الأمس
اليوم
الغد
19:45
رومانيا
السويد
19:00
الكونغو الديمقراطية
الجابون
14:00
نادي بارادو
وفاق سطيف
16:30
النصر
الجزيرة
14:00
اتحاد بلعباس
النادي الرياضي القسنطيني
15:00
قيرغيزستان
اليابان
17:00
النرويج
جزر الفارو
16:00
توجو
جزر القمر
17:00
فنلندا
ليختنشتاين
16:00
موزمبيق
رواندا
17:00
تركيا
ايسلندا
19:00
مالي
غينيا
19:00
غانا
جنوب إفريقيا
14:00
شباب بلوزداد
جمعية عين مليلة
19:45
ألبانيا
أندورا
16:59
أرمينيا
اليونان
19:45
صربيا
لوكسمبورج
19:45
التشيك
كوسوفو
13:00
الوكرة
أم صلال
14:00
عجمان
الوحدة
14:15
اتحاد كلباء
شباب الأهلي دبي
15:10
الريان
الأهلي
15:10
السد
الشحانية
16:00
زيمبابوي
بوتسوانا
14:00
اتحاد بسكرة
اتحاد الجزائر
14:00
نجم مقرة
أهلي برج بوعريريج
14:00
أولمبي الشلف
مولودية الجزائر
12:45
ماليزيا
تايلاند
19:45
سويسرا
جورجيا
17:45
انتهت
مولودية الجزائر
شبيبة القبائل
10:30
ميانمار
طاجيكستان
14:00
نصر حسين داي
مولودية وهران
11:00
جزر المالديف
الفلبين
11:00
تركمنستان
كوريا الشمالية
19:45
البوسنة و الهرسك
إيطاليا
16:00
تنزانيا
غينيا الاستوائية
19:45
الدنمارك
جبل طارق
14:00
أفغانستان
الهند
14:00
شبيبة القبائل
شبيبة الساورة‎‎
16:00
انتهت
نيجيريا
بنين
16:00
مصر
كينيا
17:00
البرازيل
الأرجنتين
16:00
انتهت
الكاميرون
كاب فيردي
13:00
أوزبكستان
السعودية
19:00
انتهت
السنغال
الكونغو
19:00
انتهت
بوركينا فاسو
أوغندا
13:00
فيتنام
الإمارات
19:00
تونس
ليبيا
13:00
انتهت
أفريقيا الوسطى
بوروندي
19:00
المغرب
موريتانيا
19:45
فرنسا
مولدوفا
16:00
انتهت
غينيا بيساو
إي سواتيني
19:00
الجزائر
زامبيا
19:45
إسبانيا
مالطا
16:00
انتهت
سيراليون
ليسوتو
16:00
الأردن
أستراليا
19:45
إنجلترا
مونتنجرو
19:00
انتهت
أنجولا
جامبيا
16:00
الكويت
تايوان
13:00
انتهت
مالاوى
جنوب السودان
16:00
اليمن
فلسطين
16:00
انتهت
ناميبيا
تشاد
12:00
هونغ كونغ
البحرين
19:00
انتهت
السودان
ساو تومي وبرينسيبي
14:00
سوريا
الصين
12:30
انتهت
طبرجل
الشباب
13:00
لبنان
كوريا الجنوبية
15:00
العراق
إيران
15:00
عمان
بنجلاديش
19:45
البرتغال
ليتوانيا
هل ينتهى «شهر العسل» بين جوارديولا ومانشستر سيتي قريبًا؟

هل ينتهي «شهر العسل» بين جوارديولا ومانشستر سيتي قريبًا؟

ربما يكون الموسم الحالي هو الأخير للإسباني المخضرم بيب جوارديولا المدير الفني لفريق مانشستر سيتي في ملعب «الاتحاد» لا سيما بعد تراجع نتائج السيتي في البطولة هذا الموسم.

