وأحرز اللاعب بالفعل 27 هدفًا في 159 مباراة، وصنع 80 هدفًا.

وتشير الإحصاءات إلى أن الألماني كان أكثر فاعلية في صناعة الألعاب في ريال مدريد (0.46 في المباراة)، مقارنة بما كان عليه مع فينجر في آرسنال (0.35 في المباراة)، وتحديدًا في عهد إيمري (0.08).

إن علاقة مورينيو وآوزيل على ما يرام، وهو ما يشجعنا على مشاهدة شيء مختلف من صانع الألعاب.

اخبار ذات صلة