مورينيو يضغط على كونتي بتحد كبير في موسمه الأول مع إنتر ميلان

قاد مورينيو إنتر ميلان في آخر تتويج له بدوري الدرجة الأولى في عام 2010، لكنه تورط في منافسة مع كونتي عندما كان مسؤولًا عن مانشستر يونايتد والأخير مع تشيلسي

0
%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%20%D9%8A%D8%B6%D8%BA%D8%B7%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%83%D9%88%D9%86%D8%AA%D9%8A%20%D8%A8%D8%AA%D8%AD%D8%AF%20%D9%83%D8%A8%D9%8A%D8%B1%20%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D9%88%D8%B3%D9%85%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84%20%D9%85%D8%B9%20%D8%A5%D9%86%D8%AA%D8%B1%20%D9%85%D9%8A%D9%84%D8%A7%D9%86

زاد جوزيه مورينيو المدير الفني السابق لفريق مانشستر يونايتد، من الضغط على أنطونيو كونتي مدرب إنتر ميلان الجديد، وأصر على أن النيراتزوري يجب أن يفوز بلقب الدوري الإيطالي هذا الموسم.

وقاد مورينيو إنتر ميلان في آخر تتويج له بدوري الدرجة الأولى في عام 2010، لكنه تورط في منافسة مع كونتي عندما كان مسؤولًا عن مانشستر يونايتد والأخير مع تشيلسي.

وقال مورينيو في تصريحات لصحيفة «لا جازيتا ديلو سبورت» :«أنا متأكد من أنهم سيفعلون ذلك ويتوجون بلقب الدوري الإيطالي هذا الموسم».

يمكنك أيضًا قراءة: إيكاردي يترك معسكر إنتر ميلان ولن يشارك في الجولة الآسيوية

ثم سُئل البرتغالي عن محطته المهنية التالية، بعد أن ظل بعيدًا عن العمل منذ مغادرة يونايتد في ديسمبر الماضي.

وقال المدرب الملقب بـ «سبيشيال وان»: «أنا الآن أدرس اللغة الألمانية لأنها اللغة الوحيدة التي أفتقدها، أنا أتكلم الإنجليزية والإسبانية والبرتغالية والفرنسية والإيطالية».

وأكمل: «بالطبع ، أنا لا أستبعد أي شيء، ولا حتى ألمانيا».

وقد تكون دراسته للغة الألمانية وراءها سر حول توليه مسؤولية أحد الأندية الألمانية في المستقبل القريب، وقد يكون على رأسها بايرن ميونيخ بطل الدوري.

ورفض المدير الفني الأسبق لفرق بورتو البرتغالي وإنتر ميلان الإيطالي وريال مدريد الإسباني عرضا سخيا بقيمة 88 مليون جنيه إسترليني- أكبر عرض يتلقاه مدير فني في تاريخ الكرة- لتولي القيادة الفنية لأحد أندية الدوري الصيني، بحسب «سكاي سبورتس».


وسبق وأن قال مورينيو إنه يأمل في العودة إلى التدريب في يونيو المنصرم، لكنه قال منذ ذلك الحين إنه قد يفضّل تولي المسؤولية الفنية لمنتخب وطني.

في فبراير الماضي كشف مورينيو أنه يبدي اهتماما بمواصلة العمل في مهنة التدريب في كل من الدوري الفرنسي الممتاز، والدوري الألماني الممتاز «البوندسليجا»، حيث لم يسبق للبرتغالي العمل في أي منهما.

جدير بالذكر أن مورينيو سبق وأن رفض عرضا لتدريب فريق بنفيكا البرتغالي في يناير الماضي، وبرر الأول موقفه حينها بأنه يشعر أنه لا يزال من المبكر جدا التفكير في العودة للتدريب في بلاده.

.