محمد عبد السند
محمد عبد السند

حقق المدير الفني الإسباني بيب جوارديولا الرباعية المحلية مع فريق مانشستر سيتي في الموسم الماضي، لكن هذا الأمر لن يكون كفيلًا لاستمراره مع الفريق عقب الموسم الجاري.

جوارديولا منذ قدومه لتولي القيادة الفنية لفريق مانشستر سيتي، حقق العديد من الألقاب المحلية وأهمها تتويجه بلقب الدوري الإنجليزي في آخر موسمين، لكنه فشل في تحقيق اللقب الأهم دوري أبطال أوروبا.

المستقبل مع مانشستر سيتي

وفي تلك الآونة يثير جوارديولا المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الجدل بشأن مستقبله في ملعب «الاتحاد» بعد تراجع نتائج «السيتيزينس» في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج» هذا الموسم وتنازله عن مركز الصدارة لصالح مواطنه ليفربول بعد مضي 8 أسابيع في المسابقة.

لكن لا يزال من المبكر جدا الجزم بأن كتيبة الألماني يورجن كلوب قد حسمت لقب «البريميرليج» الذي حصده جوارديولا رفقة السيتي في الموسمين الماضيين، لكن إذا لم يدافع مدرب برشلونة الإسباني السابق عن اللقب باستماتة، فستحمل مبارياته المقبلة في الدوري أنباء غير سارة بالتأكيد.

فهل اختار جوارديولا الفريق الصحيح؟ وهل كان ينبغي عليه إشراك بيرناردو سيلفا منذ البداية في المباراة الأخيرة التي خسر فيها أمام وولفرهامبتون؟

والأهم من ذلك ربما يسأل جوارديولا نفسه، بعد مضي ثلاث سنوات له في مانشستر سيتي، هل بوسع اللاعبين المحافظة على شخصية السيتي التي غرسها المدير الفني، والتي أشار إليها أجويرو في كتابه.

تحديات كثيرة

وثمة الكثير من التحديات التي تنتظر المدير الفني لفريق بايرن ميونيخ الألماني السابق، في ملعب «الاتحاد».

اقرأ أيضا: مانشستر سيتي يسعى للحفاظ على نجم خط الوسط لعامًا آخر

فلم يعد يتبقى سوى موسم واحد في عقد ديفيد سيلفا، صاحب الـ 33 عاما مع مانشستر سيتي، كما سيبلغ فيرناندينيو عامه الـ 35 في مايو المقبل، وبلغ أجويرو عامه الـ 32 في يونيو الماضي.

ويرتبط جوارديولا بعقد حتى صيف العام 2021، وإذا ما أكمل عقده، فسيتم خمسة أعوام مع السيتي- بأكثر من عام واحد عن الفترة التي قضاها مديرا فنيا للعملاق الكتالوني.

وقال جوارديولا في تصريحاته التي أدلى بها عند رحيله عن برشلونة: «لقد أعطيته كل شيء، ولم أدخر شيئا، وأحتاج إلى شحن بطاريتي».

وأضاف: «المطالب كبيرة، ولم أعد قادرا على أخذ قسط من الراحة».

والآن وبعد دخول جوارديولا عامه الرابع مع مانشستر سيتي، لا أحد ينكر أن الإسباني -الذي ستقضي زوجته كريستينا الآن وقتا أطول في منزلها بإسبانيا- يعطي ويواصل العطاء.

وأقر جوارديولا أنه «مرهق» بعد الفوز بالثلاثية في الموسم الماضي، لكن ألمح إلى أنه سيعتبر نفسه قد أخفق إذا لم يحالفه الحظ في الحصول على لقب بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم «تشامبيونزليج» التي لم يحصدها قط مع السيتي.

وعليه فإنه يتوجب على جماهير مانشستر سيتي الاستمتاع بالكرة التي يقدمها الإسباني مع الفريق، فقد يكون هذا هو الموسم الأخير له في ملعب «الاتحاد»، حال فشله في التتويج بالبطولة الأوروبية.

اخبار ذات صلة