مورينيو يضرب بقوة: بوجبا «فيروس» ينخر جسد مانشستر يونايتد

جوزيه مورينيو المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد هاجم نجم خط وسط فريقه الفرنسي بول بوجبا بقوة عقب مباراة ساوثهامبتون

0
%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%20%D9%8A%D8%B6%D8%B1%D8%A8%20%D8%A8%D9%82%D9%88%D8%A9%3A%20%D8%A8%D9%88%D8%AC%D8%A8%D8%A7%20%C2%AB%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%C2%BB%20%D9%8A%D9%86%D8%AE%D8%B1%20%D8%AC%D8%B3%D8%AF%20%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%8A%D8%AA%D8%AF

اشتعلت الأجواء من جديد بين البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، ولاعب وسط فريقه الدولي الفرنسي بول بوجبا، وذلك في أعقاب مباراة الفريق أمام نظيره ساوثهامبتون في الدوري الممتاز التي انتهت بالتعادل الإيجابي 2-2، ليواصل عملاق مدينة مانشستر نزيف النقاط في «البريميرليج».

ووصف مورينيو لاعب وسطه في تصريحات نقلتها تقارير إنجليزية اليوم «الأحد» بالفيروس، الذي يضرب فريق مانشستر يونايتد ويؤثر على قوته في بطولة الدوري الإنجليزي.

وكشفت صحيفة «ديلي ريكورد» البريطانية أن مورينيو شن هجوماً عنيفاً على بوجبا عقب المباراة في غرفة خلع الملابس، وأتهمه بأنه لا يحترم الفريق وطريقة أدائه، وكذلك أنه لا يحترم زملاءه في الفريق وجماهير النادي بعد الأداء الذي ظهر عليه أمام ساوثهامبتون.

أقرأ أيضاً: نجم مانشستر يونايتد: طفح الكيل من مورينيو

ووفقاً لمصادر للصحيفة البريطانية في غرفة الملابس فقد وصف مورينيو اللاعب الفرنسي بالفيروس، وهاجمه بشدة قائلاً له :«أنت لا تلعب، أنت لا تحترم اللاعبين والجماهير، وأنت تقتل مجهود زملائك المجتهدين والشرفاء حولك من لاعبي الفريق».

وكان بوجبا قد أثار غضب مورينيو وجماهير الفريق خلال المباراة، بعدما استعرض مهاراته الفردية خلال المباراة في الدقيقة الثامنة وفقد الكرة في النهاية بشكل غريب، وشنت الجماهير هجوماً عنيفاً عليه عقب المباراة، خاصة في ظل صعوبة موقف الفريق في جدول الترتيب حيث يحتل المركز الثامن برصيد 21 نقطة وابتعد عن رباعي المربع الذهبي الذين يمثلوا البريميرليج في بطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

ووفقا للغة الأرقام، فقد ارتكب بوجبا الكثير من الأخطاء خلال المباراة، وفقد الكرة 15 مرة لمصلحة المنافس.

وأشارت الصحيفة إلى أنه عندما سُئل مورينيو في لقاءات ما بعد المباراة عن أسباب فشل فريقه في تحقيق الفوز، تجنّب ذكر اسم بوجبا، لكنه أكد أن فريقه كان لديه مشكلة في خط الوسط.

أقرأ أيضاً: في 10 ثوان.. هل أسدل بوجبا الستار على مشواره في مانشستر يونايتد؟

وقال مورينيو: «الهدف الثاني لساوثهامبتون جاء من ركلة حرة مباشرة، والهدف الأول نتيجة خطأ منا أننا لا نضغط على المنافس بشكل جيد، وليس لدينا لاعبون لديهم هذه الروح القتالية، وقد خسرنا الكثير من الكرات في وسط الملعب».

وجاءت هذه التقارير اليوم، لتفتح من جديد الجراح الدامية بين مورينيو والنجم الفرنسي الشهير، والتي سكنت مؤخراً لفترة، شهدت في بعض المباريات إشادة من مورينيو بلاعب وسطه الشاب، وتأكيده على افتقاد الفريق لجهوده في وسط الملعب، وأن مروان فيلايني ليس قادراً على تعويض غيابه.

وكان بوجبا منذ العودة من نهائيات كأس العالم بروسيا 2018 التي توج بلقبها مع منتخب بلاده فرنسا بعد الفوز على كرواتيا في المباراة النهائية 4-2، قد دخل في عدة مشكلات مع جوزيه مورينيو، بسبب طريقة اللعب في الفريق الإنجليزي، ورغبة بوجبا في اللعب في مركز أخر بوسط الملعب غير الذي يشركه فيه مورينيو.

وصب نجوم مانشستر يونايتد السابقون عقب مباراة ساوثهامبتون بدورهم هجوماً حاداً على بوجبا، ودافعوا عن مورينيو، وقال فيل نيفيل في تحليله للمباراة: «أعتقد أن مورينيو كان ينال الكثير من الانتقادات بسبب انتقاداته للاعبي الفريق علانية، لكنكم تشاهدون بوجبا اليوم، وأعتقد وأنا أسف لذلك، لو قال عقب مواجهة ساوثهامبتون إن بوجبا كان رائعاً فإنه كاذب، لأن الفرنسي اليوم كان قذراً، وتسبب في مشكلات كثيرة لمانشستر يونايتد بسبب الأداء السيئ الذي ظهر عليه».

.